الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

حكومة الاحتلال تستثني قصف «أطفال الطائرات الورقية» من الهدنة

تم نشره في الثلاثاء 17 تموز / يوليو 2018. 12:00 صباحاً

فلسطين المحتلة - اقتحمت مجموعات من المستوطنين صباح أمس الاثنين ساحات المسجد الأقصى المبارك - الحرم القدسي الشريف في مدينة القدس المحتلة، في وقت ما زال القادة الإسرائيليون مصرون على الحرب على قطاع غزة، حيث أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أن تفاهمات وقف إطلاق النار في قطاع غزة، لا يستثني الطائرات الورقية والبالونات المحترقة.
وأفاد مدير عام دائرة الاوقاف السلامية العامة وشؤون المسجد الاقصى بالقدس الشيخ عزام الخطيب لمراسل (بترا) في رام الله أنّ عشرات المستوطنين اقتحموا باحات المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة بحراسة مشددة من شرطة وقوات الاحتلال الإسرائيلي الخاصة المدججة بالسلاح، مؤكدا ان المستوطنين المقتحمين أدوا طقوسا تلمودية استفزازية وقاموا بجولات مشبوهة داخل ساحات الاقصى وسط حالة من الغضب والغليان سادت بين المصلين والمرابطين .
وقال نتنياهو، خلال زيارة له أمس الإثنين إلى بلدة سديروت المتاخمة لقطاع غزة: «لا يوجد وقف لإطلاق النار يستثني الطائرات الورقية والبالونات المحترقة». ونقلت عنه هيئة البث الإسرائيلية (رسمية) إضافته: «إذا لم يُفْهم هذا الأمر بالكلمات، فإنه سيفهم من خلال نشاط الجيش الإسرائيلي»، في إشارة إلى تنفيذ المزيد من الهجمات على مواقع في غزة.
وجاءت أقوال نتنياهو بعد خلافات برزت بين وزير التعليم وزعيم حزب «البيت اليهودي» اليميني نفتالي بنيت، ورئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي غادي أيزنكوت، حول سبل التعامل مع الطائرات الورقية المحترقة.
وقالت هيئة البث الإسرائيلية إن اجتماع المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية «الكابينت» مساء أمس الأول شهد «مواجهة ساخنة» بين بنيت وأيزنكوت حول كيفية التعامل مع الطائرات الورقية. وأضافت:» طالب الوزيران غلعاد اردان (وزير الأمن الداخلي) وبنيت بأن يُطلق الجيش النار صوب مطلقي هذه الطائرات، ورد أيزنكوت بالقول إن هذه مسألة شائكة». وتابعت هيئة البث الإسرائيلية:» وحينها كرر بنيت موقفه، فما كان من رئيس هيئة الأركان الا ان أجاب بأن موقف بنيت يتعارض ورؤيته العملياتية والقيم التي يؤمن بها». وعلى إثر ذلك، فقد قال بنيت لإذاعة الجيش الإسرائيلي أمس: «من المهم أن يعبر القادة العسكريون عن آرائهم ولكن المستوى السياسي هو من يتخذ القرار».
في سياق آخر، افتتحت وزارة التعليم في السلطة الفلسطينية صباح أمس الإثنين، العام الدراسي استثنائيا في مدرسة التجمع البدوي الخان الأحمر شرقي القدس المحتلة، وذلك في محاولة لمواجهة مخطط الهدم والتهجير الذي أعدته سلطات الاحتلال الإسرائيلي.
يذكر أن المحكمة الإسرائيلية العليا، قضت استمرار تجميد أوامر هدم الخان الأحمر، وذلك لحين النظر بالالتماس المقدم ضد الهدم في الـ15 من آب المقبل. وينسجم مخطط تهجير وهدم الخان الأحمر مع خطة لتهجير «بدو القدس» التي أعدها في العام 1979، وزير الزراعة الحالي، المستوطن أوري أرئيل، حيث قضت الخطة بطرد جميع الفلسطينيين من التجمعات السكنية البدوية المتواجدة شرقي القدس المحتلة.
وفي تقرير لها، رصدت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية «وفا»، ما نشرته وسائل الإعلام الإسرائيلية من تحريض وعنصرية ضد الفلسطينيين والعرب، في الفترة ما بين 8/7 - 14/7/ 2018. ويقدم هذا التقرير رصدا وتوثيقا للخطاب التحريضي والعنصري في الاعلام العبري المرئي، والمكتوب، والمسموع، وكذلك صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي لشخصيّات سياسيّة واعتباريّة في المجتمع الإسرائيليّ.
ويعرض التقرير جملة من المقالات الإخبارية التي تحمل تحريضا وعنصرية جليّة ضد الفلسطينيين، كما يستعرض مقابلات تلفزيونية وتقارير مصوّرة، ضمن النشرة الاخباريّة، ومقابلات على الراديو الإسرائيلي ضمن البرامج الأكثر شعبية في الشارع الإسرائيلي.
ومن الأمثلة في التقرير جاء ما كتب الصحفي جلعاد شارون في صحيفة «يديعوت أحرونوت» محرضا على فلسطينيي الداخل وقياداتهم السياسيّة في البرلمان حول قانون القومية مثير الجدل، مدّعيا: «اذا كنت تكره الدولة، اذا علمها بنظرك مجرد قماش، بدون أن نقول خرقة، اذا كان يوم الاستقلال هو يوم كارثة، ويوم الذكرى هو مجرد يوم بدون أن نذكر أنه يمكن أن يكون يوم فرح، وبالرغم من كل هذا أن تأخذ بيديك الاثنتين جميل – الأجر، التعليم والصحة، التأمين الوطني ومخصصات ضمان الدخل، اذا ماذا انت؟ واذا لم نتطرّق لما هو مقدس لدينا، كيف تريد ان تعيش بداخل مجتمعنا؟ وما العجب ان هناك قانون لجان قبول؟ بند البلدات اليهودية المنفصلة في قانون القومية، اذا تمت صياغته هكذا او بشكل آخر، فهو بالنهاية شأن وطني. كما أن رهط هي للبدو، وبني براك للحريديم، هكذا ايضا البلدة اليهودية لمن يخدم بجيش الاحتياط ويقف بصافرة الإنذار.(وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش