الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

واشنطن تحذر طهران من «حنق العالم» إذا امتلكت السلاح النووي

تم نشره في الاثنين 25 حزيران / يونيو 2018. 12:00 صباحاً


طهران – واشنطن - حذرت الخارجية الأمريكية إيران من محاولة حيازة أسلحة نووية، من أنها ستواجه «غضب العالم كله» في حال ذلك، مشيرة إلى أن هذا الغضب لن يرتبط بعمل عسكري ضدها.
وقال بومبيو خلال حديث لقناة «إم.إس.إن.بي.سي» الإخبارية: «ليس من مصلحة إيران محاولة حيازة أسلحة نووية أيا كان مصير الاتفاق النووي معها.. آمل أن يفهموا أنهم إذا أخذوا في تكثيف برنامجهم النووي فإن حنق العالم كله سينصب عليهم». وتابع: «إذا حاولوا إنشاء زوج إضافي من أجهزة الطرد المركزي، فإن هذا أمر سيختلف تماما عن أن يبدؤوا الانتقال إلى برنامج للأسلحة النووية، لأن ذلك سيلاقي رفض العالم كله وسنجد أنفسنا في النهاية على طريق لا أعتقد أنه سيخدم مصالح إيران».
وأوضح أن هذا الغضب لا يعني عملا عسكريا، وقال: «عندما أقول الحنق، لا تخلط ذلك بالعمل العسكري.. وعندما أقول الحنق، فأنا أقصد العار الأدبي والقوة الاقتصادية التي قد تسقط عليهم، هذا ما أتحدث عنه. لا أتحدث عن العمل العسكري هنا، وآمل حقا في ألا يكون الأمر كذلك أبدا، وهذا لا يخدم مصالح أي طرف» من الأطراف. كما عبّر عن أمله في ألا تكون هناك ضرورة لاستخدام القوة من جانب الولايات المتحدة ضد طهران.
وفي الإجابة عمّا إذا كانت الولايات المتحدة ستفعل كل ما في وسعها لمنع إيران من حيازة الأسلحة النووية، قال: «كان الرئيس ترامب بعيدا عن أي غموض في تصريحاته التي أكد فيها أن إيران لن تتمكن من حيازة السلاح النووي».
في موضوع آخر، تضمن كتاب تداوله إيرانيون عبر الإنترنت في الآونة الأخيرة، اتهامات للرئيس حسن روحاني بالتعاون مع جهاز استخبارات عهد الشاه المعروف باسم «سافاك»، وواشنطن، من أجل تقويض «الجمهورية» التي أسسها آية الله الخميني عام 1979.
يأتي ذلك بعد منع وزارة الثقافة والإرشاد الإسلامي الإيرانية، نشر كتاب «روحاني من نظرة واحدة»، لمؤلفه الباحث «كمران غضنفري» المعروف بتوجهه اليميني المتشدد. ويدعي الكتاب افتقاد «روحاني» للشروط المؤهلة لتولي منصب رئيس الجمهورية، مطالبا مجلس الشورى (البرلمان) في البلاد بالتحقق من ذلك.
في المقابل، أكدت صحيفة «إيران» الحكومية، أن الادعاءات الواردة في الكتاب «لا أساس لها من الصحة». والعام الماضي، فاز روحاني المعروف بتوجهه «الإصلاحي» بفترة رئاسية ثانية، رغم معارضة شديدة من المحافظين في البلاد.(وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش