الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رسائل نهاية العام (2 )

لارا طمّاش

الثلاثاء 27 كانون الأول / ديسمبر 2016.
عدد المقالات: 38
كمسك الختام..كنور يسطع بين الوريد و الوريد،شيء من فرح نابع من نزف أحزان.
ترقُّب..
قطرات المطر تتراكض على حواف الرصيف في سباق الى قلب الإنتظار !
تركض يده بيدها ..(تماما كطفلين لا يعلما أن الخطر رفيق الطريق !!)
صرخت : توقف قلبي لم يعد يحتمل،توقف.
ضحك ضحكة ملأت كون ديسمبر زوابع: أتعبتي؟ حقا ؟!
أُنهكت،دعني أركن الى أقرب حرف إجابة في سؤالي ...
فما عاد بقليل الحيلة يحتمل،ذهبت ألحان كل النقاط التي رسمتها له في هبّات الأمل حين صارت الوحدة درب مرار،و إن كان من بعد الجنون جنون فكم يا ترى ؟ كم مرة سمعت تهاليل صوتي الموجوع من الحياة؟كم مرة عبرت في خيوط كفي حنينا؟ كم من مرة جففت عناويني المبتلة اصفرارا؟
(أنت سيدة الحكايات!! و القلب بوابة احتضان لوجهك)
لست سيدة أي شيء ، تنقصني نهضة البسمة آخر الليل الذي أركن الى وسائده،ضاع مني ذاك الضوء الطالع كَفُلّه وسط الظلام .... تنقصني الحياة للحياة !حتى أصبحت خساراتي عمل أصيل ..عزف احتراف ..علامة شغف،و إن فحصت أحلامي عن كثب أجدها مطبوعة بحرقة الإنتزاع.. عانت ما عانت ،و في صندوق رسائلي احتراق للهفة كَسَرَتها نيّة مسبقة،حينما نَفَضتُ كل ما فيه ذر للرياح.
بقيت ليال طوال أتوقع، أترقب..أتجمع كلي لأتفرق فوق قنديل يراود فتيل النار عن نفسه،ليشهد النَّص ما كنت انتظر و كيف تمردت على كل ما أخذني لمأوى من غصة تخشى الذكرى و الإشتياق و تختبىء خلف تمزقات الأيام و ترحل مع ساعاتها الى وطن غربة.
قال : لست ساحر و لست على القدر بقادر،تعبق الذاكرة بالليل الطويل فاصبري على عاشق دسه الشعر في فصل خريف .
قالت: في الحزن نعود ثم نقبل ثم نعود حتى نلتقي بأنفسنا بعد غربة الفقد الصعب نتلمس صدورنا ان غردت بعطرهم،أنا ابنة الغيم حين نضج زخ الأرض شتاء خيال آه في حدائق زهر توسد فيك فإن غبت حضر! يلجمني كبرياء الأنا و أغلق منافذ البوح و أجمع نفسي بنفسي و أطبطب على من إن حضر في الفؤاد رسمه تطبب.
*(عصى الدمع نداء اليتيم حين عصى الوقت كف تسكنه العناوين و تساوم ثراء الروح..و طابت الحروف مرافىء بوح يحتضر، كلما مات الحلم استفاق ! )
رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل