الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الكرملين: انسحاب واشنطن من معاهدة الدفاع المضاد للصواريخ يهدد الأمن الدولي

تم نشره في الجمعة 23 آذار / مارس 2018. 01:00 صباحاً


موسكو - اعتبر الناطق الرئاسي الروسي، دميتري بيسكوف، في مقابلة مع «روسيا اليوم»، أن قرار الولايات المتحدة بالانسحاب من معاهدة الدفاع المضاد للصواريخ هدد ويهدد الاستقرار والأمن الدوليين.
ووفقًا لبيسكوف، فإن انسحاب واشنطن من معاهدة الدفاع المضاد للصواريخ يهدد نظام الردع النووي المتبادل، الذي يعد أحد أركان الاستقرار والأمن الدوليين. وقال المتحدث باسم الكرملين «منذ ذلك الحين صارت روسيا مرارا وتكرارا هدفا لجهود تحييد القدرة النووية للبلاد».
وفي الوقت نفسه ، كشف بيسكوف عن أن روسيا عرضت مرارا تنازلات متبادلة وتعاونا لضمان الاستقرار الدولي، ولكنها لم تحصل على أي رد.
وخلص بسكوف إلى القول: «نتيجة لذلك، لم يكن أمام روسيا من خيار سوى إظهار أنه بغض النظر عن الظروف، وبالرغم من الجهود المستمرة التي يبذلها زملاؤنا الغربيون لإنشاء درع صاروخي، فإن روسيا سوف تكون قادرة على الحفاظ على نظام الردع النووي المتبادل». وقد انسحبت واشنطن خلال عهد الرئيس جورج بوش الابن في أواخر عام2001، من جانب واحد من معاهدة الدفاع المضاد للصواريخ التي كانت قد وقعتها مع الاتحاد السوفيتي.  (وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش