جريدة الدستور : لا بديل عن «جنيف 2 »
   
العدد رقم 17444 السنة 49 - الأحد 27 ربيع ثاني, 1437 هـ الموافق 7 شباط 2016م.
يومية سياسية عربية مستقلة تصدر عن الشركة الاردنية للصحافة والنشر
رئيس التحرير المسؤول محمد حسن التل
بحث الدستور
siyahat.net
لا بديل عن «جنيف 2 »
<< الثلاثاء، 14 يناير/كانون الثاني، 2014
Print this page
رأي الدستوررأي الدستور

رغم غبار المعارك الذي يحجب الرؤية وصوت الرصاص والمدافع التي تهز المنطقة من أقصاها الى أقصاها، الا ان الاهتمام بعقد جنيف 2 لحل الازمة السورية حلاً سياسياً لم يتراجع، لا بل على العكس من ذلك، بدأ يتزايد، بعد ان أيقنت الدولتان المعنيتان بالأزمة: روسيا واميركا انه المخرج الوحيد لوقف سفك الدماء، وللحفاظ على وحدة سوريا: وطناً وشعباً، ولحماية المنطقة من تداعيات الحرب المذهبية القذرة التي عبرت الحدود الى العراق ولبنان، ووصلت نذرها الى دول اخرى..
وفي هذا الصدد، فلا بد من التأكيد على ان عقد هذا المؤتمر يعتبر فرصة لن تتكرر ما يفرض على المعارضة ان توحد صفوفها، وتشارك في المؤتمر مشاركة فاعلة.. فهو السبيل الوحيد لوضع حد لهذه المأساة المروعة التي أدت حتى الآن الى مقتل أكثر من 150 الف انسان، وتدمير الشام وتحويلها الى ارض محروقة, وتدمير البنية التحتية للدولة وتهجير اكثر من تسعة ملايين مواطن سوري الى الداخل ودول الجوار، يتجرعون مرارة اللجوء والحرمان ويعانون من برد الشتاء القارس الذي ادى الى وفاة عدد من الاطفال، ما حمل امين عام الامم المتحدة الى توجيه نداء استغاثة للمجتمع الدولي لانقاذ الشعب الشقيق من مأساة مروعة، لم يشهد التاريخ الانساني لها مثيلا منذ الحرب الكونية الثانية.
إن اهتمام المجتمع الدولي بحل الأزمة السورية، واقتناع روسيا واميركا باستحالة الحل العسكري، ولا بديل من الحل السياسي جعل التفاؤل ممكناً بنجاح المؤتمر، واخراج القطر الشقيق من دائرة اللهب التي باتت تتسع وتهدد المنطقة كلها بحريق هائل، في ظل تزايد اعداد التكفيريين الذين يهددون المنطقة كلها بالفوضى وعدم الاستقرار.
لقد دعا جلالة الملك عبدالله الثاني اكثر من مرة الى ضرورة حل الازمة حلاً سياسياً، بعد فشل الحلول العسكرية والامنية، وحمل رؤيته هذه الى الامم المتحدة في خطابه الاخير، كما طرحها لدى لقائه الرئيسين الاميركي “اوباما” والروسي “بوتين”، مشدداً على ضرورة تبني هذا الخيار كسبيل وحيد لانقاذ القطر الشقيق من المحرقة، وانقاذ المنطقة كلها من انفجار قادم لا محالة، بعد اشتعال الحرب المذهبية القذرة، وبعد دخول مئات الآلاف من المتطرفين التكفيريين, ليمارسوا سفك الدم وترويع الابرياء، وزرع بذور الحقد والكراهية.
ومن ناحية أخرى، فإن مأساة اللاجئين السوريين والتي تتفاقم يوما بعد يوم، وتكاد تتحول الى كارثة، ويتحمل الاردن بصفته الدولة التي تحتضن العدد الاكبر منهم، العبء الاقتصادي والاجتماعي والانساني، تفرض على المجتمعين وعلى طرفي الصراع: النظام والمعارضة ان يشاركا بجدية، ويبتعدا عن المناورات، ويعملان بإخلاص للوصول الى حل سياسي لانقاذ شعبهم وبلدهم بعد أن ثبت أن المتضرر الوحيد هو الشعب السوري والدولة السورية المهددة بالزوال، وأن المستفيد الوحيد هو أعداء الأمة كلها.
مجمل القول: تتجه الأنظار الى جنيف 2 كفرصة أخيرة لحل الأزمة السورية حلا سياسيا، ينقذ سوريا من التقسيم وينقذ الشعب الشقيق من مأساة مروعة لم يشهد لها المجتمع الدولي مثيلاً منذ الحرب الكونية الثانية.. ما يفرض على المعارضة توحيد صفوفها والمشاركة بفعالية في المؤتمر، وصولاً الى حل سياسي يحافظ على وحدة القطر الشقيق، وينهي والى الأبد الوضع القائم، ويشرّع الأبواب لبناء دولة مدنية حديثة.


الصناره

■ احتفالا بعيد ميلاد جلالة الملك عبد الله الثاني والذكرى المئوية لانطلاقة الثورة العربية الكبرى وزّع نادي ليونز سيتاديل معونات ومساعدات ومواد تموينية على الأسر العفيفة والأيتام بمنطقة أبو علندا.

■ تحت رعاية صاحب السمو الملكي الامير الحسن بن طلال المعظم يقيم منتدى الفكر العربي في مقره حفل اشهار كتاب «قصة طموح» للقاضي الدولي العين تغريد حكمت الساعة الخامسة من مساء  يوم الاربعاء المقبل .

■ يعقد مجلس النواب مساء اليوم الأحد جلسة ينظر فيها بمشروع القانون المعدل لقانون الصناعة والتجارة والقانون المعدل لقانون تطوير المشاريع الاقتصادية كما سيأخذ النواب علما بقرار المكتب التنفيذي للمجلس المتضمن تشكيل  اللجنة الادارية .

■  ثلاثة  اجتماعات تعقدها لجان نيابية اليوم  قبل عقد الجلسة المسائية حيث تجتمع اللجنة القانونية لمناقشة مشروع قانون النزاهة ومكافحة الفساد،كما تجتمع لجنة النزاهة والشفافية وتقصي الحقائق لمناقشة موضوع الصخر الزيتي المحال على الشركة الاستونية،فيما تجتمع اللجنة المشتركة (اللجنة المالية ولجنة الاقتصاد والاستثمار)لمناقشة مشروع القانون المعدل لقانون البنوك.

■ رفض عدد من ممثلي الكنائس في المملكة تنظيم احتفالية انضمام المغطس لقائمة التراث العالمي في باريس، بدلا من تنظيمها في موقع المغطس بالمملكة سعيا لتسويق الموقع على أرض الواقع وجذبا للسياحة الدينية.

■ توعدت وزارة التربية والتعليم على لسان ناطقها الرسمي بملاحقة كل الفضائيات والمواقع الالكترونية وشركات الاتصالات التي تضلل طلبة التوجيهي بهدف الكسب المادي قضائيا مؤكدا انها تسبب التوتر للطلبة .

■ ذكرت وزارة المالية  أن خدمة الدين العام الخارجي بلغت في شهر تشرين الثاني من عام 2015 حوالي 9ر853 مليون دينار موزعة بواقع 2ر816 مليون كأقساط و7ر37 مليون كفوائد.

■ تحت رعاية وزير التنمية السياسية الدكتور خالد الكلالده تقيم الجمعية الوطنية للحرية والنهج الديمقراطي «جند» عند الساعة الخامسة من مساء غد الاثنين ندوة بعنوان (مشروع قانون الانتخاب.. ما له وما عليه)، في مركز الحسين الثقافي يشارك بها عدد من النواب ويدير الحوار الوزير السابق ناديا هتشم العالول.

■ بحسب ارقام واحصاءات دائرة الأراضي والمساحة لسوق العقار في المملكة خلال شهر كانون الثاني من العام الحالي  فقد جاءت الجنسيّة العراقية  بالمرتبة الأولى بحجم استثمار بلغ 8,8 مليون دينار بنسبة 37% من القيمة التقديرية لبيوعات غير الأردنيين، والجنسية السعودية بالمرتبة الثانية 3,4 مليون دينار بنسبة 14% والجنسية السورية بالمرتبة الثالثة 2,3 مليون دينار بنسبة 10%.

■ شكاوى عديدة من مراجعي احد المستشفيات الخاصة في عمان من عدم توفر الادوية والابر الخاصة ببعض الامراض كأمراض القلب والشرايين ومعالجة بعض الالتهابات البكتيرية والفيروسية، اذ يلجأ المناوبون لطلبها من أهل المريض في ساعات متأخرة من  الليل  بحجة انها غير متوفرة في الصيدلية الامر الذي يضطر ذوي المريض الى اللجوء لشرائها على حسابهم الخاص من خارج المستشفى ومن اماكن بعيدة عن المستشفى نفسه.المناوب الاداري في كل ليلة كان يؤكد على حل المشكلة ولكن دون حلول.

■ طرحت الجامعة الأردنية مؤخرا عطاء لانشاء مبنى جديد لكلية الشريعة بكلفة قدّرت بسعة ملايين دينار، حيث سيتم تنفيذ المبنى بطراز اسلامي يبرز معالم فن المعمار الاسلامي.

■ شكى مرتادو شاطىء عمان السياحي من انعدام خدمات النظافة ،  الى جانب شكواهم من  ارتفاع اسعار الخدمات المقدمة الى مرتادي  الشاطىء .

■ عريضة موقعة من تجار شارع طلال وسط البلد حصلت «صنارة الدستور» على نسخة منها اعربوا خلالها عن احتجاجهم على كافة فرق ازالة البسطات والعشوائيات التابعة لأمانة عمان بأنها تستثني ازالة بسطات بعينها في ذات الشارع.

■ محال لبيع المشروبات الروحية في منطقة المدينة الرياضية ترفض الانصياع لتعليمات وزير الداخلية بشأن الالتزام بالاغلاق بعد الساعة 12 من  منتصف الليل .

■ كيلو البندورة يباع في المولات والمحال التجارية بـ5 قروش ، فيما بيع صندوق البندورة بـ 30 قرشا .

■ ما زال سكان ومزارعو البربيطة في محافظة الطفيلة يستخدمون عمليات النقل البدائية سواء على الاكتاف، او باستخدام الدواب لمسافات طويلة، لنقل منتوجاتهم من اصناف الحمضيات والجوافة والزيتون والخضار.ويشكو المزارعون من محدودية الطرق الزراعية، ما يشكل مصاعب عديدة في عمليات نقل المنتوجات والادوات الزراعية على ظهور المزارعين لمسافات طويلة في رحلة شقاء لتأمين مصادر رزق لمعيشتهم.

كتّاب الدستور
الفيديو
خدمات الكترونية
مواقع مختارة
يمنع النقل أو الاقتباس من أخبار الدستور الخاصة الابموافقة مسبقة من الصحيفة
اما فيما يتعلق بالمقالات فلا مانع من اعادة النشر شريطة الإشارة الى المصدر ( جريدة الدستور )

© Ad-Dustour Newspaper 2015
سياسة الخصوصيه | Privacy Policy
Powered by BuildCube