الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ريال مدريد يطمح لمواصلة الهيمنة وبرشلونة للتعويض

تم نشره في الجمعة 18 آب / أغسطس 2017. 12:00 صباحاً

مدن - يستهل ريال مدريد حملة الدفاع عن لقبه، عندما يواجه فريق ديبورتيفو لاكورونيا، بعد غد الأحد، في الجولة الأولى من الدوري الإسباني، حيث يريد من خلال هذه المباراة إيصال رسالة لجميع منافسيه.
وبدأ الفريق الذي يدربه الفرنسي زين الدين زيدان الموسم الحالي بالفوز كأس السوبر الأوروبي وكأس السوبر الاسباني وهي نفس الطريقة التي أنهى بها الموسم الماضي، الذي توج خلاله بدوري الأبطال والدوري الإسباني.
ولا توجد شكوك كبيرة بأن ريال مدريد أفضل فريق في العالم حاليا، ومن المنتظر أن يقدم مباراة لاستعراض القوة في ملعب ريازور، بالرغم من أن المدرب قال إنها ستكون أول مواجهة في موسم طويل.
وسيدخل الريال المباراة بدون نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي تم إيقافه لـ4 مباريات في الدوري كعقوبة له بعد أن دفع الحكم ريكاردو دي بورجوس بينجوتيكسيا في مباراة الذهاب بكأس السوبر الإسباني.

ويرجح أن يغيب عن ديبورتفيو راؤول ألبينوتسا، وكارليس جيل، بسبب الإصابة، بالإضافة إلى إيمري كولاك، الموقوف، بينما تحوم الشكوك حول مشاركة فلورين أندوني بسبب ارتباط اسمه بالانتقال لصفوف بيرنلي الإنجليزي.
ويستضيف فريق برشلونة، الذي يدربه إرنستو فالفيردي، الاحد ايضا نظيره ريال بيتيس في ملعب كامب نو.
ورحل داني سيبايوس لفريق ريال مدريد هذا الصيف، ولكن الفريق الأندلسي أبرم العديد من الصفقات، من بينهم خافي جارسيا وأندريس جوارديد ورياض بودبوز بالإضافة إلى تعيين كيكيه سيتيان كمدير فني.
الأداء الذي قدمه سيتيان مع لاس بالماس في الموسم الماضي، وبالتحديد في النصف الأول من الموسم الماضي، خلق الإثارة حول بيتيس.
ويدخل برشلونة المباراة لتضميد جراحه بعد الخسارة في كأس السوبر أمام ريال مدريد، حيث يتطلع اللاعبون لإظهار جديتهم في ملعب كامب نو.
ومن المقرر أن يغيب قائد الفريق أندريس إنييستا بجانب توماس فيرمايلين ورافينيا ألكانتارا.
وقال فالفيردي «يجب علينا التعافي سريعا من وجهة نظر عاطفية، لأن الدوري الاسباني يبدأ، لا بد أن نلقي بأنفسنا للأمام، لا يوجد حل آخر».
وفي مكان آخر بإقليم كاتالونيا، يخوض فريق جيرونا، الصاعد حديثا، أولى مبارياته في الدوري عندما يستضيف نظيره أتلتيكو مدريد. ويعد أتلتيكو مدريد فريقا مستقرا، بالنظر لعجزهم عن التعاقد مع لاعبين جدد خلال فترة الانتقالات الصيفية بسبب العقوبة الموقعة عليهم من قبل الاتحاد الدولي للعبة (فيفا)، بينما استعار جيرونا العديد من اللاعبين من مانشستر سيتي لتدعيم الفريق.
الدوري الالماني
تنطلق منافسات الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليغا) اليوم الجمعة، عندما يلتقي بايرن ميونيخ، حامل اللقب، باير ليفركوزن في الجولة الأولى من المسابقة التي تختتم بعد غد الأحد، بمواجهة من العيار الثقيل بين بوروسيا مونشنغلادباخ وكولن في ديربي الراين. وعانى بايرن ميونيخ من فترة إعداد صعبة من حيث السفر، وخسارة مباريات ودية، ولكن الفوز بكأس السوبر الألماني، وتخطي في الدور الأول بكأس ألمانيا، رفع الروح المعنوية الفريق.
الإصابات التي ضربت فريق أنشيلوتي بدأت آثارها في الزوال، تتعافى ولكن نجم الفريق الجديد خيمس رودريغيز، سيكون في قائمة الغائبين عن المباراة الافتتاحية.
وظهر ليفركوزن بشكل مخيب للآمال بشدة في الموسم الماضي، ويتوقع أن يقدم المدرب هيكو هيرليتش أداء أفضل هذا الدوري.
ويوم الأحد، يلتقي فرايبورغ مع آينتراخت فرانكفورت قبل أن يستضيف غلادباخ نظيره كولون في مباراة يتوقع أن تكون مشتعلة.
وقدم لايبزيغ موسما أول رائع في بوندسليغا واستطاع إنهاء المسابقة في المركز الثاني، ويستهل الفريق حملته الجديدة بمواجهة مضيفه شالكة غدا السبت.
ويلعب هامبورغ مع نظيره أوغسبورغ، ويستضيف فولفسبورغ، الذي ضمن بقاءه في بوندسليغا الموسم الماضي من خلال لعب دور فاصل، نظيره بوروسيا دورتموند في مباراة أخرى.
الدوري الفرنسي
سيكون ملعب «بارك دي برينس» على موعد مع «أميره» الجديد البرازيلي نيمار الذي يخوض مباراته الأولى أمام جماهير فريقه الجديد باريس سان جيرمان بعد غد الأحد ضد تولوز في المرحلة الثالثة من الدوري الفرنسي لكرة القدم.
وكانت بداية النجم البرازيلي الذي كلف النادي الباريسي 222 مليون يورو لفك ارتباطه ببرشلونة الإسباني، واعدة، إذ قاد فريق المدرب اوناي ايمري الى فوزه الثاني بتسجيله هدفا وتمريرة كرة حاسمة في المرحلة السابقة على ملعب غانغان (3-صفر). وقال نيمار في تصريحات صحافية بعد المباراة «أنا سعيد جدا من اجل الجميع، وآمل في ان أواصل» تقديم أداء مماثل، معتبرا ان المباراة كانت «جيدة وتمكنت فيها من تسجيل هدف بمساعدة زملائي».
ومن المتوقع أن تمتلى مدرجات ملعب «بارك دي برينس» لمتابعة النجم البرازيلي في مباراته الأولى مع نادي العاصمة الفرنسية الساعي لاستعادة اللقب المحلي من موناكو، لكن الهدف الاساس لمالكيه القطريين يبقى احراز دوري ابطال اوروبا، علما بان فريقا فرنسيا واحدا نال هذا الشرف هو مرسيليا عام 1993.
ويسعى موناكو الى تأكيد بدايته القوية في مستهل حملة الدفاع عن لقبه عندما يحل ضيفا على ميتز اليوم الجمعة في افتتاح المرحلة في مباراة يتوقع ان تكون سهلة، لاسيما ان المضيف خسر مباراتيه الأوليين.
وقدم موناكو في المرحلة السابقة اداء مغايرا للمرحلة الافتتاحية التي فاز فيها بصعوبة على ضيفه تولوز (2-3)، اذ اكتسح مضيفه ديجون 4-1 بفضل ثلاثية للكولومبي راداميل فالكاو. وبعد خروجه في الشوط الثاني من المباراة الافتتاحية ضد تولوز، خاض نادي الامارة مباراته المرحلة السابقة دون نجمه الشاب كيليان مبابي المطلوب من باريس سان جيرمان.
وشدد جارديم عشية لقاء ميتز أن النادي لم يعاقب مهاجمه لكنه يبقيه على مقاعد البدلاء في المباريات بهدف «حمايته»، مضيفا «نحن لا نعاقب لاعبينا أبدا».

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل