الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«البرنامــج الإنمـائــي» يـوقـــع 9 اتفاقـيــات منــح مــع جمعيات بقيمـة نصـف ملـيــون دولار

تم نشره في الخميس 23 شباط / فبراير 2017. 12:00 صباحاً



] عمّان- وقع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNPD)، امس الأربعاء، 9 اتفاقيات منح مع جمعيات غير حكومية تُعنى بمجال حماية الموارد الطبيعية في المملكة، بقيمة إجمالية بلغت 525 ألف دولار.
والاتفاقيات التي يمول 6 منها مرفق البيئة العالمي (GEF)، و3 يمولها صندوق أوبك للإنماء الدولي (OPEC s)، وقعتها عن «البرنامج الإنمائي» مديرتهُ القطّرية سارة اوليفيل مع رؤساء الجمعيات غير الحكومية وممثلين عنها.
وقالت اوليفيلا، إن منظمات الأمم المتحدة تتمسك بالمثاليات ولا تعمل فقط بالدول الأعضاء أنما تعمل للإنسانية جمعاء في جميع أنحاء العالم، مضيفة أن التنمية المستدامة 2030 هي احد أفضل الأجندات التي تعمل عليها الأمم المتحدة.
وأضافت اوليفيلا التي تسلمت مهماها كمديرة قطرية للبرنامج الإنمائي في الأردن بتاريخ 23 كانون الثاني الماضي، ان مبادرة توقيع الاتفاقيات تعد مثالاً واضحاً وترجمة لاستراتيجية البرنامج في ضم المؤسسات غير الحكومية في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة، التي لا يمكن ان تحقق بالتطوير الاقتصادي فقط، بل يجب أن يصاحبهُ تطويراً اجتماعياً وآخراً بيئياً.
وأشارت إلى أن ما يعزز استمرارية دعم «البرنامج الإنمائي» لمنظمات المجتمع المدني هو سياسة الحكومة التي تتجه نحو اللامركزية التي تجعل من الأخيرة قريبة من المواطن، مؤكدة أن البرنامج يحاول من خلال توقيع الاتفاقيات التسع تطبيق أحد مفاهيم مقولة «فكر عالمياً وأعمل أو طبق محلياً».
وأوضحت أن برنامج المنح الصغيرة (SGP) بدأ بالتسعينيات من القرن الماضي وبالتحديد عام 1992 في 33 دولة فقط، إلا انه ينفذ نشاطاته في الوقت الحالي بـ 139 دولة حول العالم.
وقدم مدير برنامج البيئة والتغير المناخي في «البرنامج الإنمائي» الدكتور نضال العوران من جانبه، عرضاً تعريفاً عن برنامج المنح الصغيرة (SGP)  الذي يموله مرفق البيئة العالمي (GEF) بالأساس، ويمول 6 اتفاقيات منح من الموقعة ليبلغ عدد المشاريع والاتفاقيات التي دعمها منذُ تأسيسه حتى الآن 210 مشاريع بقيمة إجمالية تجاوزت سبعة ملايين دولار.
وأشار إلى ان الاتفاقيات الموقعة تشكل بداية المرحلة التنفيذية السادسة (OP6) لـ»المنح الصغيرة»، وتركز على نسق طبيعي هو «سلسلة المرتفعات الشمالية»، تم اختياره بناءً على عدة معايير بيئية بهدف زيادة حجم تأثير هذه المشاريع على أرض الواقع وخلق فرص وشراكات مستدامة في مناطق المشاريع المنفذة.
وأوضح ان الاتفاقيات التي تبلغ قيمتها 225 ألف دولار أميركي، تشتمل على مشاريع بيئية تنموية في مجال تعزيز إدارة الطاقة المتجددة، والسياحة البيئية، وحماية الغابات الوطنية، والزراعة المستدامة، فضلاً عن تحسين مستوى مشاركة المرأة في تنمية الموارد المحلية واستدامتها باستخدام الطاقة البديلة.
وبين أن الجمعيات التي وقعت على اتفاقيات المنح الست، هي:
 جمعية تبنة الخيرية، ومؤسسة الأميرة عالية (محمية المأوى)، وجمعية درب الصفصاف الخيرية، وجمعية رعاية اسرة الجندي، وجمعية دبين للتنمية البيئية مسؤولاً عن التحالف، وأخيراً جمعية المرأة التعاونية في منشية ابو حمور.
وبينت المنسقة في برنامج البيئة والتغيير المناخي لـ»البرنامج الإنمائي» رنا صالح، ان اتفاقيات المنح الثلاث الأخرى البالغة قيمتها الإجمالية 300 ألف دولار، تأتي ضمن برنامج «تعزيز قدرات المجتمعات المستضيفة  لإدارة موارد المياه» الممول من صندوق اوبك للإنماء الدولي.
وتهدف الاتفاقيات الثلاث، بحسب صالح، إلى مساعدة المجتمعات المستضيفة للاجئين في خمس محافظات هي:
 اربد، وعجلون، وجرش، والمفرق، والزرقاء، لزيادة قدرتها في التعامل مع الضغوط على موارد المياه بسبب ضغط اللاجئين الناتج عن الأزمة السورية. (بترا)

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل