الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«التقرير الأسبوعي للشؤون الفلسطينية» يرصد مخططا لإقامة شبكة جسور ضخمة بين البؤر الاستيطانية

تم نشره في الثلاثاء 9 تشرين الأول / أكتوبر 2012. 03:00 مـساءً
«التقرير الأسبوعي للشؤون الفلسطينية» يرصد مخططا لإقامة شبكة جسور ضخمة بين البؤر الاستيطانية

 

عمان – الدستور – ماجد القرعان

أشار تقرير الأسبوع الأخير من شهر أيلول الذي تصدره دائرة الشؤون الفلسطينية الى الصدى الواسع للخطاب التاريخي الذي القاه جلالة الملك عبد الله الثاني مؤخرا أمام الجمعية العامة للامم المتحدة بين مختلف القيادات والفعاليات الفلسطينية.

ولفت التقرير الى أن مختلف القيادات السياسية والدينية والاقتصادية والمجتمعية ثمنت الخطاب الملكي حيث ذكر جلالته العالم من جديد بخطورة الأوضاع في الاراضي الفلسطينية المحتلة خاصة القدس والاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على المسجد الأقصى المبارك.

وفيما اعتبر المهندس رائف نجم نائب رئيس لجنة اعمار المسجد الاقصى ان جلالة الملك ربط في خطابه الاقصى بالكعبة المشرفة الذي هومن صلب العقيدة الاسلامية اكد الشيخ عكرمة صبري خطيب المسجد الاقصى ان موقف جلالته ليس جديدا على الشعب الفلسطيني حيث دأب على مخاطبة المحافل الدولية مؤكدا عدالة القضية الفلسطينية وحق الشعب الفلسطيني في اقامة دولته المستقلة على ترابه وعاصمتها القدس الشريف.

كما اشار التقرير الى موقف مطران القدس الاب منيب يونان الذي ثمن خطاب جلالة الملك واكد اهمية الرعاية الهاشمية المستمرة للمقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس.

وفي القدس رصد التقرير الأسبوعي العديد من المواجهات والاعتقالات التي قامت بها سلطات الاحتلال عشية عيد الغفران اليهودي بالاضافة الى نشر الآلاف من جنود الاحتلال في مختلف انحاء الاراضي المحتلة واقامة العديد من الحواجز العسكرية على الطرق والشوارع الرئيسة؛ الامر الذي اصاب الحركة العامة بالشلل.

وفيما يتعلق بالانشطة الاستيطانية فقد نشرت مؤسسة الاقصى للتراث تقريراً حول قيام السلطات الإسرائيلية البدء بتنفيذ حفر نفق ارضي يصل بين بؤرتين استيطانيتين في حي وادي الحلوة في القدس، بالاضافة الى مخطط لاقامة شبكة جسور ضخمة تربط بين البؤر الاستيطانية في بلدة سلوان ومنطقة البراق وتعتبر مؤسسة الاقصى ان هذا المخطط يهدف الى تهويد منطقتي سلوان والبراق وخطوة نحوتكثيف التواجد الاسرائيلي من مستوطنين وسياح في المنطقة.

وأورد التقرير عدداً من الانتهاكات الاسرائيلية للمقدسات حيث قامت جماعات عديدة بتأدية شعائر تلمودية في المسجد الاقصى وساحاته بالاضافة الى تنظيم حلقات للغناء والرقص فيها في حين قاموا بمنع عددٍ من الطلبة الفلسطينيين من الدخول اليه.

وتحاول السلطات الإسرائيلية زيادة التواجد الإسرائيلي في المسجد الأقصى حيث وصل عدد مقتحمي المسجد في العام 2011 الى 5397 مستوطنا و200 الف سائح اجنبي حسب احصائيات مؤسسة الأقصى للوقف والتراث.

التاريخ : 09-10-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش