الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ورشة باليرموك تدعو لتشكيل وحدة متخصصة باسترجاع الآثار المسروقة

تم نشره في الخميس 28 نيسان / أبريل 2016. 08:00 صباحاً



]اربد - الدستور - صهيب التل

أكد  نائب رئيس جامعة اليرموك للشؤون الأكاديمية الدكتور زياد السعد ضرورة تشكيل وحدة متخصصة بملف استرجاع الآثار الأردنية المسروقة، تضم أثريين وفنيين في مجال القطع الأثرية، بالإضافة إلى قانونيين على دراية كاملة بالقانون الدولي في هذا المجال.

جاء ذلك خلال ورشة عمل بعنوان «ظاهرة الاتجار بالآثار: نقاش حول وسائل وطرق توثيق القطع الأثرية كوسيلة للحد من الاتجار غير المشروع واسترجاع الآثار المسروقة» والتي نظمتها كلية الآثار والأنثروبولوجيا في الجامعة بالتعاون مع مركز المصير الدولي للدراسات والأبحاث الدولية، وذلك ضمن مشروع إنقاذ الإرث الأردني من خلال مكافحة الاتجار بالآثار وتهريبها المدعوم من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.

وأشار الدكتور السعد إلى أننا أحوج ما يكون الآن لاستخدام نظام لأرشفة وتوثيق القطع الأثرية الموجودة في الأردن بهدف إثبات ملكيتها وحمايتها من التبديل أو السرقة، وضرورة العمل الجاد لاسترجاع القطع الأثرية الثمينة المسروقة من الأردن، والاستفادة من التجربة المصرية المتميزة في هذا المجال.

وأضاف أن اليرموك ومن خلال مشاركتها الأخيرة ممثلة للدول العربية في أعمال المؤتمر العالمي الثامن لرؤساء الجامعات بعنوان «المحافظة على التراث الثقافي: التحديات والإستراتيجيات»، بدعوة من الأمم المتحدة، والذي نظمته جامعة ييل بالتعاون مع منظمة اليونسكو، قد خطت أولى خطواتها لإمكانية لإنشاء نظام لتسجيل وتوثيق القطع الأثرية والمتحفية الموجودة في الجامعة بالتعاون مع معهد جيتي الأمريكي.

وأوضح أن الهدف من عقد المؤتمر كان وضع سياسة عالمية للحفاظ على الإرث الحضاري، وتوظيفه كهوية جامعة لمختلف الطوائف والشعوب، وخاصة الاتجار بالآثار والتهريب غير المشروع في المنطقة العربية، وقد تم التوصية في الجلسة الختامية للمؤتمر باعتماد اليرموك مركزا لتدريب وبناء القدرات والخبرات للعاملين في مجال التراث الحضاري في كل من سوريا والعراق، لتكون اليرموك قاعدة انطلاق لصيانة وترميم ما تم تدميره وتخريبه بالمواقع الحضارية في البلدين الشقيقين، وبإشراف مباشر من الأمم المتحدة واليونيسكو.

واستعرض الدكتور السعد بعضا من التجارب الناجحة لاسترجاع القطع الأثرية في كل من مصر وتركيا وكينيا وكمبوديا.

وفي نهاية الورشة التي قدمها الدكتور مصطفى النداف نائب عميد كلية الآثار والأنثروبولوجيا وحضرها عدد من المسؤولين من الجامعة وهيئة مكافحة الفساد، ودائرة الآثار العامة، والمتحف الأردني، ودائرة الجمارك العامة، والأجهزة الأمنية، وحشد من الطلبة، أجاب الدكتور السعد عن أسئلة واستفسارات الحضور حول موضوع الورشة.



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش