الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مجلس الأمن يشدد العقوبات على كوريا الشمالية

تم نشره في السبت 13 حزيران / يونيو 2009. 02:00 مـساءً
مجلس الأمن يشدد العقوبات على كوريا الشمالية

 

 
عواصم - وكالات الانباء

شدد مجلس الامن الدولي في قرار صدر بالاجماع امس العقوبات المفروضة على كوريا الشمالية ، وذلك ردا على التجربة النووية التي اجراها النظام الشيوعي في 25 ايار ، ما اثار مخاوف واشنطن من رد فعل "غير مسؤول" وقيام بيونغ يانغ بتجربة نووية جديدة.

وصدر القرار الرقم 1874 باجماع الاعضاء الخمسة عشر واقر بموجبه المجلس نظاما مشددا لتفتيش وسائل الشحن الجوي والبري والبحري المتجهة الى كوريا الشمالية او المنطلقة منها بما فيها سفن الشحن المبحرة في المياه الدولية. كما ينص على توسيع نطاق الحظر على الاسلحة المعمول به اصلا.

وتضمن القرار ايضا تشديدا للعقوبات المالية على بيونغ يانغ واضافة العديد من الشركات الكورية الشمالية على لائحة الهيئات المجمدة اموالها في الخارج وكذلك اضافة اسماء افراد الى هذه اللائحة. ويهدف هذا الاجراء الى وقف الانشطة النووية والبالستية التي يقوم بها النظام الشيوعي وتجفيف موارده من صادرات الاسلحة والتكنولوجيا.

وكان مجلس الامن فرض في قراره الرقم 1718 الذي صدر في تشرين الاول ـ اكتوبر 2006 عقوبات على بيونغ يانغ اثر تجربتها النووية الاولى.

وكانت الادارة الاميركية حذرت من رد فعل النظام الكوري الشمالي وقالت انها تتوقع "ان تتصرف كوريا الشمالية في شكل غير مسؤول وخطر".

وبحسب وزارة الدفاع الكورية الجنوبية فان بيونغ يانغ يمكن ان تجري تجربة نووية ثالثة ردا على قرار مجلس الامن.

وذكرت قناة "فوكس نيوز" الاميركية ان اجهزة الاستخبارات ابلغت الرئيس الاميركي باراك اوباما ان كوريا الشمالية تنوي الرد على اي قرار دولي يدين ممارساتها عبر اجراء تجربة نووية جديدة.

و يهدف القرار ، بحسب تصريحات سابقة للسفيرة الاميركية سوزان رايس ، الى منع الانشطة النووية والبالستية للنظام الكوري الشمالي وتجميد موارده من بيع الاسلحة والتكنولوجيا.

وصيغ مشروع القرار الجديد من جانب الولايات المتحدة بعد مناقشات صعبة استمرت 15 يوما مع سائر الاعضاء الدائمين في مجلس الامن الذين يملكون حق الفيتو (الصين وفرنسا وبريطانيا وروسيا) اضافة الى اليابان وكوريا الجنوبية. وتم عرضه الاربعاء على سائر اعضاء مجلس الامن.

و القرار "يدين بأشد العبارات" التجربة النووية و "يطالب كوريا الشمالية بالامتناع عن اي تجربة جديدة او اطلاق صاروخ يستخدم تكنولوجيا الصواريخ" ، كما يطالب بيونغ يانغ بالتراجع عن اعلانها بشأن الانسحاب من معاهدة الحد من الانتشار النووي". ودعا مجلس الامن بحسب مشروع القرار بيونغ يانغ للعودة الى المفاوضات السداسية.

من ناحية ثانية ، اقر قائد قوات المارينز بأن الولايات المتحدة ليست مستعدة لانزال قوات في كوريا الشمالية اذا ما دعت الضرورة ، وحذر من خفض القدرات البرمائية للجيش الاميركي.

وكشف الجنرال جيمس كونواي ان قوات المارينز قد تضطر في المستقبل الى القيام "بعملية انزال بطريقة او بأخرى" ، مضيفا ان 10 الى %15 فقط من عناصر المارينز الحاليين شاركوا في تدريبات مقررة لهذا النوع من المعارك.

واوضح ان "ما يقلقني هو استمرار امكانية ان يطلب منا القيام بشيء لم نتدرب عليه". وفيما تنوي وزارة الدفاع الاميركية خفض بعض برامج الاسلحة التقليدية ، حرص الجنرال كونواي على الدفاع عن قدرة الولايات المتحدة على الانزال العسكري. وقال ان "بلادنا قد تفقد قدراتها البرمائية".

Date : 13-06-2009

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل