الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ابو غزاله يؤكد أهمية تطبيق الأردن لمعايير المحاسبة الدولية

تم نشره في الأحد 11 أيلول / سبتمبر 2011. 02:00 مـساءً
ابو غزاله يؤكد أهمية تطبيق الأردن لمعايير المحاسبة الدولية

 

عمان - الدستور

استضاف ديوان المحاسبة امس في مقره ندوة حول «معايير المحاسبة الدولية في القطاع العام» والتي عقدت بالتعاون مع المجمع العربي للمحاسبين القانونيين.

وتحدث في الجلسة الافتتاحية كل من العين الدكتور طلال أبو غزاله رئيس المجمع ومصطفى البراري رئيس ديوان المحاسبة.

وقال ابو غزاله ان هذه المعايير تطبق من قبل 107 دول منها ثماني دول عربية ليس بينها الأردن، معربا عن أمله في ان تقدم هذه الندوة توصيات للحكومة توضح أهمية تطبيق، هذه المعايير في المملكة، وان الأردن يستحق ان يكون من بين الدول المطبقة لهذه المعايير الدولية كما التزم بها القطاع الخاص.

وابدى استعداد المجمع العربي عقد ورش عمل مجانية للقطاع الحكومي لشرح وتطبيق هذه المعايير وذلك انطلاقا من الحرص على سلامة الاقتصاد الوطني.

وأكد ابو غزاله أن هذه الورش ستعمل على التوعية في المؤسسات الحكومية وخاصة في أوساط المسؤولين والمشرعين حيث ان تبني هذه المعايير يوفر مرجعا محاسبيا واحدا وثابتا، وشكل إفصاح مالي يسهل فهمه وقراءته والتعامل معه ومحاسبة المسؤولين في الحكومات المتعاقبة على أساسه.

وأوضح ان معايير المحاسبة الدولية في القطاع العام تغطي الحسابات للوزارات والدوائر والمؤسسات الحكومية والشركات التابعة للدولة كما تغطي احتساب العجز في الموازنة مشيرا الى أن أهم مشكلتين في أي دولة هما العجز في الموازنة العامة والدين العام.

وأشار ابو غزاله الى مشاركته في الهيئات الدولية المعنية بإعداد معايير المحاسبة الدولية موضحا بان المجمع العربي للمحاسبين القانونيين يعمل منذ عشرين عام على ترجمة وإعداد المعايير باللغة العربية من خلال تكليف واعتماد حصري من قبل مجلس معايير المحاسبة الدولية.

من جانبه قال رئيس ديوان المحاسبة مصطفى البراري ان الديوان يواكب التطورات الدولية في مجال الرقابة المالية مؤكدا ان تطبيق معايير المحاسبة الدولية في القطاع العام هام جدا مشيرا الى ان القطاع الخاص في الأردن كان سباقا لتطبيق المعايير الدولية.

وأضاف البراري ان للمجمع العربي مساهمات بارزة في مهنة المحاسبة محلياوعربيا وهذه الندوة من شانها خدمة القطاع العام للتعريف بمعايير المحاسبة الدولية .

وأوضح أن عقد هذه الندوة حول المعايير الدولية في القطاع العام يأتي في هذا الوقت الهام والذي ما زال فيه العالم يعاني من الأزمة المالية والاقتصادية وآثارها، فهذا اللقاء يساهم في تحسين وتطوير أساليب الرقابة المالية ومنهجياتها من الجانبين النظري والتطبيقي .

واكد انه سيتم رفع توصيات هذه الندوة الى رئيس الوزراء لكي يتم عقد ورش متخصصة في هذا المجال الحيوي مؤكدا أهمية التدريب في تطويرالأداء المهني.

وبين البراري انه تمت إعادة هيكلة عمل ديوان المحاسبة حسب المعايير الرقابية الدولية نظرا للدور الرقابي المهم الذي يضطلع به.وتم إعادة تجهيز هيكلتنظيمي جديد يتلاءم مع خطة الديوان الاستراتيجية ومع المنهجية الحديثة للعمل وبما يتلاءم مع المهام الرقابية له حسب أفضل الممارسات العالمية والمعايير الدولية في هذا المجال.

وأوضح أن الديوان يعد تقريرا بأهم انجازاته الشهرية والسنوية على ضوء الخطط المرسومة وتقارير الانجازات الشهرية متضمنة قيمة الوفر المالي الناجم عن مساهمة الديوان في تخفيض النفقات العامة و أو الزيادة في تحصيل الإيرادات العامة وعدد الحسابات المدققة وعدد اللجان وأهم المخرجات الرقابية.

وفيما يتعلق في الخطة الإستراتيجية للديوان للأعوام «2011 – 2015» أكد البراري سعي الديوان لتطبيق رؤية جلالة الملك عبد الله الثاني لتحقيق التنمية المستدامة وتعزيز مبادئ المشاركة والشفافية والمساءلة وتكافؤ الفرص.

وناقش المشاركون في هذه الندوة بشكل رئيس معايير المحاسبة الدولية في القطاع العام وتجارب الدول المطبقة لها وإمكانية تطبيق هذه المعايير في القطاع العام في الأردن، حيث حاضر فيها خبراء من المجمع وشركة طلال أبوغزاله الدولية و مشروع الاصلاح المالي (2) الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID.

التاريخ : 11-09-2011

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل