الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تـــونس على مشارف الخروج

تم نشره في الأحد 24 حزيران / يونيو 2018. 12:00 صباحاً

] موسكو - حقق المنتخب البلجيكي لكرة القدم خطوة كبيرة على طريق بلوغ الدور ثمن النهائي لمونديال روسيا 2018، بفوزه الساحق على تونس 5-2، واضعا المنتخب العربي على مشارف الخروج من الدور الأول، بعد المباراة بينهما امس السبت في الجولة الثانية للمجموعة السابعة.
وعلى ملعب «اوتكريتي» الخاص بنادي سبارتاك موسكو، سجل ادين هازارد (6 من ركلة جزاء و51) وروميلو لوكاكو (16 و45+3) وميتشي باتشواي (90) اهداف بلجيكا التي حققت فوزها الثاني تواليا، وستحجز بطاقتها رسميا اليوم الأحد في حال فوز انجلترا على بنما أو تعادلهما.
في المقابل، سجل ديلان برون (18) وهبي الخزري (90+3) هدفي تونس التي ستخرج رسميا اليوم ايضا في حال عدم فوز بنما على انجلترا.

المباراة في سطور
- الملعب: «اوتكريتي» الخاص بنادي سبارتاك في موسكو.
- الجمهور: 44190 متفرجا.
- الحكم: الاميركي جايير انطونيو ماروفو.
- الأهداف: تونس: ديلان برون (18)، وهبي الخزري (90+3)، بلجيكا: إدين هازارد (6 من ركلة جزاء و51) وروميلو لوكاكو (16 و45+3) وميتشي باتشواي (90).
- الانذارات: تونس: الفرجاني ساسي (14).
- مثل تونس: فاروق بن مصطفى- ياسين مرياح، صيام بن يوسف (يوهان بن علوان، 41)، وديلان برون (حمدي النقاز، 24)، علي معلول- الياس السخيري، أنيس البدري، الفرجاني ساسي (نعيم السليتي، 59)- فخر الدين بن يوسف، وهبي الخزري وسيف الدين الخاوي، والمدرب: نبيل معلول.
* مثل بلجيكا: تيبوا كورتوا- يان فيرتونغن، ديدريك بوياتا، توبي الدرفيريلد- توماس مونييه، اكسل فيتسل، كيفن دي بروين، يانيك كارسكو- درايس مرتنز (يوري تيليمانس، 86)، إدين هازارد (ميتشي باتشواي، 68)- روميلو لوكاكو (مروان فلايني، 59)، والمدرب: الاسباني روبرتو مارتينيز.
أخطاء دفاعية قاتلة
دفعت تونس ثمن الأخطاء القاتلة لمدافعيها خصوصا صيام بن يوسف الذي تسبب بركلة الجزاء التي احتسبت لهازارد وافتتح منها التسجيل، ومدافع الاهلي المصري علي معلول الذي مرر كرتين خاطئتين استغلهما «الشياطين الحمر» على أكمل وجه وسجلوا ثنائية عبر مهاجم مانشستر يونايتد الانجليزي لوكاكو.
وهي الثنائية الثانية للوكاكو في مونديال روسيا بعد أولى في مرمى بنما، فتساوى مع البرتغالي كريستيانو رونالدو في صدارة ترتيب الهدافين مع 4 أهداف، كما بات المهاجم البالغ 25 عاما، كما بات أول لاعب يسجل ثنائيتين متتاليتين منذ الأرجنتيني دييغو مارادونا الذي حقق ذلك في مرميي انجلترا وبلجيكا في مونديال 1986.
وتأثرت تونس أيضا لناحية التغييرات القانونية الثلاثة كون مدربها نبيل معلول اجبر على تغييرين اضطراريين في الشوط الاول باصابة برون وصيام بن يوسف في الركبتين اليسرى واليمنى تواليا.
وحاولت تونس مطلع الشوط الثاني تقليص النتيجة، لكن هازارد وجه الضربة القاضية بتسجيله الهدف الرابع بخطأ في التغطية الدفاعية، قبل ان يضيف البديل باتشواي الهدف الخامس للسبب ذاته.
وباتت بلجيكا أمام فرصة كبيرة لتصبح خامس بلد يبلغ النهايات بعد روسيا المضيفة والاوروغواي (المجموعة الاولى) وفرنسا (الثالثة) وكرواتيا (الرابعة)، وينتظر تأهل بلجيكا رسميا، اقامة المباراة الثانية في الجولة الثانية للمجموعة بين انجلترا وبنما اليوم الاحد.
وستضمن بلجيكا التأهل في حال تعادل انجلترا أو فوزها، ليترافق حينها المنتخبان الأوروبيان لثمن النهائي، وفي حال حصول ذلك، ستصبح تونس رابع منتخب عربي يودع من الدور الثاني بعد السعودية ومصر (الاولى) والمغرب (الثانية).
وكان بإمكان المنتخب البلجيكي الخروج بنتيجة أكبر بالنظر الى الفرص التي أهدرها مهاجموه خصوصا باتشواي الذي أخطأ المرمى 3 مرات قبل ختمه المهرجان البلجيكي. وهو الفوز السادس تواليا لبلجيكا في مبارياتها الـ11 الاخيرة في النهائيات لم تذق فيها طعم الخسارة، كما فكت بلجيكا عقدتها في هز الشباك في الشوط الاول من مبارياتها السبع الاخيرة في كأس العالم، وكانت المرة الاخيرة التي فعلت فيها ذلك امام روسيا (3-2) في مونديال 2002. (أ ف ب)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش