الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نصوص : حــدائــق النســريــن

تم نشره في الجمعة 7 كانون الأول / ديسمبر 2007. 03:00 مـساءً
نصوص : حــدائــق النســريــن محمد سلام جميعان

 

 
الليل ، البحر ، القصيدة.. وأنا ، لا نكتملُ من دونك.

براقك الصاعدُ في الحزن والحب ، أقرب الى سري من موجتين متتابعتين.

عشبُ طفولتكً الممرعُ بالغناء ، والصدى ، والهديل..

بحة صوتك المغزولة من نايات القصب:

نهران سالا تحت سعفةً أساي



كم مرآةْ أحتاج لأرى وجهي يغرق في وجهك حبة قمحْ

في سنبلة ربطت شعر جديلتها: ذيل فرس

كم يلزمني من وقتْ يا سدةَ النبض

لأعر كم رفَّ حمامْ تحتاج النسرينة ، وقلادة زهر

وخيول حرس





حين تصبح للارض رائحة الحريق ، يبللني نداكً.

وحين تقفرُ الشوارعُ من الطيبين ، أنقياء القلوب ،

وتحرسها التماسيحُ والعواسجُ...

تأتين غلالة فيروزيةّ تبدد صمت المتاهات.



شمسي وحريتي أنت ، سقف حياتي ، زمردةّ اللحظة.. وثمالة العمر.

بك يرحل الليل والحزن ، وبؤس الايام





الساعة التي تدق بخفوت هامس ، تذكرني بنبض خطاكً

القادمة الى ساحل قلبي...

أعدو إليك بلهفةْ لهفي تحت سماواتْ سبع طباق ، فأراك في طيف ضوئي

... ويكون الحضور في الغياب ،

أغرغر بالدمع حين لا تأتين.



كما تأتي اول حزمة ضوء من ريق الشمس

أتيت



وقدحت القنديل

ليشعل صمتك صمتي

ويضيء بهاؤك عتمة بيتي

بلورة غيم انت ، ورحيق العطر

في عمري المر



أنت نداي ، وانت الجمر

يغسلني صوتك في الازمنة العكرة..

يلسعني جمرك حين تغيبين ،

ويمضغني الصبر.

وحينما تأتين مثل نورس لشاطئي

يزهر في عيني شجر الاحلام

ويبتسم الزهر.



أنت الكحل وانت المرود.

أنت المهرة والصهيل.

انت شمسي وظلي ،

وعيني وكحلي

وأنت صلاة الابرار بأروقة المعبد.



منذ رأيتك في لحظة فرح حالم..

أربكني صمتك ،

هذا الصمت الممتلىء بأمواج الموسيقا ، والحزن معا.

وعيناك تشعان بوهج سري ، وعميق ، تقولان لي:

عيونك تائهة ، تتألق بالحزن وبالغربة ، وفرحك ممسوس بالشجن..

لست وحيدا. حزنانا تواحدا في بقعة ضوء تنزف ضوءا يضيئنا ،

فاشتعلت ناري الوثنية مقدسة بنداك.



بقوة الروح ، كما علاقة الشمس بالاشعة ، والاخضرار بالغابة ، والعطر بالزهرة..

تعلقت ناري بنداك. كموجة تولد من قاع البحر ، تمدد ماؤك الرقراق في صحرائي.

مثل نيزك أضأتني ، وحررتني من مضيق الآلام ،

ومن شفق الغروب.. وكللتني بشمس جديدة...



عيناك اللتان تقطران طفولة مسروقة ، وتتموجان في غزلاني النازفة ،

نبعتا بنشيد الابدية ، فطلعت في بريتي زهور وروائح ، والوانّ لم تعرفني

من قبل...



أيتها الوردة..

اني اغتسل بفضتك الان

أتعمد في عسل الالوان.

كعود ثقاب مشتعلّ نبضي بحرير

أنوثتك الوهاج

وبمرمر صحن الخد

وأقواح العاج



قلبي يا سيدة العمر

يعشق قهوتك السمراء

يتمنى ان يشربها في الصبح

على الريق

ويرشف فيروز الامواج



قلبي يا سنبلة البرق ، وسوسنة الروح ، واسرار الابراج

أرهف من دمع نبيّْ

مر على جسر الخذلان

قلبي

أضواء مرايا ، وزجاج.



وقلبك ايتها الوردة

نعناع بريّّ

يشرب من ريق الشمس

ويرفض ان يحيا تحت الادراج.



يا سيدة القلب أنا

منذ الخمسين خريفاْ أتدحرج

في منفى منفاي

تعزفني ريح خماسيني

وألوذ بكهف أساي...





انت عروش دمي ، وسرير النبض

وجنة مأواي

تنقذني عيناك من الدمع

اذا اختنقت بالعبرة عيناي



وحدك انت من اكتشفت

اشجار حنيني ، وطيور الشمس

وسر مراياي

وحدك من سكبت في نهر مراراتي

امطار انوثتها

فاعتدلت امزجة مياهي

واحتلفت بنبوءة رؤياي



أنت عزائي لو جاء الطوفان ،

وحارستي من غول العتمة..

أنت الند ، وانت الورد

وانت نشيدي القادم...



قمرك علمني ان أدرك

معنى معناي

قمرك حررني من كل علامات الاستفهام

ولوعات الناي

فخذيني ايتها العرافة

لسنابل حقلك

غطيني بستائر وردك

كي اكمل هذا العمر

وأقطف أقمار صباي.



ہ شاعر وكاتب اردني

mjomian1@yahoo.com



Date : 07-12-2007

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش