الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

وزير التخطيط: 1،47 مليار دولار حجم المساعدات الخارجية المتعاقد عليها العام الحالي

تم نشره في الخميس 14 أيلول / سبتمبر 2017. 12:00 صباحاً

  عمان - الدستور - أنس الخصاونة
قال وزير التخطيط والتعاون الدولي عماد فاخوري أن المساعدات الخارجية المتعاقد عليها في عام 2017 وصلت لحوالي 1.47 مليار دولار منها  476.3 مليون دولار كمنح للأولويات في إطار خطة الاستجابة الأردنية «تمثل 18% من الاحتياجات المطلوبة لعام 2017» و 359.1 مليون دولار كمنح و 633 مليون دولار كقروض ميسرة لمشاريع التنمية ودعم الميزانية.
واستعرض الوزير فاخوري خلال ترؤسه امس اجتماعاً للمانحين ضم سفراء وممثلي الجهات المانحة والبنك الدولي والممثل المقيم للأمم المتحدة، آخر المستجدات المتعلقة بسير العمل في المحاور المختلفة ضمن العقد مع الأردن، ووثيقة الأردن التي تم تبنيها في مؤتمر بروكسل في نيسان الماضي.
ويأتي هذا الاجتماع تحضيراً للمشاركة في الاجتماع الوزاري حول أزمة اللاجئين السوريين الذي سيستضيفه الاتحاد الأوروبي والمنوي عقده في نيويورك في الحادي والعشرين من الشهر الحالي على هامش الاجتماعات الدورية للجمعية العامة للأمم المتحدة.
ويهدف المؤتمر إلى مراجعة التقدم بسير العمل في تنفيذ الالتزامات المعلنة في مؤتمر بروكسل، بالإضافة إلى مناقشة الجهود الدولية الرامية إلى إيجاد حل سلمي ووقف العنف في الأراضي السورية. كما سيتم خلال المؤتمر التأكيد على أهمية إيفاء المجتمع الدولي بالتزاماته تجاه الدول المستضيفة للاجئين السوريين.
وأكد فاخوري خلال الاجتماع على أهمية استدامة المساعدات المقدمة إلى خطة الاستجابة الأردنية وفق التزامات المجتمع الدولي خلال مؤتمري لندن وبروكسل، والتي تغطي الاحتياجات الإنسانية وتعزيز المنعة، بالإضافة إلى زيادة الدعم لمشاريع الإنفاق الرأسمالي في القطاعات ذات الأولوية والتي تستهدف المجتمعات المستضيفة، وإدامة مستوى المساعدات من المنح والقروض  الميسرة وبالأخص لدعم الموازنة العامة وذلك للمساعدة في سد الفجوة التمويلية السنوية الناتجة عن الازمة السورية.
كما تم عرض المستجدات المتعلقة باستفادة الأردن من اتفاقية تبسيط قواعد المنشأ مع الاتحاد الأوروبي، وبرامج الجهات المانحة المخصصة لتقديم الدعم الفني على مستوى الشركات لرفع قدرتها على التصدير إلى السوق الأوروبية، والبرامج الموجهة نحو التأهيل والتدريب المهني وخلق فرص العمل.
وبين على أهمية استمرار المجتمع الدولي وخصوصا الاتحاد الاوروبي بتقديم الدعم الفني لدعم استفادة الأردن من قواعد المنشأ المبسطة مع الاتحاد الأوروبي، وجذب المزيد من الاستثمارات، والسعي لتوفير المزيد من الدعم المالي والتقني لدعم النمو الاقتصادي (خطة تحفيز النمو الاقتصادي الأردني) وجذب الاستثمارات وزيادة الصادرات وزيادة التشغيل للشباب والمرأة، والدعم لتنفيذ استراتيجية تنمية الموارد البشرية الأردنية، وتوسيع استخدام القدرات الوطنية لتنفيذ مشاريع الدعم، وضرورة التركيز على أولويات الحكومة الأردنية ومن ضمنها مشاريع الإنفاق الرأسمالي لدعم المجتمعات المستضيفة.
وأثنى المشاركون في الاجتماع على التقدم في تنفيذ محاور العقد مع الأردن، والذي يعكس التزام الأردن بمخرجات مؤتمر بروكسل، مشيرين الى أن هذا التقدم دليل على جدية المجتمع الدولي على الاستجابة لاحتياجات الأردن للتعامل مع أزمة اللاجئين السوريين. حيث تم الالتزام بإدامة مستوى التمويل لخطة الاستجابة الأردنية والأولويات التنموية بما يتماشى مع البرنامج التنموي التنفيذي، بالإضافة إلى تقديم الدعم الفني لمساعدة الشركات الأردنية للاستفادة من قواعد المنشأ المبسطة مع الاتحاد الأوروبي.
وقدم الفاخوري شكر الحكومة الأردنية للدول المانحة على الدعم التنموي للأردن وأكد على ضرورة الاستمرار بتقديم الدعم والمساعدات إلى الأردن.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل