العدد رقم 16893 السنة 48 - الثلاثاء 24 رمضان, 1435 هـ الموافق 22 تموز 2014م.
يومية سياسية عربية مستقلة تصدر عن الشركة الاردنية للصحافة والنشر
رئيس مجلس الأداره، د. تيسير رضوان الصمادي | رئيس التحرير المسؤول محمد حسن التل | المدير العام، د. محمد أبو عريضه
بحث الدستور
عمل الطلاب.. حل مثالي لمساعدةالأســـــر
<< الخميس، 5 أبريل/نيسان، 2012
Print this page

عمل الطلاب.. حل مثالي لمساعدةالأســـــر

 

الدستور - التحقيقات الصحفية - اسراء خليفات

عمل الطلاب اثناء الدراسة يعتبر عادة منتشرة في معظم بلاد العالم، ويلجأ إليها الطالب؛ لإعانة والده على توفير المتطلبات المادية لدراسته، وقد اخذت هذه العادة بالانتشار بين طلابنا في الأردن، دون ان تتأثر بثقافة العيب، فنجد طلابا يعملون في خدمات المطاعم الكبيرة، وآخرين في الفنادق الفخمة ، وبدوام جزئي.وسام حمدان طالب سنة ثالثة تخصص علوم مالية ومصرفية في الجامعة الأردنية، قال: إن الظروف المادية الصعبة اضطرته للبحث عن فرصة عمل جزئي لتأمين مصروفه وتسديد رسومه الجامعية المرتفعة، ومساعدة والده المثقل بالأعباء المادية والمصاريف المنزلية الأخرى، سيما وأنه من الطلبة الدراسين على النظام الموازي، مضيفا أنه يعمل بدوام مسائي في مطعم منذ سنتين تقريبا بمهنة خدمة الزبائن، ويبدأ عمله بعد انتهاء دوامه في الجامعة حيث يبقى في موقع عمله حتى الساعة 12 ليلا، متمنيا من جميع الطلبة تجاوز ثقافة العيب، والوقوف مع ذويهم ومساعدتهم على تأمين الرسوم الجامعية خصوصا في هذه الظروف الاقتصادية الصعبة.

أما سناء ابراهيم؛ طالبة في جامعة البلقاء التطبيقية في تخصص ادارة اعمال، فأكدت أن ظاهرة العمل والدراسة موجودة في بلدنا وبشكل واسع، والسبب هو الوضع المادي المتوسط عند أغلب الشباب وعوائلهم ، وقالت: انا لا زلت في السنة الثانية من دراستي الجامعية مع انه من المفروض انني تجاوزت السنة الثالثة، ولكن لأنني أعمل خلال دراستي حتى أؤمن لنفسي ولأهلي المصاريف ولا أجد الوقت الكافي للدراسة، ما ادى لأن اعيد السنة الدراسية الواحدة مرتين على الأقل، وهذا لا ينطبق علي وانما هناك الكثير من الطلبة الجامعيين مثلي، وترى ابراهيم أن مميزات العمل تتمثل في الاحتكاك بالمجتمع وتعرفه عن قرب بكل ما يحمله من مشكلات ومعوقات وكل ذلك ينعكس على الحياة العملية داخل الجامعة.‏

يصقل الشخصية

معاذ طايل موظف وأب لثلاثة ابناء يدرسون في الجامعة يؤيد فكرة الالتحاق بوظيفة اثناء الدراسة ويرى انها تجعل الطالب مستعدا للعمل بعد التخرج وتكسبه الخبرات والعلاقات الاجتماعية، ويؤكد طايل ان العمل اثناء الدراسة لا يؤثر على التحصيل الدراسي وليس بالضرورة ان يؤدي لأن يكون التركيز على الوظيفة أكثر من المذاكرة والدراسة، وانما على العكس تماما اذا حافظ الطالب على ان يكون هناك تنسيق بين العمل والتعلم؛ ما يرشدهم لكيفية التنظيم بين متطلبات الحياة كافة.

علم النفس

يقول الدكتور محمد الدباس استشاري الطب النفسي والادمان ان عمل الطلاب بشكله العام له آثار سلبية وايجابية بنفس الوقت، فمن ايجابياته صقل الشخصية ومساعدة الشخص على تكوين العلاقات وخوض تجارب الحياة، كما انه يعرف الطالب قيمة الحياة العملية، ويضيف الدكتور الدباس ان من حسنات العمل اثناء الدراسة انه يكسب الطالب المهارات والقدرة على التواصل الاجتماعي نتيجة الاختلاط بكافة شرائح المجتمع، كما انه يخرج الطالب من الانعزال الذاتي والتأثير النفسي، بالاضافة الى انه يمنح الطالب الثقة ويخفف القلق والتوتر والصعوبات المادية، اما بالنسبة للسلبيات فهي تنحصر بالخشية من التأثير على التحصيل العلمي ان لم يكن هناك قدرة على التنسيق بين العمل والدراسة، كما انه ونتيجة الاختلاط بجميع شرائح المجتمع فقد يتعرض الطالب للتعرف إلى شرائح منحرفة تؤدي الى ضياعه وقد تعرضه الى الابتزاز او التحرش ويعود ذلك الى مكان العمل .

ويذكر الدكتور الدباس من ناحية فيسيولوجية ان العمل في سن مبكرة قد يؤثر مستقبلا على نفسية الطالب ولكن هذا الاحتمال يرتبط بسن العمل الذي يبدأ فيها الشخص.

التوفيق بين العمل والدراسة

سائد الرشيدي طالب في جامعة البلقاء التطبيقية تخصص تخطيط مكاني قال: إن ارتفاع الرسوم الجامعية وغلاء المعيشة أجبر كثيرا من الطلبة على العمل بأي وظيفة مهما كانت، مشيرا الى أن التوفيق بين العمل والدراسة معادلة صعبة حيث يكون شيء على حساب شيء اخر ، وبين سائد أن ظروف الحياة اصبحت أكثر تعقيدا مما سبق، وهذا ما انعكس على الشباب كالتوجه للعمل الإضافي مثلا واحيانا تفضيل العمل على الدراسة.



الاجتهاد طريق الوصول

رامي علي (مواطن) يعمل في احد مطاعم التوصيل المجاني قال: لقد اجتهدت للحصول على فرصة عمل حتى لا أصبح مثل الكثير من طلاب الجامعة الذين عجزوا عن إيجاد عمل وانضموا إلى صفوف غير العاملين ، والذين أصبحوا في تزايد مستمر والبعض منهم ينظر إلى مثل هذه الأعمال على أنها لا تصلح لهم اجتماعيا وأدبيا، واضاف انه لهذه الاسباب أردت أن أثبت لنفسي أني اقدر على العمل في أي مجال مهما كانت طبيعته وبلا حياء؛ لأن العمل شرف‏ وعلى الاقل فإنه يمكنه من توفير بعض احتياجاته .



علم الاجتماع

وتؤكد الدكتورة فاطمة الرقاد استاذة علم الاجتماع في جامعة البلقاء التطبيقية ان العمل له اهمية كبيرة في الحياة بشكل عام، كما ان غالبية الاهالي هم من ابناء الطبقة الوسطى لذلك لا يوجد اي مانع من عمل الطلاب وخاصة في اوقات فراغهم، وهذا العمل له ايجابيات كبيرة جدا ، حيث إنه يشغل وقت فراغهم باشياء ايجابية ويبعدهم عن المشاكل والاعمال السلبية، بالاضافة الى انه يعلم الطالب القدرة على اعالة نفسه واختبار قدراته في التحمل ويكون هذا العمل سببا في تخرج جيل شديد معتمد على ذاته ومزود بالمهارات والخبرات.

التاريخ : 05-04-2012

Print this page
الصناره

يضع رئيس الوزراء السابق د. عبدالسلام المجالي اللمسات الأخيرة على الجزء الثاني من مذكراته الشخصية التي تتضمن العديد من الاحداث المهمة والمعلومات التي تنشر لأول مرة.

دعا ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية لملتقى وطني يضم أحزابا ونوابا ونقابات مهنية وهيئات شعبية نسائية وشبابية، نوادي وهيئات وطنية أخرى إضافة إلى شخصيات وطنية للتداول والبحث في تقديم الدعم لشعبنا العربي الفلسطيني في مواجهة العدوان على ان يتم عقد الملتقى الساعة العاشرة من مساء يوم غد الأربعاء في مجمع النقابات المهنية.
ويقوم الائتلاف بالتحضير لمسيرة جماهيرية يوم الجمعة 25/7/2014  تنطلق بعد صلاة الجمعة من أمام المسجد الحسيني الكبير في وسط العاصمة.

سخر احد النشطاء الفلسطينيين من الناطق باسم الجيش الاسرائيلي افيخاي أدرعي عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك.
وعلق الناشط ساخراً من افيخاي أدرعي بانه يعرف مكان تواجد الجندي المخطوف شاؤول ارون، ليرد أدرعي عليه انه مستعد لتقديم اي مبلغ مالي مقابل الحصول على معلومات تدل على مكان الجندي المخطوف، ليجيبه الناشط مستهزئاً بأن الجندي في حارة ابو النار - وهي شخصية مشهورة في مسلسل باب الحارة -.

تقوم لجنة سيدات الأعمال في الملتقى الفلسطيني الأردني بالتعاون مع نقابة المهندسين الأردنيين لجنة فلسطين والهيئة العربية الدولية لإعمار غزة بحملة (نصرهم....عيدنا) من خلال توزيع بلايز مكتوب عليها هذه الجملة للبسها يوم العيد وبالذات اثناء صلاة العيد وسعر القطعة 3 دنانير وريع الحملة لإعمار غزة العزة.

 شكا سكان حي المدينة الرياضية في عمان لـ»صنارة الدستور» من خضوع معظم اسواق الخضار ومحال الحلويات والعصائر والمواد التموينية في الشارع الممتد من دخلة فندق الأرز صعودا باتجاه الحي الى سيطرة اللاجئين السوريين والوافدين العرب الذين وفق الاهالي يقومون بالتحكم بالاسعار وتحديدها على ارتفاع في ظل غياب كافة اشكال الرقابة عن تلك الاسواق.

 حيّت فعاليات حقوقية ومدنية مديرية الرقابة الغذائية والصحية التابعة لامانة عمان لدورها في فرض رقابة غذائية وصحية وقائية وحازمة خلال شهر الصوم الفضيل على أسواق العاصمة بمختلف مستوياتها، ما أسهم في الحد من تجاوزات وانتهاكات التجار.

 

كتّاب الدستور
الفيديو
خدمات الكترونية
مواقع مختارة
يمنع النقل أو الاقتباس من أخبار الدستور الخاصة الابموافقة مسبقة من الصحيفة
اما فيما يتعلق بالمقالات فلا مانع من اعادة النشر شريطة الإشارة الى المصدر ( جريدة الدستور )

© Ad-Dustour Newspaper 2014
سياسة الخصوصيه | Privacy Policy
Powered by Polo Domains