الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سوق جارا.. عبق التراث ومتعة الاجازة

تم نشره في الجمعة 14 حزيران / يونيو 2013. 03:00 مـساءً
سوق جارا.. عبق التراث ومتعة الاجازة

 

الدستور - رنا حداد



اليوم الجمعة ، انتم مدعوون لتمضية سحابة نهار مميز، ومساء شرقي الطابع والهوى في ربوع سوق جارا ، هذا المهرجان الابداعي الذي يميز صيف عمان.

فمنذ مطلع عام 2005الى يومنا هذا، يلتئم في حي جبل عمان سوق يجمع الاصالة مع المعاصرة، ويلتقي فيه الابداع مع عشاق التميز والحرف اليدوية والفن، انه سوق جارا الموسمي، الذي ينظم بالتنسيق مع امانة عمان الكبرى، والشريك الاستراتيجي شركة زين وبدعم من تمويلكم، وبتضافر جهود اعضاء رابطة سكان حي جبل عمان القديم واهالي المنطقة، لدعم هذا السوق الذي يصب اهتمامه على الفلكلور الشعبي والفن والفنانيين، كما ويعمد الى دعم العلاقة بالمنشأ التاريخي والثقافي والاجتماعي للمملكة والحفاظ على الإرث الحضاري لها.



معروضات ومشغولات مختلفة

العشرينية منى ابو جاموس التي دخلت السوق لاول مرة عبرت عن اعجابها الشديد بموجوداته، مؤكدة انها احست بالفخر مما شاهدت من ابداعات للعارضين الذي نثروا لوحات وتحف ونحاسيات ومطرزات ومشغولات يدوية.

بينما نالت المنطقة المخصصة للاطفال رضا واستحسان المواطن نائل عابد وزوجته، اذ قالا انهما جاءا للتسوق والترفيه عن الاطفال معا.

وزاد عابد «انه من الممتع مشاهدة اسواق كسوق جارا، في جميع احياء العاصمة الحبيبة عمان ، وكذلك في محافظات المملكة قاطبة، اذ ان مثل هذه الاسواق تعتبر متنفسا للعائلات المحلية في المنطقة، كما ان فيها ربط لعبق التاريخ بالحاضر، سيما ان اشتملت على مشغولات ومنحوتات كتلك المعروضة في جارا، تجسد التراث وتحكي قصص ابداع لابناء البلد.

وزاد ان المكان مناسب بفعاليته وموجوداته لجميع افراد العائلة من أطفال وشباب وكبار في السن».



دعم مؤسسات وجمعيات العمل الاجتماعي

يسعى السوق الى ترويج اشغال واعمال فنانين محليين، اضافة الى دعمه لفئات اجتماعية تمتهن العمل اليدوي وتعتاش واسرها منه واضح وجلي من خلال المعروضات والزوايا التي تشغل جانبي السوق.

فمثلا حدثتنا احدى منتفعات صندوق المرأة التي وقفت في السوق تبيع منتجاتها لرواد السوق من مواطنين وسياح ، عن ترشيح الصندوق لها للمشاركة في فعاليات سوق جارا، وسردت لنا منافع المشاركة التي مكنتها من عرض مشغولاتها واكتساب قاعدة جماهيرية وتسليط الضوء على حرفتها في التطريز والرسم على الزجاج.



اكسسوارات يدوية، وقطع نادرة

الطالبة الجامعية رانيا عزت ، قالت بعد ان زارت سوق جارا الجمعة الماضية انها جاءت ورفيقاتها من اجل تسوق الاكسسوارات النسائية يدوية الصنع، تقول وجدت العديد من الاكسسوارات التي لا تحفل بها واجهات المحال التجارية، فهذه القطع طمشيرة الى كيس تسوقها» تمتاز بالتطريز الفلاحي والخط العربي وهذه ميزات لا نشاهدها كثيرا في البضائع الموجودة في الاسواق، سيما انها يدوية الصنع وقطع فريدة تميز مقتنيها.

بائعة الاكسسورات علقت بدورها ان الامر ممتع من جانب، ومن جهة اخرى اوضحت ان الامر مجدي ماديا، وهو امر يعكسه الاقبال الجيد على السوق طوال فترة اقامته منذ ايار الماضي وحتى 27 من ايلول المقبل. وقالت ان السوق يزوره مواطنون وسياح عرب واجانب ومغتربون اذ يجدون فيها ضالتهم من هدايا ومنتجات متنوعة، وحتى اللوحات والقطع النادرة.



رسم بالرائحة ودعم لابناء المحافظات

وللعام التاسع على التوالي يحفل السوق بالابداع واصحابه ويحظى هذا العام ايضا بمشاركة مميزة لعدد من المكفوفين وذلك في معرض فني ميزه ان المشاركين به اعتمدوا على حاسة الشم وتمييز الرائحة في تلوين لوحاتهم التي شكلت معرضا نال اعجاب ورضا رواد السوق.

ميزة اخرى تحسب لسوق جارا الذي نال من جهد القائمين عليه ولازالوا يسعون للافضل، هو فرد مساحة واسعة لابناء المحافظات لابراز هواياتهم وابداعاتهم من خلال مسرح الهواة من جميع محافظات المملكة.



طعام مميز ومذاق رائع

ويزخر السوق بحسب المواطن فادي رافع بالمأكولات التي تلبي جميع الاذواق، ويقول «عن نفسي اشتريت عسل اصلي، وبعض المأكولات الشعبية والبلدية ومنها المقدوس والجبنة واللبنة» . ويتابع « كما انني وعائلتي تمتعنا بالحاملة المشوية والترمس طوال فترة تجوالنا في السوق».

طلبات المواطنين من القائمين على السوق تمركزت في مجملها على الابقاء على الاسعار في متناول يد الجميع، فرغم ان السوق يسعى من خلال برنامج عمله لدعم المؤسسات الخيرية المحلية، اضافة الى اتاحة الفرصة امام السيدات العاملات من منازلهن، وكذلك الحال مع أصحاب المشاريع الصغيرة، من خلال توفير توفير مكان وبيئة وملتقى، يرتاده الاف الزوار من أهالي عمان، والمحافظات ، عوضا عن ضيوف الاردن وسياحه وابنائه المغتربين، خلال فصل الصيف للاطلاع على منتجاتهم وخدماتهم في سوق جارا كل جمعة، الا ان المتسوق يهمه السعر المناسب ايضا».

يذكر ان سوق جارا يحتفل هذا العام بمرور تسعة اعوام على انطلاقته وسط نجاحات متوالية، بات وجهة للباحثين عن التفرد والتميز و اختاروا جارا بما حفلت به من اكسسوارت واثاث وتحف فريدة ولوحات ومقاهي وفن وابداع ، وجهتهم يوم الجمعة حيث بانتظار الجميع برنامج حافل لزواره في موقعه في منطقة جبل عمان شارع الرينبو الدوار الاول، من الساعة العاشرة صباحا وحتى العاشرة مساء.

التاريخ : 14-06-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش