الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عمال «السمرا لتوليد الكهرباء» يواصلون إضرابهم المفتوح لليوم الثالث

تم نشره في الأربعاء 18 أيار / مايو 2011. 03:00 مـساءً
عمال «السمرا لتوليد الكهرباء» يواصلون إضرابهم المفتوح لليوم الثالث

 

عمان - الدستور

واصل عمال شركة السمرا للتوليد الكهربائي امس إضرابهم المفتوح عن العمل لليوم الثالث على التوالي وذلك أمام مقر الشركة في شارع مكة، حيث احتشد نحو 300 عامل وموظف في خيمة رافعين لافتات حملت مطالبهم.

ولم تنجح محاولة نيابية تولاها النائبان خالد الفناطسة رئيس لجنة العمل النيابية والنائب خلف الزيود لاحتواء النزاع العمالي والتوصل الى توافق بين اللجنة النقابية لعمال الشركة والادارة.

وكان اجتماع عقد أمس في وزارة الطاقة والثروة المعدنية بحضور وزير الطاقة الدكتور خالد طوقان والنائبين الفناطسة والزيود وممثل عن وزارة العمل ورئيس مجلس ادارة الشركة ورئيس نقابة عمال الكهرباء أخفق في التوصل الى توافقات حول مطالب العمال.

وقال رئيس نقابة عمال الكهرباء علي الحديد ان مطالب العمال لا تكلف الشركة أكثر من 300 ألف دينار، وإن مبادرات جديدة ستطلق اليوم تصب في صالح العمال تعقد بين الشركة والنقابة والنواب لاحتواء الموقف.

وبين الحديد أن النقابة مستمرة في إضرابها وهي بذلك تستخدم حقها القانوني بالتوقف عن العمل وإعلان الإضراب حسب قانون العمل الساري المفعول المادة (135) فقرة (أ) بعد فشل المفاوضات مع إدارة الشركة.

ووصف الحديد مطالب العمال بالعادلة، مؤكدا أنها لا تؤثر على الشركة التي بلغت أرباحها 14 مليون دينار في العام 2010 كربح تشغيلي.

ولفت إلى أن الإضراب استثنى عمال التوليد الكهربائي حتى لا تنقطع الكهرباء عن المواطن الأردني والمرافق الاقتصادية، موضحا أن عمال التوليد الكهربائي يعملون طيلة اليوم من دون تبديل الشفتات.

وأضاف الحديد أنه بالرغم من مبادرة النقابة باستمرار التيار الكهربائي بتبديل الشفت الصباحي لتخفيف الضغط على العاملين، إلا أن الشركة رفضت وأغلقت أبواب المحطة لولا تدخل إدارة النقابة.

وتكمن مطالب النقابة بصرف بدل خطورة عمل للعاملين بالشركة على ألاّ تقل عن ستين ديناراً لجميع العاملين وضم جميع العلاوات على الراتب الأساسي ليسمى الراتب المستحق، إضافة إلى توحيد العلاوة الفنية لجميع العاملين بالشركة لتصبح 20 % للجميع كحد أدنى.

كما تتضمن المطالب إلغاء نظام التقييم السنوي الحالي واستبداله بمنح جميع العاملين زيادة سنوية لا تقل عن 6 % على الرواتب المستحقة وزيادة على الراتب لا تقل عن 75 دينارا لجميع العاملين، إضافة إلى زيادة علاوة الورديات، على ألاّ تقل عن 60 دينارا ومنح جميع العاملين تعويض مكافأة نهاية خدمة راتب شهر عن كل سنة خدمة.

وتضمنت مطالب النقابة كذلك إلغاء الفائدة عن قرض الاسكان، وزيادة عدد المستفيدين سنوياً على ألاّ يقل عن 15 موظفا، وإلغاء نسبة تحمل الموظف للتأمين الصحي وتحميل الشركة تكاليف علاجه، لا صندوق التأمين الصحي.

التاريخ : 18-05-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش