جريدة الدستور : حلبلوب
   
العدد رقم 17292 السنة 49 - السبت 21 ذي القعدة, 1436 هـ الموافق 5 أيلول 2015م.
يومية سياسية عربية مستقلة تصدر عن الشركة الاردنية للصحافة والنشر
رئيس التحرير المسؤول محمد حسن التل
بحث الدستور
حلبلوب
<< الأثنين، 6 مايو/أيار، 2013
Print this page

حلبلوب * محمود قطيشات

 

الحلبلوب نبتة برية تمتاز برائحتها العطرية ..

تنبت في المرتفعات تحت ( الطرانيق) : \مفردها طرناق\ وفي (آباط : جمع إبط ) السناسل وتخرج من سيقانها مادة لبنية سريعة التخثر ولها مفعول مخدر تتجنب أكلها ذوات الاربع لسميّتها الشديدة .

حين كنّا في المرحلة الإعدادية ابتلينا بأستاذ رياضيات (ايده ولهواه ) .. يحمل الكتاب بيمناه وفي اليسرى (مذروب) من الخيزران على شكل قنوة مفلطحة الرأس طوله نصف متر تقريبا ..

كرهت حصة الرياضيات بسببه و بسبب خيزرانته وبسبب تلك الضربات الموجعة التي طالما تلقيتها منه وخاصة على قفاي ..

أجزم أنه لم تمر حصة دون ان نتذوق طعم خيزرانته التي تقطع الانفاس ...

ذات مرة لوّح لنا بخيزرانته وقال : الحصة الجاية امتحان شفهي ويا ويله ويا سواد ليله اللي بسقط ..

يومها رأيت الشرر يتطاير من عيونه..



كان أمامي خياران للخروج من هذه المصيبة : إما أن أغيب عن المدرسة وإما أن أحشو بنطلوني من الخلف بكمية إضافية من الملابس الداخلية..

وفجأة خطرت ببالي تلك النبتة السحرية \ الحلبلوب \..

استيقظت مبكرا ودهنت بها كل المناطق التي أتوقع ان ينالها الضرب, ثم توجهت الى المدرسة منتشيا ومهيئا نفسي لكل الاحتمالات..



في الطريق شعرت بشيء ما ..

تعب وضيق نفس وانتفاخ في اليدين والوجه ..

رمقني الأستاذ بعيون كلها شفقة .. وسألني ان كنت أعاني من مرض ما أو أنني قد تناولت برسيما أو مادة سامة ..

نصحني أن أنظر في المرآة المركونة على الحائط لأرى صورتي .. عندها بكيت بحرقة وانتابني شعور شديد بالخوف..

أدرك الأستاذ أنني أعاني من عصاب خيزرانته المشئومة .. فربت على كتفي وقال سأؤجل لك الامتحان..



وحدها الصدفة جمعتني باستاذي مؤخرا ..

كان يتوكأ على عصاه ..

وما ان صافحته حتى تذكرت خيزرانته وشعرت بألم يسري في كل بقعة في جسدي ..

قال لي كيف حالك قلت له على ( حطّة ايدك )

نظر الى عكازته وقال آخ منكم ايها الجيل التعبان فلولا هذه الخيزرانة لما أفلح منكم أحد ...

خشيت على نفسي من خيزرانته .. فقبّلت بسرعة البرق كفيه و جبينه وتمنيت له العمر المديد ولخيزرانته طول البقاء.. ومضى كل واحد منا الى سبيله.



mkatishat@yahoo.com

التاريخ : 06-05-2013


الصناره

كتب ولي العهد الأمير الحسين بن عبدالله على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «انستجرام» (في طريقي إلى المطار، سوف اشتاق لكل شيء في أردننا، استودعكم الله).
فيما علّقت جلالة الملكة على صورة تجمعها بسموه على حسابها مخاطبة سموه (رح نشتقلك، ربنا يباركلك في كل خطوة).

عبرت جلالة الملكة رانيا عن حزنها على غرق الطفل السوري وكتبت جلالتها على حسابها على موقع «تويتر» (صورة مأساوية لطفل لا يملك إلا البراءة، واقع مرير يعيشه الكثيرون).

 طالب ديوان المحاسبة باسترجاع مخصصات صرفت لمدير أحد المشاريع في دائرة الإحصاءات العامة كون المذكور كان منتدباً من إحدى الوزارات لإدارة المشروع وكان يتقاضى راتبه كاملاً.

 مصدر رفيع في وزارة التربية والتعليم أبلغ صنارة «الدستور» أن عدد الطلبة المنقولين من المدارس الخاصة إلى الحكومية العام الحالي تجاوز الـ 45 ألف طالب وطالبة.


كشف رئيس الجامعة الأردنية الدكتور خليف الطراونة،عن ان عدد خريجي الجامعة منذ تأسيسها بلغ نحو 200 ألف خريج، فيما سيصل عدد طلبتها بعد اعلان قائمة القبول الموحد يوم أمس الاول الى نحو 45 ألف طالب وطالبة فيما يصل عدد أعضاء الهيئات التدريسية في مختلف كليات الجامعة الى نحو 1600 أستاذ جامعي.

- اندلعت اعمال شغب مساء أمس الجمعة في شارع الملكة زين الشرف بالعاصمة عمان على هامش سباق «ريد بول الأردن».

كتّاب الدستور
الفيديو
خدمات الكترونية
مواقع مختارة
يمنع النقل أو الاقتباس من أخبار الدستور الخاصة الابموافقة مسبقة من الصحيفة
اما فيما يتعلق بالمقالات فلا مانع من اعادة النشر شريطة الإشارة الى المصدر ( جريدة الدستور )

© Ad-Dustour Newspaper 2015
سياسة الخصوصيه | Privacy Policy
Powered by BuildCube