الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

حكايات .. أردنية : بضغط من الإنجليز الركابي يعاقب أديب وهبة ورسلان يأمر باعتقاله

تم نشره في السبت 12 حزيران / يونيو 2010. 02:00 مـساءً
حكايات .. أردنية : بضغط من الإنجليز الركابي يعاقب أديب وهبة ورسلان يأمر باعتقاله

 

 
كان الأستاذ أديب وهبه من رجالات الحركة الوطنية العربية منذ سنوات شبابه عندما كان يدرس في الكلية الحربية في إستانبول ، وبرز نشاطه الوطني عندما عُيًّـن مدرساً للغة العربية وآدابها في كلية المعلمين في أواسط العشرينيات من القرن العشرين المنصرم ، وبعد تأسيس الإمارة الأردنية عمد رئيس الحكومة رشيد طليع إلى الاستفادة من خبرات أديب وهبة وكفاءاته التربوية فعينه مديراً عاماً للمعارف في 8 ـ 8 ـ م1921 ، وعندما أصبح علي رضا الركابي رئيسا للحكومة وبدأ حملته بتحريض من الإنجليز ضد رجالات الحركة الوطنية الأردنية وجد الركابي فرصته الذهبية للإنتقام من أديب وهبة بسبب تعاطفه مع ثورة"العدوان"التي قادها الشيخ سلطان باشا العدوان ضد حكومة الركابي التي كانت ممالئة للإنجليز فأصدر الركابي في 30 ـ 7 ـ م1923 أمراً بنقل أديب وهبة من منصب مدير المعارف إلى منصب أدنى مديراً لمدرسة السلط الثانوية الوحيدة في الإمارة في حينه ، فاعتبر أديب وهبه قرار نقله بمثابة إهانةْ توجهها حكومة الركابي إليه فاستقال ، ولكن استقالة أديب وهبه زادت من حقد الإنجليز عليه فضغطوا على رئيس الحكومة مظهر رسلان الذي خلف الركابي في رئاسة الحكومة فأصدر أمراً باعتقاله ، وتـُـبيـًّـن رسالة صادرة في 8 ـ 9 ـ م1923 من وزير المستعمرات البريطاني السير ب - توماس إلى المندوب السامي البريطاني في فلسطين أن الإنجليز كانوا وراء إصدار حكومة مظهر رسلان أوامر باعتقال تسعة من رجالات الحركة الوطنية في شرقي الأردن ، وشدَّدت الرسالة على ضرورة اعتقال أديب وهبة الذي وصفته رسالة وزير المستعمرات البريطاني بأنه كان"الأخطر" من بين المطلوبين التسعة ، وتمكن أديب وهبه من اللجوء إلى بادية الشام وبقي فيها متستراً إلى أن صَدَرَ عفو أميري فعاد إلى عمان ليشغل من جديد منصب مدير المعارف في 13 ـ 9 ـ م1924 ، ثم انضمَّ إلى الحكومة بمنصب مدير المعارف (وزير المعارف) في حكومة الرئيس حسن خالد أبوالهدى الصيَّادي المشكـَّـلة في 26 ـ 6 ـ 1926م.



Date : 12-06-2010

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل