الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قمة مفصلية بين مانشستر يونايتد وتشلسي

تم نشره في السبت 26 نيسان / أبريل 2008. 03:00 مـساءً
قمة مفصلية بين مانشستر يونايتد وتشلسي

 

نيقوسيا - (ا ف ب)

تشهد البطولات الاوروبية المقررة في نهاية الاسبوع الحالي مواجهات ساخنة ستحسم امر اللقب خصوصا في انكلترا واسبانيا وايطاليا حيث يبدو مانشستر يونايتد وريال مدريد وانتر ميلان على مشارف التتويج والاحتفاظ باللقب ، الاول عندما يحل ضيفا على تشلسي في قمة المرحلة السادسة والثلاثين ، والثاني عندما يستضيف اتلتيك بلباو في المرحلة الرابعة الثلاثين ، والثالث عندما يستقبل كالياري في المرحلة الخامسة والثلاثين.

الدوري الانجليزي

يحتضن استاد "ستامفورد بريدج" في لندن اليوم السبت قمة بارزة بين تشلسي صاحب المركز الثاني 68( نقطة) ومانشستر يونايتد المتصدر وحامل اللقب 71( نقطة).

وتكتسي المباراة اهمية كبيرة بالنسبة للفريقين ، فتشلسي يسعى الى استغلال عاملي الارض والجمهور للاطاحة بمانشستر يونايتد واللحلق به الى الصدارة وبالتالي انعاش اماله في المنافسة على اللقب هذا الموسم. اما مانشستر يونايتد فيطمح الى تحقيق الفوز لضمان اللقب السابع عشر في تاريخه وحسم الامور قبل المرحلتين الاخيرتين.

ويحتاج مانشستر يونايتد الى الفوز لضمان اللقب كونه سيبتعد 6 نقاط عن تشلسي فضلا عن انه يتفوق عليه بفارق اهداف كبير. كما ان التعادل او خسارة مانشستر يونايتد سيبقيان امر حسم اللقب بيد الشياطين الحمر بفضل فارق الاهداف ايضا. اما تشلسي فسيكون مطالبا بتحقيق الفوز ليعزز اماله اكثر في استعادة اللقب الذي ظفر به عامي 2005 2006و باشراف مدربه السابق البرتغالي جوزيه مورينيو الذي ترك منصبه منتصف الموسم الحالي.

ويعول تشلسي على سجله الرائع على ارضه حيث لم يخسر في 80 مباراة في الدوري وتحديدا منذ شباط 2004 ، بالاضافة الى الترسانة الكبيرة من النجوم التي تضمها صفوفه بدء من تشيك وقائده جون تيري مرورا بفرانك لامبارد والالماني مايكل بالاك وجو كول وصولا الى العاجيين ديدييه دروغبا وسالومون كالو والفرنسي فلوران مالودا.

ويحوم الشك حول مشاركة لامبارد بسبب وفاة والدته.

في المقابل ، لن يكون مانشستر يونايتد خصما سهل المنال خصوصا وانه يسعى الى حسم امر اللقب مبكرا حتى يتفرغ الى المسابقة الاوروبية العريقة التي يسعى الى الظفر بلقبها الثالث بعد عامي 1968 1999و ، وهو سيدخل مباراة اليوم ايضا بمعنويات عالية بعد التعادل الثمين الذي انتزعه من مضيفه برشلونة الاسباني صفر - صفر الاربعاء الماضي في ذهاب دور الاربعة.

الدوري الاسباني

يمني ريال مدريد المتصدر النفس بالفوز على ضيفه اتلتيك بلباو يوم غد الاحد وتعثر مطارديه المباشرين فياريال وبرشلونة امام مضيفيهما بيتيس اشبيلية الاحد ايضا وديبورتيفو كورونا اليوم السبت ضمن المرحلة الرابعة والثلاثين ، للاحتفاظ باللقب ورفع رصيده الى 31 لقبا في الليغا.

ويتصدر ريال مدريد برصيد 72 نقطة بفارق 10 نقاط امام فياريال الثاني 11و نقطة امام غريمه التقليدي برشلونة الثالث ، وهو يسعى الى حسم اللقب قبل مواجهته برشلونة في الكلاسيكو في مدريد في المرحلة السابعة والثلاثين. وتبقى امام ريال مدريد 5 مباريات ، فهو يستقبل اتلتيك بلباو في "سانتياغو برنابيو" ثم يحل ضيفا على اوساسونا ، قبل ان يستقبل برشلونة ثم يواجه مضيفه سرقسطة في المرحلة قبل الاخيرة ، ويستقبل ليفانتي في المرحلة الاخيرة.

وكان ريال مدريد خطا خطوة كبيرة نحو الاحتفاظ باللقب بفوزه على مضيفه راسينغ سانتاندر 2 - صفر في المرحلة الاخيرة الدوري الايطالي

لا تختلف الامور في ايطاليا عن نظيرتها انكلترا واسبانيا حيث يملك انتر ميلان المتصدر وحامل اللقب فرصة التتويج باللقب الثالث على التوالي عندما يستضيف كالياري الخامس عشر في المرحلة الخامسة والثلاثين ، شرط خسارة مطارده المباشر روما امام ضيفه تورينو الرابع عشر.

ويملك انتر ميلان 78 نقطة مقابل 72 لروما الذي كان فرط في فوز في المتناول امام ضيفه ليفورنو وسقط في فخ التعادل 1 - 1.

وفوز الانتر وخسارة روما سيبعد الاول 9 نقاط في الصدارة قبل 3 مراحل من نهاية الدوري ، ولن ينفع فريق العاصمة فوزه فيها لانه حتى في حال التحاقه بالانتر الى الصدارة فان الاخير يتفوق عليه في المواجهات المباشرة.

وتبدو فرص الانتر في الفوز على كالياري كبيرة وهو يسعى الى الاستفادة من عاملي الارض والجمهور وعودة لاعب وسطه الفرنسي باتريك فييرا بعد غيابه عن المباراة الاخيرة بسبب الايقاف ، فيما يستمر غياب الدولي السويدي زلاتان ابراهيموفيتش بسبب الاصابة.

ويعول انتر ميلان على هدافه الارجنتيني خوليو كروز ومواطنه هرنان كريسبو لهز شباك الضيوف لتعزيز الحظوظ في نيل اللقب وانقاذ الموسم.

اما روما ، فسيكون مطالبا بتحقيق الفوز لتعويض تعثره في المرحلة الماضية ، وهو سيدخل المباراة في غياب قائده فرانشيسكو توتي التي ابعدته الاصابة في ركبته حتى نهاية الموسم.

ويدرك روما جيدا ان المباراة لن تكون سهلة خصوصا وان تورينو خسر بصعوبة امام انتر ميلان صفر - 1 في المرحلة الماضية.

وفي ابرز المواجهات ، يلعب يوفنتوس ، الساعي الى خطف المركز الثاني من روما والتأهل مباشرة الى مسابقة دوري ابطال اوروبا ، مع لاتسيو ، وفيورنتينا الطامح الى تعزيز موقعه في المركز الرابع المؤهل الى المسابقة الاوروبية العريقة ، مع سمبدوريا ، فيما يحل ميلان الذي ينافس بدوره على بطاقة مسابقة دوري الابطال ، ضيفا على ليفورنو.

الدوري الفرنسي

تستمر المنافسة على اللقب بين ليون حامله في السنوات الست الاخيرة وبوردو مطارده المباشر عندما يستضيفان كاين ونيس اليوم السبت في المرحلة الخامسة والثلاثين. ويتصدر ليون الترتيب برصيد 71 نقطة مقابل 67 لبوردو.

ويدرك الفريقان جيدا ان لا مجال للخطأ بالنسبة اليهما ، فليون يامل في استغلال عاملي الارض والجمهور لكسب النقاط الثلاث وتعزيز حظوظه في الظفر باللقب السابع على التوالي ، لكنه يواجه خصما عنيدا الحق خسارة مذلة لباريس سان جرمان 3 - صفر في المرحلة الماضية.

من جهته ، يعقد بوردو امالا كبيرة على معنويات لاعبيه لتخطي عقبة نيس ، للابقاء على فارق النقاط بينه وبين ليون او تقليصه في حال تعثر الاخير امام كاين.

وتشهد المرحلة قمتين ساخنتين ، الاولى بين باريس سان جرمان صاحب المركز الثامن عشر واوكسير الخامس عشر من اجل تفادي الهبوط ، والثانية بين موناكو ومرسيليا.

التاريخ : 26-04-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش