الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الجيش السوري يفك حصار داعش على مطار كويرس في حلب

تم نشره في الأربعاء 11 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 03:00 مـساءً

عواصم - خرق الجيش السوري حصارا يفرضه تنظيم داعش على مطار كويرس العسكري في ريف حلب الشرقي في شمال سوريا، وفق ما افاد مصور لوكالة فرانس برس في المكان أمس. وقال مصور فرانس برس انه تم فك الحصار من الجهة الغربية، اذ دخلت مجموعة من الجنود مطار كويرس العسكري، وبدأت باطلاق النار في الهواء ابتهاجا. واشار الى سقوط عدد كبير من القتلى في صفوف تنظيم داعش.
وبحسب مصور فرانس برس، ينتشر عناصر من تنظيم داعش على جبهات اخرى في محيط المطار. وافاد التلفزيون الرسمي السوري في شريط عاجل ان «وحدات من الجيش والقوات المسلحة تقضي على اعداد كبيرة من ارهابيي داعش وتلتقي مع القوات المدافعة عن مطار كويرس في ريف حلب الشرقي». وفرض تنظيم داعش حصارا على مطار كويرس العسكري منذ ربيع العام 2014، ويخوض اشتباكات عنيفة في محيطه منذ ذلك الحين في محاولة للسيطرة عليه. وسيطر الجيش السوري الاثنين على قرية الشيخ احمد ومحيطها في جنوب مطار كويرس عقب اشتباكات عنيفة استمرت اسابيع عدة مع تنظيم داعش ترافقت مع قصف مكثف للطائرات السورية والروسية، وفق ما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان.
وقال الجيش السوي إنه نفذ عمليات في مناطق مختلفة من البلاد ضد إرهابيين في ضواحي حلب وحمص واللاذقية إضافة إلى مناطق في شمال وشرق سوريا. وأضاف متحدث باسم الجيش في بيان أن معنويات الجنود مرتفعة والعمليات تمت بنجاح. وان قواتنا المسلحة تتمتع بروح معنوية عالية. وتنفذ مهامها بدقة وفقا لخطة العمليات المقررة، مضيفاً ان العمليات الناجحة لقواتنا كبدت التنظيمات الإرهابية خسائر كبيرة. وأحدثت حالة من الاحباط والانهيار في صفوف المجموعات الإرهابية.
وقتل 22 شخصا وأصيب 62 آخرون بجروح أمس جراء سقوط قذيفتين صاروخيتين على مدينة اللاذقية في واحدة من أكثر الهجمات دموية على هذه المدينة الساحلية منذ بدء النزاع السوري قبل نحو خمس سنوات، وفق ما قاله التلفزيون الرسمي السوري. وأورد التلفزيون السوري في شريط عاجل «ارتفاع عدد ضحايا القذيفتين الصاروخيتين على مشروع الأوقاف وموقف سبيرو إلى 22 شهيدا و62 جريحا»، مشيراً الى سقوط «قذيفتين صاروخيتين على مشروع الأوقاف وموقف سبيرو» القريبين من جامعة تشرين الواقعة في شرق اللاذقية. وقال مصدر امني سوري أن «القذيفتين سقطتا بالقرب من الجامعة حيث كان هناك الكثير من الطلاب».
من جهته قال قال المرصد السوري لحقوق الإنسان ان الانفجارين حدثا في منطقتين مختلفتين من المدينة أحدهما حدث نتيجة صاروخ والاخر اما من جراء صاروخ او عبوة ناسفة، دون تحديد هوية الجهة المنفذة حتى الآن. وبقيت هذه المحافظة الساحلية بمنأى عن النزاع الدامي الذي تشهده البلاد منذ منتصف آذار 2011، ما دفع العديد من السوريين الى النزوح اليها هربا من المعارك ونقل اليها رجال اعمال استثماراتهم. ويقتصر وجود الفصائل المقاتلة والاسلامية في تلك المحافظة على منطقتي جبل الاكراد وجبل التركمان في ريفها الشمالي.
وفي دمشق، قتل شخص جراء سقوط قذائف عدة على احياء سكنية عدة، حيث افادت وكالة الانباء السورية الرسمية «سانا» بان «ارهابيين استهدفوا بقذائف هاون أحياء سكنية فى مدينة دمشق، تسببت بارتقاء شهيد واصابة خمسة أشخاص بجروح متفاوتة الخطورة». واحصى المرصد السوري لحقوق الانسان من جهته سقوط نحو عشر قذائف على أماكن في مناطق محيط جسر الرئيس بالبرامكة وقرب رئاسة الأركان القريبة من ساحة الأمويين، ومنطقة القصاع والشيخ محي الدين وركن الدين والعدوي.
في المقابل، قتل أربعة اشخاص بينهم طفل جراء قصف صاروخي لقوات النظام على مناطق في مدينة دوما، ابرز معاقل الفصائل المقاتلة في محافظة ريف دمشق، وفق المرصد. من جهته
وشنت مقاتلات فرنسية أمس ضربات جوية على محطات لضخ النفط في شرق سوريا بهدف إضعاف الموارد المالية لتنظيم داعش، وفق بيان لوزارة الدفاع الروسية قالت فيها إن استهدفت محطات لضخ النفط في منطقة دير الزور الجنوبية الشرقية. وأضافت الوزارة أن الهدف هو إضعاف القدرات المالية لداعش بتعطيل استغلال الموارد النفطية في المناطق الخاضعة لسيطرة هذه الجماعة الإرهابية.
يأتي ذلك في وقت يستعد فيه البرلمان الفرنسي للتصويت أواخر الشهر الحالي، للتصويت على تمديد غارات القوات المسلحة في سوريا، حسبما اعلن سكرتير الدولة للعلاقات مع البرلمان جان ماري لوغان.
إلى ذلك، أظهرت مسودة وثيقة حصلت عليها رويترز أمس أن روسيا تريد أن تتفق الحكومة والمعارضة السورية على بدء عملية إصلاح دستوري تستغرق ما يصل إلى 18 شهرا تعقبها انتخابات رئاسية مبكرة. ووضعت روسيا الاقتراح الذي يتألف من ثماني نقاط قبل جولة ثانية من المحادثات المتعددة الأطراف بشأن سوريا في فيينا السبت. ويقول الاقتراح إنه ينبغي للأطراف السورية الاتفاق على الخطوات في مؤتمر تنظمه الأمم المتحدة في المستقبل. وتقول المسودة إن الرئيس بشار الأسد لن يرأس عملية الإصلاح الدستوري غير أنها لا تستبعد مشاركته في الانتخابات المبكرة.      
من جهته دعا وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الاثنين إلى عقد محادثات دولية «موسعة» بخصوص النزاع السوري قريبا، متهما بعض الدول بمحاولة التهرب من المفاوضات. وقال لافروف في مؤتمر صحافي في يريفان إن احراز تقدم قبل اللقاء المقبل حول سوريا يبدو صعبا بسبب محاولات عدد من الدول «التهرب» من انجاز العمل المطلوب.
إلى ذلك، أعلنت بريطانيا ان القوى العظمى التي تلتقي السبت في فيينا في محاولة لوضع حد للنزاع السوري تعد قائمة بالمجموعات «الارهابية» في سوريا، محذرة بان بعض الدول سيتعين عليها وقف دعمها لفصائل مقاتلة على الارض. وقال وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند لصحافيين في السفارة البريطانية في واشنطن «سيتطلب الامر تفكيرا وتريثا من جهات عدة بما فيها الولايات المتحدة». وتعقد قرابة عشرين دولة وهيئة دولية اجتماعا السبت في فيينا، هو الثاني في اقل من شهر، من اجل تحقيق تقدم على صعيد التوصل الى خطة سلام في سوريا تشمل وقفا لاطلاق النار بين قوات نظام بشار الاسد ومعارضيه. ورأى هاموند انه سيتعين على الدول التي تدعم فصائل في الداخل ان تقرر من هي المجموعات الاكثر اعتدالا لتشملها العملية السياسية ومن هي الفصائل التي يجب استبعادها. وتابع غداة محادثات اجراها مع نظيره الاميركي جون كيري «لا اعتقد انه في الامكان استبعاد الاتفاق على تحديد من هي الفصائل الارهابية». الا انه دعا الى ضرورة القبول بتسويات، وقال «لن يقبل السعوديون ان يتم تصنيف كتائب انصار الشام مجموعة ارهابية».
في تركيا المحاذية للحدود السورية الشمالية، أعلن رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو إن بلاده سترد على أي تهديدات من الجو والبر تجيء من ناحية سوريا دون أن يحدد أي مصادر محتملة لمثل هذه التهديدات. وأضاف أيضا في مقابلة مع هيئة الاذاعة والتلفزيون التركية أذيعت على الهواء مباشرة أنه والرئيس الأمريكي باراك أوباما بحثا الحاجة لاستراتيجية جديدة تجاه تنظيم داعش، مضيفاً أن تركيا يجب أن تلعب دورا أكبر في التحالف الذي يقاتل المتطرفين في سوريا والعراق.
وفي مؤتمر الرابطة الدولية للمدعين العامين في دول وسط وشرق أوروبا وآسيا الوسطى بمدينة سوتشي، المدعي العام الروسي يوري تشايكا أن نسبة المرتزقة الأجانب في عناصر عصابة «داعش» الإرهابية تتجاوز 40%، مضيفا أن المرتزقة قدموا من أكثر من 100 بلد. وقال تشايكا إن روسيا فتحت 650 قضية جنائية بشأن مشاركة مواطنين روس في القتال بصفوف جماعات إرهابية وتجنيدهم وتهريبهم.(وكالات).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش