الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

استئصال ورم سرطاني من كلية طفل عراقي في «الحسين للسرطان»

تم نشره في الاثنين 18 آب / أغسطس 2008. 03:00 مـساءً
استئصال ورم سرطاني من كلية طفل عراقي في «الحسين للسرطان»

 

عمان ـ الدستور

أجرى فريق طبي جراحي متخصص في مركز الحسين للسرطان ، ضم:د. خليل غندور ، د. معن مصاروة ود. حسين أبو خضير رئيس قسم التخدير وعلاج الألم عملية جراحية معقدة تكللت بالنجاح باستئصال ورم سرطاني في كلية طفل عراقي في الثانية من عمره ، بلغ وزن الورم المستأصل 5,25 كغم أي حوالي %40 من وزن الطفل المصاب واستمرت العملية خمس ساعات دون أي مضاعفات تذكر رغم ضخامة الورم مقارنة مع وزن الطفل.

وأصيب الطفل بالورم في شهره الثامن وخضع للعلاج الكيماوي في العراق ثم أوقف لعدم جدواه.

لكن والدي الطفل استمرا في طرق أبواب جديدة لانقاذ طفلهما حيث تم عرضه على مراكز ومستشفيات عديدة إلى أن تم إدخاله إلى مركز الحسين للسرطان.

وأوضح د. خليل غندور والدكتور معن مصاروة في مؤتمر صحافي عقد امس في المركز أن العملية كانت معقدة للغاية ، و تم التحضير لها عبر لقاءات طبية متكررة لنخبة من أختصاصيي الجراحة واختصاصيي أورام الأطفال والأشعة التشخيصية والأشعة العلاجية.

و أشارا أن الطاقم الطبي الذي أجرى العملية عمد إلى ربط الأوعية الدموية المؤدية إلى الورم قبل الاستئصال الكامل للورم للتأكد من قدرة القلب على التأقلم مع التغير المفاجىء في جريان الدم وبعد التأكد من سلامة الإجراء ، تم قطع الأوعية الدموية تماماً أثناء العملية واستئصال الورم كاملاً .

وقال د. إياد سلطان ـ رئيس وحدة الأورام الصلبة والعصبية في قسم الأطفال في مركز الحسين للسرطان ان الإصابة بمثل هذا النوع من الأورام أمرُ نادر الحدوث ، وغالباً ما يكون الخيار الجراحي إضافة إلى العلاج الكيماوي هو الخيار الأنجع في علاج هذه الأورام للوصول إلى الشفاء التام.

وأكد أن المريض الآن بحالة جيدة وأن فرصته في الشفاء الكامل مرتفعة جدا حيث قرر اختصاصيو أورام الأطفال في المركز إيقاف العلاج الكيماوي بعد نجاح العملية الجراحية .

التاريخ : 18-08-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش