الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

متحدثون يؤكدون اهمية تطوير المناهج بما يتناسب مع التطورات الحالية

تم نشره في الثلاثاء 2 أيار / مايو 2017. 12:00 صباحاً

 الطفيلة – الدستور – سمير المرايات 

نظمت مؤسسة اعمار الطفيلة ندوة نقاشية حول الورقة النقاشية السابعة لجلالة الملك عبد الله الثاني والتي جاءت تحت  عنوان «بناء قدراتنا البشرية وتطوير العملية التعليمية جوهر نهضة الأمة  « وذلك في قاعة البوتاس في جامعة الطفيلة التقنية ،  بمشاركة مختصين في مجال التربية والتعليم .

 وفي الندوة التي عقدت بحضور رئيس مجلس مؤسسة اعمار الطفيلة ابراهيم الحناقطة واعضاء المجلس وجمع من طلبة الجامعة واعضاء الهيئتين التدريسية والادارية , اكد المتحدثون على اهمية تطوير المناهج بما يتناسب مع التطورات الحالية ، مشيرين الى ان هذه الورقة الملكية حملت عناوين جلية تستهدف ايجاد تعليم يقوم  على الفهم والبحث والبعد عن التلقين والعمل على صقل الشخصية ، وبناءها وتحفيز الطلبة على مخاطبة العالم بجميع لغاته حتى يكون سمة المجتمع الأردني النهضة والتطور ومواكبة العلم والتكنولوجيا.

كما دعا المشاركون في الندوة على شمول المعلمين بالتدريب اللازم لتطوير القدرات البشرية والنهوض بالعملية التعليمية مع اهمية  توفير بيئة تعليمية تعلُمية تكنولوجية تفاعلية تجعل من المدارس والمعاهد والجامعات مصانع للعقول المفكرة، والطاقات المنتجة، وأن تتحول المدارس الى مدارس متعلمة والى مختبرات تطبيقية مختبرات تُكتشف فيها ميول الطلبة،.

وقدمت في الندوة اوراق ركز فيها المشاركون على اعتبار التكنولوجيا الحديثة وحوسبة التعليم من اهم ادوات النجاح في العملية التعليمية ، حيث اشار وزير التربية والتعليم الاسبق الدكتور راتب السعود الى اهمية تطوير النظام التربوي والمضي في مسيرة الاصلاحات التي شهدها قطاع التربية والتعليم في الاردن مع العمل على مواجهة التحديات التي التعليم مع العمل على دمج المعلمين بالتكنولوجيا الحديثة .

كما عرض وزير التربية والتعليم الاسبق الدكتور محمد حمدان دور ادارة الموارد البشرية في النهوض بقطاع التربية والتعليم وتحسين عناصر العملية التعليمية ، مثلما اكد على اهمية الخروج من أسلوب التلقين ، نحو المفهوم الأهم الذي اشار له جلالته وهو تطوير المناهج مع ضرورة تطوير مهات التفكير لدى الطلبة .

وتحدث في الندوة نائب رئيس جامعة الطفيلة التقنية للشؤون الاكاديمية الدكتور فواز الزبون حيال دور الجامعات في تطوير العملية التعليمية عبر تفعيل البحث العلمي والدراسات المتعلقة بتطوير المناهج ، مشيرا الى ضرورة التركيز على جودة مخرجات العملية التعليمية وتفعيل الحوار البناء بين عناصر العملية التعليمية .

وقدمت النائب الاسبق الدكتور ادب السعود اضاءات من مضامين الورقة النقاشية السابعة لجلالة الملك ، مشيرة ان في الاردن قدرات بشرية مميزة تستطيع تحقيق التعليم المنشود الذي يحقق رؤى جلالته عبر استثمار الطاقات ورعاية المبدعين مع  ضرورة مواكبة التحديث والتطور في العلوم والتربية .

وتطرق المحاضر في جامعة مؤتة الدكتور محمد العمايرة الى اهمية بناء الانسان عبر التعليم وربط التعليم بالعمل مع المحافظة على المورث الحضاري واللغوي ، مؤكدا في ذات السياق الى على أهمية التركيز  على الهوية الوطنية والثقافة العربية والقيم واللغة العربية وسيكون ذلك من خلال تعظيم اهتمام الطلبة بلغتهم وتدريسها بطريقة تظهر جمالية اللغة الثرية وحث المتعلمين على محبة لغتهم الام والأبحار في كل ما يتعلق بها من شعر ونثر وثقافة وحضارة عربية أصيلة.

واشارت الدكتورة عبير المحاسنة من تربية الطفيلة الى اهمية ايجاد تعليم قائم على البحث و ان تركز المناهج على نوعية الأداء واكساب  الطلبة مهارات التفكير العليا، وان نأخذ بما جاء في ورقة جلالة الملك بصورة جدية وواقعية، حيث أن جلالة الملك حمل المسؤولية للجميع فالكل معني بتطوير التعليم من مؤسسات مجتمع مدني وجامعات ومدارس وكليات .

ولفت رئيس فرع نقابة المعلمين في الطفيلة محمد حضر الحوامدة في ورقته حول البيئة المدرسية واهمية توفير بيئة تعليمية مميزة للطلبة الى  ضرورة توفير كل السبل للمعملين بغية تمكينهم  من إعداد أجيال الغد، وتحديد احتياجاتهم  الى جانب الطلبة في ظل التطور المعرفي والتقني، والعمل على تلبيتها واحترام قدراتهم وميولهم، والاعتراف بقدرتهم على التعليم والتعلم وتغيير أدوات التقييم التقليدية.

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش