العدد رقم 17023 السنة 48 - السبت 6 صفر, 1436 هـ الموافق 29 تشرين الثاني 2014م.
يومية سياسية عربية مستقلة تصدر عن الشركة الاردنية للصحافة والنشر
رئيس مجلس الأداره، د. تيسير رضوان الصمادي | رئيس التحرير المسؤول محمد حسن التل
بحث الدستور
هدنة حمص!
<< الخميس، 8 مايو/أيار، 2014
Print this page
أسامة الشريفأسامة الشريف

هدنة حمص القديمة تعد تطورا لافتا في الأزمة السورية حيث توصل الثوار وحكومة النظام بوساطة يقال انها ايرانية إلى خروج نحو الفي مقاتل من احياء المدينة المحاصرة منذ عامين الى مناطق يسيطر عليها الثوار في الريف الشمالي حاملين معهم اسلحتهم الخفيفة. في المقابل تسمح الحكومة بدخول المساعدات الانسانية وتفرض سيطرتها على المدينة التي تعتبر عاصمة الثورة المسلحة. من الصعب القول بان الهدنة، لو نجحت، تعد نصرا كبيرا للنظام الذي لا يزال عاجزا عن بسط سيطرته على كثير من المدن والقرى والمحافظات السورية. وهو لا يعد هزيمة نكراء للثوار الذين قاوموا الحصار لسنتين وخرجوا من حمص الى مناطق تحت سيطرتهم حيث صرح العديد منهم بأنهم سيعودون الى حمص ليحرروها. الصفقة تشمل ايضا اطلاق سراح ضباط وجنود سوريين وضابط روسي.
هذا الاتصال المباشر بين الثوار والنظام ليس الأول من نوعه، وقد يشكل طريقا جديدا للخروج من مواجهات انهكت الطرفين دون ان يحرز احدهما نصرا حاسما. وفي ظل فشل الحل السياسي الأممي واصرار النظام على الخيار العسكري للقضاء على الثورة، فان خيار الهدنة او وقف اطلاق النار في مناطق الاشتباك قد يعزز فرص التهدئة في بعض المناطق. لن يقود ذلك الى مصالحة تنهي الصراع الدائر منذ اربع سنوات لكنه قد يمنح الطرفين فرصة لالتقاط الانفاس والسماح بدخول المساعدات الانسانية الى مناطق محاصرة تعج بالمدنيين.
النظام يسعى الآن الى فرض سيطرته على حماة وحلب وريف دمشق الجنوبي، وهو قد يؤجل الدخول في صراع على درعا والقنيطرة وشمال حلب الى الحدود التركية. اعتقد ان هو حقق ذلك في غضون الأشهر القليلة القادمة فانه يكون قد استعاد زمام المبادرة والثقة بنفسه. اما الطرف الآخر فانه ورغم الاقتتال الداخلي بين داعش والنصرة والخلافات الجديدة بين الجيش الحر والنصرة في درعا، فانه سيسعى الى زيادة مكاسبه في حلب والتوسع في منطقة الساحل بالقرب من كسب وترسيخ سيطرته في محافظتي درعا والقنيطرة وادلب والحدود مع تركيا.
في الحالتين يكون كل طرف قد حقق تقدما ما، وقد يفضي ذلك الى تفاهمات جديدة على الأرض. السيئ في كل هذا انه لا يحقق نهاية للصراع لكنه يفتح الباب على تقسيم فعلي على ارض الواقع وسط حالة جمود ميداني حيث لا غالب ولا مغلوب. من هنا تبدو أهمية هدنة حمص الأخيرة!

Print this page
الصناره

■ قرر رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة دعوة أعضاء لجنتي النزاهة والشفافية وتقصي الحقائق والريف والبادية لاجتماعين منفصلين تعقداهما يوم غد الاحد في قاعة المكتب الدائم عند الساعة الثانية عشرة ظهرا لانتخاب رئيس ونائب رئيس ومقرر لكل لجنة.

■ يواصل مجلس النواب مساء غد الاحد مناقشة مشروع قانون ضريبة الدخل بعد ان كان أقر منه 10 مواد في الدورة الاستثنائية الاخيرة .

■ أقام النائب أمجد المسلماني مأدبة عشاء مساء الخميس الماضي على شرف رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور بحضور رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة وعدد كبير من الوزراء والنواب وجمع من الاعلاميين والسياسيين ورجال الاعمال.

■ تخليدا لذكرى الشهيد وصفي التل تقيم مؤسسة المتقاعدين العسكريين اليوم احتفالية تذكارية في منزل الشهيد بمنطقة الكمالية.

■ أجلت وزارة التربية والتعليم سباق الضاحية لطلبة التربية والتعليم في لواء الجيزة والذي كان مقرراً يوم الخميس الماضي تحت رعاية وزير التربية والتعليم الدكتور محمد الذنيبات حتى إشعار آخر وذلك بسبب الظروف الجوية التي كانت سائدة.

■ أظهرت ارقام سياحية حديثة ارتفاع الاستثمارات السياحية خلال العام الحالي مقارنة بالعام الماضي حيث ارتفع عدد المطاعم من (360) الى (966)، والفنادق من (260) فندقا الى (530)، فيما ارتفع عدد شركات السياحة والسفر من (300) الى (730)، كما اظهرت زيادة بعدد الادلاء السياحيين من (612) دليلا سياحيا الى (1330) دليلا.

■ تطلق المنظمة العربية لحماية الطبيعة يوم الثلاثاء المقبل حملة المليون شجرة، حيث تعقد المنظمة مؤتمرا صحفيا في مقرها للحديث عن الحملة التي سيشارك في إطلاقها الفنان اللبناني شربل روحانا  والشاعر الروائي ابراهيم نصرالله.

■ بدأت الكتل النيابية بترتيب بيتها الداخلي بما ينسجم مع النظام الداخلي للمجلس الذي يوجب ان يكون الحد الادنى لعدد اعضاء الكتلة 15 نائبا وذلك تمهيدا لتسجيل الكتل لدى الامانة العامة للمجلس قبل انتهاء المدة المحددة لهذا الغرض والتي تنتهي يوم الثلاثاء القادم.

■ تبرعت بلدية اربد الكبرى بقطعة ارض لاقامة مدرسة اساسية في منطقة زبدا بديلة للمدرسة الحالية وانها بانتظار مبادرة وزارة التربية للتجاوب مع مطلبهم بانشاء مدرسة جديدة.

■ برز في لواء ذيبان  توجه للمطالبة بحقوق ومطالب اللواء بوسائل حضارية ترتكز على مفهوم الحقوق والواجبات للمواطن في اللواء بعيدا عن الاعتصامات والتظاهرات. وقال منسق مبادرة قبيلة بني حميدة للمناسبات محمد يوسف السليمات ان المطالبة بالحقوق بطرق قانونية وعبر القنوات الرسمية والتواصل مع صانعي القرار ووضعهم بصورة أوضاع اللواء لحل مشاكل وهموم اللواء هي الأسلوب الأمثل.

■ وفقا  لتقرير البنك المركزي فقد ارتفعت مقبوضات بند السفر ومدفوعاته خلال الثمانية شهور من عام 2014 بمقدار 199.6 مليون دينار و22.2 مليون دينار أو ما نسبته 10.2%  و3.9%  مقارنة بذات الفترة من عام 2013 على التوالي.

كتّاب الدستور
الفيديو
خدمات الكترونية
مواقع مختارة
يمنع النقل أو الاقتباس من أخبار الدستور الخاصة الابموافقة مسبقة من الصحيفة
اما فيما يتعلق بالمقالات فلا مانع من اعادة النشر شريطة الإشارة الى المصدر ( جريدة الدستور )

© Ad-Dustour Newspaper 2014
سياسة الخصوصيه | Privacy Policy
Powered by Polo Domains