الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

حديث الصمت

تم نشره في الجمعة 22 أيلول / سبتمبر 2017. 12:00 صباحاً


]  سليم أحمد حسن

حبيبي.. حين ودّعْتُك
لمحتُ الدمعَ في عينيك
وكانت.. لوعة ُالذكرى
تُلوِّنُ بالأسى خدَيك
* * *
نظرتَ إليّ في صمت ٍ
به أسمى معاني الحب، والأشواق
وراح.. يقودني صمتك.
إلى جوّ. بلا آفاق
يزيد الهمَّ. والشكوى
ويلهب لهفة.. العشاق
نظرتُ إليك ملهوفًا.
حزينًا تائهَ النظرات
ويعصر بالضنى قلبي.
لهيبٌ من لظى الحسرات
وكان الدمع.في عينيّ
يُحاكي الدمع في عينيْك
* * *
مددتُ يدي. وصافحتكْ.
شعرتُ بأنَّ أيامي وأحلامي..تروح معاك
شعرت بأنني لا شيء في الدنيا بغير هواك
شعرت بأنني روح تعيشُ الحبَّ في دنياك
وأن لا شيء يكفيني ويسعدني سوى لقياك
وأنَّ البعدَ يُشقيني ويُحييني.على ذكراك
وأن ورود آمالي ،تعاني الموت دون شذاك
* * *
وعدت أعيش دنيا الحب
بين الصمت في شفتيك
وراح الدمع في عينَيّ
يحاكي الدمع في عينيك
* * *
حبيبي يا منى أمسي..
ويا مستقبلَ الأيام في عمري
يعيش الصبر في نفسي.
ولكن  لم يطق صبري
فراقُك فوق ما أسطيعُ...
لكن حكمة القدر
وليت الأمنيات تكونُ
في طوعي وفي أمري
* * *
ستمضي كل أيام الضنى.
واليأس والهجر ِ
ويجمعنا لقاء السعد ِ
بين السعد والطهر ِ
وتهدينا ليالي الحبِّ.
إكليلاً من الزهر ِ..
* * *
وأسمع رقّة النجوى.. وسحرَ الهمس من شفتيك..
ويبقى الحبُّ في عينيّ. يُحاكي الحبَّ في عينيْك..

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل