العدد رقم 16950 السنة 48 - الأربعاء 22 ذي القعدة, 1435 هـ الموافق 17 أيلول 2014م.
يومية سياسية عربية مستقلة تصدر عن الشركة الاردنية للصحافة والنشر
رئيس مجلس الأداره، د. تيسير رضوان الصمادي | رئيس التحرير المسؤول محمد حسن التل
بحث الدستور
عودة الباشا.. صور وعبر
<< الأحد، 30 أكتوبر/تشرين الأول، 2011
Print this page
د. مهند مبيضيند. مهند مبيضين

عودة الباشا.. صور وعبر * د. مهند مبيضين

 

لربما ترسم عودة المهندس عبدالهادي المجالي من رحلة علاج طويلة وبهذا الزخم من الذين عادوه في ديوانه السؤال عن شكل النخبة الموجودة اليوم ووزنها في الشارع وعلاقاتها بالناس وحاجاتهم ومصائرهم.

وبعيدا عن الفضائل والصفات التي يملكها المهندس عبدالهادي المجالي، إلا أنه في غيابه من المشهد كان رجلا يستشعر غيابه من موقعه، كسياسي وكنائب ورجل دولة أو شيخ أو باشا أو نائب أو رئيس مجلس نواب، كل تلك الألقاب مع أنها تعني رجلا واحدا، إلا أنها كانت لا تكفيه كي تحدد صفاته أو تصنع له مجدا مضافا على ما بناه لنفسه من حضور أو دور في السياسة وفي صناعة القيادات السياسية.

كان يكفي أي طامح أن ينضم تحت لواء الباشا كي يصل ويتقدم، لكنه وإن كانت الخيارات تخذله أحيانا إلا أنه يملك ميزة الدفاع عن رجاله ومن ساهم في تقدمهم، ومع أن الخلاف مع الرجل ممكنا إلا أنه لم يكن ليهدي خصومه صورة الرجل الحنق الغاضب إلا نادرا، فهو طويل الصبر وبطيء الغضب.

استطاع عبدالهادي المجالي أن يعيد إنتاج نفسه أكثر من مرة، وفي التحول من رجل ذي بزة عسكرية إلى أكثر القيادات الوطنية رغبة بخوض الانتخابات والحديث عن جدوى الديمقراطية والتأسيس لحياة حزبية، وهو لم يكل أو يمل من ذلك، ولطالما كان يشتهي في باطن فكره أن يكون الزعيم الحزبي المنافس على الساحة، وكان يمكن له أن يكون كذلك، لولا جملة أخطاء لا مجال هنا للحديث عنها. وهي مرتبطة بمسار وطني عام فيما يخص الأحزاب وتفاعلها ودورها. واستطاع كثيرا أن يغلف حضوره كسياسي أكثر منه رجل مال وصاحب ثروة.

أيضا فرض المجالي نفسه زعيما سياسيا له صلاته وقدراته ونفوذه داخل ماكينة الدولة، وظل ممن يطيقون العناد في المواقف الوطنية، وكبيرا في مواقفه العربية حتى غادر مجلس النواب الخامس عشر ليفسح المجال لغيره كي يخلفه نائبا عن منطقته أو في رئاسة مجلس النواب.

للرجل اخطاء بلا شك، ولكنه كغيره ممن يدخلون أبواب السياسة، إلا أنه يسجل للباشا حفظه الود مع رفاقه وأصدقائه وقدرته على ملامسة هموم الناس حين كانوا يزورونه ومخاصمة الخصوم بكبرياء وشرف ودهاء عالٍ.

لم يملك المجالي مؤهلات النخبة الجديدة في الدولة ولم يسع إلى اكتساب صفاتها، ولم يكوّن صالونا خاصا به، فمن يخرج من عنده كان كثيرون يتوقون للحلول في ذات المكانة من الباشا.

في دوره النيابي هناك الكثير من الأسئلة، وقد يختلف كثيرون على طبيعة قيادته لمجلس النواب، لكنه يثبت اليوم والناس تعوده كم قدم وأعطى وساعد أناس وزكى رجالا وأعان محتاجا، لذلك كثر المحبون والأصدقاء وفي ذلك عبرة للنخب الجديدة والسياسيين الجدد كي يعلموا أن أفضل صورة للمرء هي التي ينال فيها تلك الصورة التي ظهر فيها زوار الباشا عبدالهادي المجالي في سرادقه الكبير وهم يسلمون عليه بعد عودته من رحلة العلاج.

Mohannad974@yahoo.com

التاريخ : 30-10-2011

Print this page
الصناره

 صدرت الإرادة الملكية السامية بالموافقة على تسمية الوزير المفوض في وزارة الخارجية وشؤون المغتربين سجا سطام المجالي مندوبا دائما للمملكة الأردنية الهاشمية لدى المقر الأوروبي لمنظمة الأمم المتحدة في جنيف.

 معهد الإعلام الأردني  يعقد مؤتمرا صحفيا  في تمام الساعة 10:30 من صباح يوم الأحد المقبل  للإعلان عن إطلاق مشروع مرصد مصداقية الإعلام الأردني «أكيد» في المعهد. ويأتي مشروع «أكيد» بدعم من برنامج التمكين الديمقراطي، ويعتمد معايير ومنهجيات عمل علمية في رصد مصداقية الأخبار ووسائل الإعلام الأردنية.

أصيب ثلاثيني برصاصة في ظهره خلال قيامه بتوزيع نشرات في  محيط مخيم الجوفة تدعو الى عدم إطلاق الأعيرة النارية في المناسبات وتم نقله الى مستشفى البشير وحالته متوسطة تزامنا مع التحقيق بحثا عن مطلق الرصاص.

 أثار وصف مذيعة تقدم برنامجا صباحيا عبر محطة إذاعية محلية لـ» اللزاقيات « الأكلة التراثية الاردنية المعروفة بـ» ألبان الكيك « حلوى حديثة موجة من واسعة من سخرية سوادء لسوء فهم هذه المذيعة لقيم التراث الأردني والاستهزاء به بطريقة سطحية و»خفيفة « .

 قال رئيس جمعية اتحاد مصدري الخضار والفواكه سليمان الحياري لـ»صنارة الدستور» ان سبب ارتفاع اسعار الخيار في الأسواق المحلية قيام مجموعة من تجار القطاع الخاص بتصدير المنتج الى الكيان الإسرائيلي نظرا لازدياد الطلب عليه مع بدء موسم الصوم في الديانة اليهودية.

 نادي الأردن في جبل اللوبيدة دأب على احتضان فعاليات ثقافية وفنية ، يشارك بها أشخاص من مختلف الاطياف الفكرية والسياسية في البلاد .

 المدير التنفيذي لمؤسسة تطوير المشاريع «يعرب القضاة» الذي قدم استقالته قبل أيام ، مرشح لتولي موقع قيادي متقدم في مؤسسة اقتصادية إقليمية تُعنى بالاستثمار بالطاقة .

 توقف مسؤول مهم في أمانة عمان الكبرى خلال اجتماع رسمي إزاء سماح الجهات المعنية بإطلاق أسماء غريبة على محال تجارية في العاصمة خاصة في قطاع المطاعم ، وطالب المسؤول ذاته بتوخي الحذر والدقة اجتماعيا وثقافيا قبل إجازة الأسماء التجارية .

 مركبات حكومية  تتبع للمجلس الأعلى للشباب تغلق أثناء فترة الدوام الرسمي  الطرق الرئيسة والفرعية المحاذية للمجلس في منطقة تلاع العلي ، ما يثير غضب العابرين من تلك الطرقات وسخطهم لحالة التعطل والازدحام المروري الذي تسببه مركبات المجلس.

كتّاب الدستور
الفيديو
خدمات الكترونية
مواقع مختارة
يمنع النقل أو الاقتباس من أخبار الدستور الخاصة الابموافقة مسبقة من الصحيفة
اما فيما يتعلق بالمقالات فلا مانع من اعادة النشر شريطة الإشارة الى المصدر ( جريدة الدستور )

© Ad-Dustour Newspaper 2014
سياسة الخصوصيه | Privacy Policy
Powered by Polo Domains