الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

غبطة بطريرك المدينة المقدسة خلال زيارته لمدينة الفحيص * كيريوس: الاردن نموذج في التسامح والتآخي والعيش المشترك بين المسلمين والمسيحيين

تم نشره في الاثنين 24 تموز / يوليو 2006. 02:00 مـساءً
غبطة بطريرك المدينة المقدسة خلال زيارته لمدينة الفحيص * كيريوس: الاردن نموذج في التسامح والتآخي والعيش المشترك بين المسلمين والمسيحيين

 

 
السلط - الدستور - رامي عصفور
عبر غبطة بطريرك المدينة المقدسة أورشليم كيريوس كيريوس ثيوفلس الثالث عن تقديره واعتزازه وولائه ومحبته لسيد البلاد جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين والشعب الأردني مشيرا إلى أن العلاقات بين بطريركية المدينة المقدسة والأردن هي علاقة تاريخية وطيدة مبنية على جذور واحدة طيبة وخيرة وأن هذا البلد هو نموذج لكل البلدان في التسامح والتآخي والعيش المشترك بين أصحاب الديانات السماوية وخاصة بين المسلمين والمسحيين .
وأضاف غبطته خلال زيارته إلى مدينة الفحيص مساء أمس الأول حيث التقى بأهالي المدينة والجهات الرسمية والتطوعية وأستمع منهم إلى أهم القضايا التي تهم الكنيسة الأرثوذكسية إن هذا الاستقبال الحار والكلمات الطيبة لدليل قاطع على عمق وتجذر العلاقة التي تربط طائفتنا الأرثوذكسية بهذا البلد المعطاء وبهذه الأرض المباركة وأن هذه العلاقة هي تعبير واضح عن الإخوة والود الذي يربط بين المؤمنين الذين ينتمون للديانات السماوية .
وألقى رئيس بلدية الفحيص المهندس فؤاد سميرات كلمة في حفل الاستقبال أشار فيها إلى أن الفحيص هي مدينة ضاربة جذورها في التاريخ ففيها تقع قلعة الدير التي تم إنشاؤها قبل ألف عام من ميلاد سيدنا المسيح وتم إنشاء داخل هذه القلعة كنيسة تعتبر هي الأولى منذ البدايات المسيحية وتدل الاكتشافات الأخيرة على أهمية هذا الموقع وتوجهات وزارة السياحة في الأردن لجعلها إحدى المحطات السياحية الهامة .
وأضاف المهندس سميرات إننا نعيش الأزمة التي أصابت قيادات البطريركية وتبعاتها بكل جوارحنا ونتمنى أن تنتهي هذه الأزمة لما فيه مصلحة البطريركية ورعاياها وإننا في الفحيص نقف إلى جانبكم وجانب الشرعية التي تمثلون مؤيدين وداعمين و آملين أن تتمكن البطريركية من تجاوز هذه المحنة وتوجيه اهتماماتها وجهدها نحو تلبية احتياجات الطائفة في كافة المناطق ومنها الفحيص التي تأمل بعد زيارتكم الكريمة أن يكون هنالك استجابة لطلباتها ضمن جدول زمني معقول .
كما ألقى كاهن رعية الروم الأرثوذكس في الفحيص الأب الياس صويص كلمة عبر فيها عن تقديره لغبطة البطريرك الذي يرتبط بعلاقة طويلة مع الفحيص وأهلها مطالبا بإعادة تفعيل دور المدارس التي كان يزيد عددها عن المائة مدرسة في الأردن وفلسطين وساهمت بتخريج الاف الطلبة من أطباء ومهندسين ومحامين ومدرسين وقد تراجعت هذه المدارس بشكل كبير ولم يبق منها سوى عدد قليل جدا لذلك نهيب بكم يا صاحب الغبطة اعادة المياه إلى مجاريها وبناء المدارس الابتدائية والإعدادية والثانوية .
وأكد رئيس لجنة وكلاء الكنيسة في الفحيص حنا مضاعين في كلمته أن استقبال أهالي الفحيص والرعية الأرثوذكسية لغبطتكم اليوم ما هو إلا مؤشر على المكانة والتقدير والاحترام لغبطتكم كقائد روحي وهي ليست دعما وتأييدا لغبطتكم فقط وإنما كذلك لجهودكم الحثيثة بالنهوض بالكنيسة وقيادة عملية الإصلاح ودعما لدوركم في تصويب الأوضاع في البطريركية التي اعتراها خلل كبير وتفريط بحقوق الكنيسة في العهد السابق ودعما لجهودكم المباركة في التخلص من الإرث والمحافظة على أملاك الكنيسة الأرثوذكسية في الضفتين .
وكان قد جرى لغبطته استقبالا رسميا أمام بلدية الفحيص بمشاركة موسيقات القوات المسلحة الاردنية حيث كان بالاستقبال عدد من الوزراء والأعيان والنواب والجهات الرسمية والأهلية في محافظة البلقاء حيث تعتبر هذه الزيارة هي الأولى لغبطته إلى مدينة الفحيص بعد توليه البطريركية وتأتي في اطار سياسة البطريركية العملية والروحية في الاطلاع على متطلبات أبناء الرعية وتقديم الخدمات لهم بالشكل الأمثل .
كما ترأس غبطته صباح يوم أمس الأحد خدمة القداس الإلهي في كنيسة القديس جاورجيوس ومقام خشبة الصليب المكرم في الفحيص بحضور كهنة الطوائف المسيحية في كافة مناطق المملكة إضافة إلى الهيئات والجهات الرسمية والأهلية وأهالي الفحيص.
رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل