الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اصحاب عمل في عجلون يطالبون بتعديل تعليمات استقدام العمالة الوافدة

تم نشره في الأحد 8 تشرين الثاني / نوفمبر 2009. 03:00 مـساءً
اصحاب عمل في عجلون يطالبون بتعديل تعليمات استقدام العمالة الوافدة

 

 
عجلون - الدستور - علي القضاة

طالب عدد من اصحاب العمل في عجلون بتعديل شروط استقدام العمالة الوافدة ، حتى لا يقعوا ضحية لهذه العمالة ، حيث يتدرب العمال الوافدون لديهم ثم يغادرون دون أدنى شروط تردعهم.

وأضافوا في لقاء مع "الدستور" بأن العامل الوافد عند استقدامه لا يعرف شيئاً عن مهنته الجديدة حيث يتم تدريبه لمدة 6 أشهر ويحصل على شهادة ثم يترك صاحب العمل ،

مؤكدين على ضرورة الزام العامل الوافد البقاء لمدة سنة على الأقل عند صاحب العمل وأن يجدد له بضمانة الكفيل ، لافتين إلى أن العامل يسافر ولا يعود عند نفس صاحب العمل حيث لا يوجد ما يلزمه.

وطالب اصحاب العمل أحمد فريحات وسليمان فريحات وهاني قعقاع ونور الدين الزغول وعلي عبد القادر القضاة وزارة العمل بالعدول عن الكفالة البنكية وقيمتها 270 ديناراً والاكتفاء كما كان سابقا بكفالة عدلية وأن تعطى هذه الكفالات من خلال غرفة الصناعة والتجارة وبرسوم رمزية ، لافتين إلى أن جميع الرسوم التي تدفع يتحملها صاحب العمل.

وقالوا بأن وزارة العمل لا تفرق بين التصريح الزراعي والصناعي ، مشيرين أن كثيراً من محال الطوب وغيار للزيت والمحطات وغيرها يديرها عمال وافدون يضمنونها من أصحابها لعدم قدرتهم على ادارتها لقلة العمالة الوافدة وعدم توفر عمالة وطنية ، لافتين إلى أن كثيراً من المصالح أصبحت تعمل فقط لتغطية نفقات العمالة الوافدة وأصحابها يدفعون الأجور والضرائب وبهامش ربح لا يذكر .

من جانبه أكد مدير العمل عبد السلام الروسان أن أي تصريح عمل يمنح لأي عامل وافد يكون بموجب قانون وينتهي التصريح بإنتهاء مدته إلا إذا رغب الطرفان صاحب العمل والعامل بالتجديد أو التمديد ، مشيراً إلى ان عدد العمال الوافدين في المحافظة بلغ 2105 بما فيهم 131 خادمة وبلغت الرسوم المستوفاة 347716 ديناراً وعدد المؤسسات الثابتة التي تستقطب العمالة الوافدة والأردنية 852 مؤسسة ، مبيناً أن عدد العمال المحليين في عجلون 1420 ذكورا 640و إناثا.



Date : 08-11-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش