الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مقتل جنديين «اطلسيين» بتحطم مروحية في افغانستان

تم نشره في الاثنين 6 حزيران / يونيو 2011. 03:00 مـساءً
مقتل جنديين «اطلسيين» بتحطم مروحية في افغانستان

 

عواصم - وكالات الانباء

اعلنت القوة الدولية المساهمة في ارساء الامن في افغانستان (ايساف) مقتل عسكريين اجنبيين اثنين في تحطم احدى مروحياتها امس في شرق افغانستان لاسباب ما زالت مجهولة. وقالت ايساف التابعة لحلف شمال الاطلسي في بيان ان "اثنين من جنود ايساف قتلا في تحطم مروحية شرق افغانستان ".وأشار البيان إلى أن "المعلومات الأولية تشير إلى أنه لم تكن هناك أي أنشطة عدائية وقت وقوع الحادث". ولم يتعرض البيان إلى جنسيتي القتيلين ولا إلى مكان وقوع الحادث. من جانبه تبنى ذبيح الله مجاهد الناطق باسم حركة طالبان ان حركته اسقطت المروحية في ولاية خوست الشرقية الحدودية مع منطقة القبائل الباكستانية. من جهة ثانية، قتل جندي آخر من قوات ايساف صباح امس في هجوم شنه مقاتلون في جنوب افغانستان.

في حادث منفصل، اعلنت الشرطة الافغانية ان موظفا افغانيا بمنظمة ماديرا فرنسية غير حكومية تتخذ من باريس مقرا لها، قتل في مكان عام بعد ايام من خطفه من مقر المنظمة في افغانستان. وقال خضير قدسي رئيس شرطة ولاية غور ان مسلحي طالبان شنقوا الموظف الافغاني على الملا واطلقوا الرصاص على الجثة.

على صعيد اخر، قال وزير الدفاع الامريكي روبرت غيتس امس ان الانسحاب التدريجي للقوات القتالية الامريكية من أفغانستان المقرر ان يبدأ الشهر المقبل سيتم بشكل مسؤول ولن يعرض أيا من قوات الائتلاف أو القوات الافغانية لمجازفات هي في غنى عنها.

و توجه غيتس الى جنوب افغانستان لتوديع القوات الاميركية حيث من المتوقع ان ينهي ولايته كوزير للدفاع في نهاية الشهر، وتأتي جولة غيتس الوداعية في الوقت الذي يجري الرئيس الاميركي باراك اوباما دراسة لحجم ووتيرة انسحاب القوات الاميركية من افغانستان. على الجهة المقابلة للحدود، أعلن مسئولون أن ستة أشخاص على الأقل لقوا حتفهم وأصيب 12 آخرون جراء انفجار قنبلة في حافلة متوقفة بمحطة للحافلات قرب سوق على مشارف مدينة بيشاور شمال غرب باكستان .

في هذه الاثناء، أفادت تقارير إعلامية ان باكستان اعتقلت "ثمانية إرهابيين" على الأقل كانوا يخططون لاغتيال الرئيس آصف على زرداري .وذكرت صحيفة دون الباكستانية في عددها الصادر امس أن المجموعة كانت تعتزم قتل زردارى خلال زيارته لوالده المريض في إحدى المستشفيات.

وقد تمكنت الأجهزة الأمنية من رصد مكالمة هاتفية في 15 آيار الماضي أظهرت أن مهاجمين اثنين كانا يعتزمان تنفيذ هجمات .وقام المسئولون بتعقب المكالمة و اعتقلوا المشتبه بهم في إسلام آباد.

التاريخ : 06-06-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش