الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خضر: نقلة نوعية في حضور المرأة برلمانيا

تم نشره في الاثنين 28 كانون الثاني / يناير 2013. 03:00 مـساءً
خضر: نقلة نوعية في حضور المرأة برلمانيا

 

عمان – الدستور - أمان السائح

أكدت الامينة العامة للجنة الوطنية لشؤون المرأة الاردنية أسمى خضر ضرورة محاصرة ظاهرة المال السياسي بكل تفاصيلها، ودعت الجهات المعنية إلى إصدار أحكام بحق من اتهم بالمال السياسي، مطالبة - في حال إدانتهم - بأن تسقط عضويتهم من البرلمان فورا.

وطالبت خضر، في مؤتمر صحفي عقدته ظهر أمس، باتخاذ إجراءات رادعة ووقائية لوقف أي مضايقات تعرضت لها بعض النساء في بعض مراكز الاقتراع، بحسب ما أظهره تقرير المركز الوطني لحقوق الانسان.

وبينت في المؤتمر الذي عقدته باسم اللجنة الوطنية والائتلاف الوطني لدعم المرأة بالانتخابات ان ما حققته المرأة من مقاعد بالبرلمان يعتبر نقلة نوعية بموقف المجتمع الاردني الذي عبر عن اقتراع النساء بطريقة سياسية، مشيرة الى فوز سيدة هي الدكتورة مريم اللوزي التي نافست بطريقة صعبة واحتلت موقعا متميزا، وبلورت موقفا حاسما حيث عملت طويلا بخدمة مجتمعها.

وقالت ان اللجنة وعبر عمل الائتلاف ستبدأ عملها بدعم النساء البرلمانيات الفائزات وستعقد لقاء قريبا للاحتفال بهن وبنجاحهن المميز، وستقدم أمامهن وأمام النواب كافة لائحة مطالب النساء لتكون أمام أعينهم عند تطبيق أي قوانين أو إعادة تقييمها خلال جلسات البرلمان.

وأضافت أن لجنة مشتركة ستكون بين البرلمانيات واللجنة الوطنية تقدم لهن كل المساعدة والنصيحة وتقف معهن على كافة القوانين والتشريعات والمعلومات اللازمة لهن للاستفادة منها في كل مواقعهن ومناقشاتهن المقبلة، مشيرة الى نجاح قانونيتين برلمانيتين هما وفاء بني مصطفى وريم ابو دلبوح، ما سيشكل اضافة قانونية تشريعية لأي مناقشات.

وأوضحت أن المرأة الاردنية يجب أن تبدأ من اللحظة وأن تبقى على تواصل مع العمل السياسي العام وألا تيأس أو تتراجع عن عملها العام والرئيسي وان تواصل نضالاتها عبر كل الميادين.

واوضحت ان امام اللجنة والهيئات النسائية عملا كبيرا من حيث إجراء تعديلات واضحة على قانون الانتخاب وإجراء تغييرات على احتساب الكوتا وأن يكون هناك اتحاد متنام من اجل معالجة كل أوجه الخلل والقصور بكل القوانين المعمول بها والتي تجحف بحق النساء والمواطنين.

وتحدثت عن وضع المراقبين الدوليين الايجابي، مؤكدة أن ملاحظاتهم أخذت بعين الاعتبار لما لها من اهمية قصوى بكشف الاختلالات التي وقعت وإعادة التدقيق كما حصل مع قائمة النائب عبلة ابو علبة، مؤكدة أنه لابد ان تعمل المرأة من اجل بناء قاعدة ايجابية لها لانتخابات بلدية وبرلمانية قادمة لان الامور تؤسس تراكميا ولا تنشأ مرة واحدة.

وأشارت خضر الى أنه يجب ألا نغفل أحقية المرأة بالكوتا النسائية، معتبرة أن الكوتا إجراء احترازي يهدف إلى تذليل الصعاب تجاه المرأة وهدم الحواجز أمام النساء بالمملكة وصولا الى اعتراف مجتمعي وشعبي بوصول المرأة تنافسيا الى البرلمان.

وعزت خضر أسباب تدني نسبة المقترعات التي وصلت الى 27.2% مقارنة مع نسبة المسجلات التي وصلت الى 52% الى ارتباطات النساء العائلية مع أسرهن وأطفالهن.

التاريخ : 28-01-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش