الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المجتمع الدولي يتعهد بدعم لبنان * انان : الانسحاب الاسرائيلي من جنوب لبنان بعد نشر خمسة آلاف من جنود «اليونيفيل»

تم نشره في الجمعة 1 أيلول / سبتمبر 2006. 02:00 مـساءً
المجتمع الدولي يتعهد بدعم لبنان * انان : الانسحاب الاسرائيلي من جنوب لبنان بعد نشر خمسة آلاف من جنود «اليونيفيل»

 

 
* الامم المتحدة تدين استخدام اسرائيل «غير الاخلاقي» للقنابل العنقودية * مئة الف قنبلة صغيرة غير منفجرة اسقطتها اسرائيل

عواصم - وكالات الانباء
حسمت الامم المتحدة موضوع الانسحاب الاسرائيلي من الجنوب اللبناني مؤكدة ان هذا الانسحاب سيتم بعد نشر خمسة آلاف من جنود حفظ السلام حسب ما اكده كوفي انان فيما انسحب الجيش الاسرائيلي من بعض القطاعات الحدودية في الجنوب .
وفي اشارة لافتة وصفت الامم المتحدة استخدام الدولة العبرية للقنابل العنقودية في اخر ايام الحرب بانه عمل"غير اخلاقي" في الوقت الذي تعهد فيه المجتمع الدولي بدعم لبنان .
وحول موضوع الانسحاب من مناطق الجنوب اللباني التي احتلتها اسرئيل اكد الامين العام للامم المتحدة ان الجيش الاسرائيلي سينسحب من جنوب لبنان بعد نشر خمسة آلاف من جنود حفظ السلام الدوليين 16و الف جندي لبناني.
اسرائيليا اعتبر نائب رئيس الحكومة الاسرائيلي شيمون بيريز في روما ان نشر قوات الامم المتحدة العاملة في لبنان "يونيفيل" في الجنوب اللبناني بعد تعزيزها سيسمح بتجنب عودة الصراع مجددا ، بيد ان المشكلة الرئيسية تبقى مراقبة الحدود لمنع اعادة تسليح حزب الله.
وذهب في مقابلة مع قناة سكاي "تي جي "24 الاخبارية الايطالية الى القول"يفرض قرار الامم المتحدة نزع سلاح حزب الله. هناك عدة طرق للقيام بذلك ، احداها هي حظر بيع اسلحة لحزب الله. لا يجب ان تستمر سوريا في بيع المزيد من الصواريخ.المشكلة الحقيقة هي من سيكون بامكانه مراقبة الحدود".
ميدانيا ، اكد الجيش الاسرائيلي امس انه انسحب من بعض القطاعات الحدودية في جنوب لبنان للمرة الاولى منذ نهاية المعارك في 14 اب ، ونقل السيطرة عليها الى قوة الامم المتحدة والجيش اللبناني. وانسحب الجيش الاسرائيلي من المناطق الحدودية قرب قرية المطلة الاسرائيلية الى منطقة شبعا ، شرقا ، بحسب ناطقة باسم الجيش الاسرائيلي. قائلة ان الجيش اخلى "ثلثي" المناطق التي احتلها .
وفي تطور لافت وصف منسق الشؤون الانسانية في الامم المتحدة يان ايغلاند استخدام اسرائيل للقنابل العنقودية في اخر ايام حربها على لبنان بانه "غير اخلاقي" مضيفا ان الاف المدنيين مهددون بقنابل غير منفجرة جراء ذلك. وصرح ايغلاند ان فرق الامم المتحدة احصت وجود 359 مكانا القيت فيها قنابل عنقودية واصبحت تنتشر فيها نحو مئة الف قنبلة صغيرة غير منفجرة" اسقطتها اسرائيل على لبنان اثناء قتالها ضد حزب الله. واعرب ايغلاند بلهجة حادة غير معتادة عن غضبه وقال ان نتائج عمليات الفرق الدولية تظهر ان معظم القنابل العنقودية اسقطت خلال الايام الثلاثة الاخيرة من الحرب عندما كانت المفاوضات للتوصل الى هدنة تمر في مرحلة مهمة. وقال ان "ما يصدم واقول انه غير اخلاقي تماما هو ان تسعين بالمئة من هذه القنابل العنقودية القيت خلال الساعات ال72 الاخيرة من النزاع عندما تبين ان قرارا سوف يتخذ وعندما علموا ان النزاع سينتهي".
الى ذلك تعهد المجتمع الدولي في ستوكهولم دعم لبنان ، في اول مؤتمر للدول المانحة انعقد بصورة عاجلة لتوفير اموال تساعد لبنان على مواجهة اضرار الحرب التي شنتها اسرائيل على حزب الله واسفرت عن دمار كبير شمل البنى التحتية. وقال رئيس الحكومة اللبناني فؤاد السنيورة في كلمة القاها في افتتاح الموتمر"نحن هنا لنشهد على شجاعة الشعب اللبناني وتصميمه على النهوض مجددا ولنستمد القوة من تضامنكم".
ويشارك حوالى خمسين بلدا وعشر منظمات دولية في المؤتمر الذي يهدف كما اعلن رسميا الى جمع نحو 500 مليون دولار لتلبية حاجات لبنان الفورية بما يمكنه من اطلاق ورشة اعادة الاعمار.
واعرب رئيس الحكومة اللبناني عن امله بان يشكل المؤتمر الذي يركز على الاغاثة والنهوض بلبنان "الخطوة الاساسية الاولى على الطريق الطويل لاعادة اعمار لبنان".
وقال "سيساعدنا هذا المؤتمر على تخطي الأشهر الصعبة المستقبلية ويحضر لمؤتمر اوسع لدعم لبنان.
وعلى صعيد القوات الدولية اعلن وزير الدفاع البرتغالي نونو سيفيريانو تايكسيرا ان البرتغال سترسل حتى 140 رجلا الى لبنان للمشاركة في قوة الامم المتحدة المعززة "يونيفيل" وسوف يتمركزون على الحدود مع اسرائيل. من جانبها سترسل اليونان وحدة من الغواصين قبل 10 ايلول من ضمن المساعدة العسكرية التي قررت المساهمة بها لتعزيز قوة الامم المتحدة الموقتة في لبنان . والتي تشمل ايضا فرقاطة ومروحية وسفينة لنقل الدبابات ، وفق الحكومة اليونانية.
رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل