الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

افتتاح مهرجان «فيديو الثورة» في مصر

تم نشره في الأربعاء 27 نيسان / أبريل 2011. 03:00 مـساءً
افتتاح مهرجان «فيديو الثورة» في مصر

 

عمان - الدستور

انطلقت مساء أمس الأول، في العاصمة المصرية القاهرة، فعاليات مهرجان «كام للأفلام القصيرة: فيديو الثورة»، الذي نظمته الجمعية المصرية العربية للثقافة والإعلام والفنون، ويمتد يومين.

ويشارك في المهرجان -الذي افتتحه وزير الثقافة عماد أبو غازي- 32 فيلما تسجيليا عن ثورة يناير من مختلف محافظات مصر، ومنها فيلم «نفس الحرية بكام» للمخرج رافيل عياش، و»مصر الثورة» لهشام عبيد، و»ميدان التحرير» لمحمود أبو العلا، و»انتصرت إرادة الشعب» لمحمد أبو كليلة، و»تحية لشهداء مصر» لخضر محمد، و»أسوان تعزف أنشودة الحرية» لمحمود الغنيمي، و»أنا كنت أخرس» لطه سامي ثعلب.

وقال رئيس المهرجان الناقد السينمائي علي أبو شادي إن «مدة الأفلام تتراوح من دقيقة إلى 20 دقيقة، وهي توثيقية ساهمت فيها التكنولوجيا الحديثة، وأعدها شباب شاركوا بالميادين في صناعة الثورة، وتعبر عن إحساسهم المباشر والمشترك والجمعي».

وأكد أن هذا المهرجان يعد المبادرة الأولى من نوعها عن الثورة، وسوف تعقبها مبادرة أخرى لجمعية الفيلم المصرية يوم السبت المقبل، لافتا إلى أهمية جمع المادة التوثيقية عن الثورة، ودراسة كيفية تطويرها وصياغتها وحفظها وفهرستها، كجزء من تاريخ مصر ومستقبلها.

ويروي فيلم الافتتاح «جمعة الرحيل» للمخرجة منى عراقي (17 دقيقة) قصة صحفية ترصد الأحداث المتصاعدة في الثورة من قبل «موقعة الجمل» وحتى يوم التنحي، ويطرح تساؤلات جوهرية حول مستقبل مصر، ورؤية جموع من بالميدان.

وقال الأمين العام للمهرجان ورئيس الجمعية المصرية العربية للثقافة والفنون المخرج علاء نصر إن المهرجان «هو أول تفعيل للجمعية، وقد اختارت مهرجان فيديو الثورة، وفتحت باب الاشتراك لأي نوع من الكاميرات، وللمحترفين والهواة، ممن شاركوا فعلا في الثورة».

ومن جهته أشار المخرج المسرحي وعضو اللجنة التنظيمية خالد عبد الكريم إلى أن المهرجان «يعرّف الجمهور على الحقائق التي أخفاها النظام السابق الذي مارس التعتيم، عبر فيديوهات حقيقية صادقة للواقع الحي، دون تشويه أو تشويش».

ويرى الناقد السينمائي مجدي الطيب أن أهمية المهرجان تنبع من كونه «فرصة ذهبية لرصد رؤية هذه المجموعة من الأفلام في مكان واحد، وتقييم هذه التجارب ومدى جودتها الفنية ورؤيتها الإخراجية، التي يمكن أن تشكل مجتمعة رؤية كلية لثورة 25 يناير، بتكامل زوايا المعالجات، مما يعطي صورة ذهنية متكاملة عن الثورة».

وأشار الطيب إلى أن المهرجان يتيح الفرصة لهواة المخرجين لبدء خطواتهم الأولى، وكسب خبرات عبر الاحتكاك بالنقاد والمحترفين، وهذا يضع أيدينا على نخبة ثرية من المواهب الشابة، التي سوف تنضج وتبشر بمستقبل أفضل.

التاريخ : 27-04-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش