الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

توجه لإقامة مدينة صناعية مشتركة عـلـى الحــــدود بيـن العـــراق والأردن

تم نشره في الجمعة 13 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 12:00 صباحاً

  عمان - الدستور - حمدان الحاج
وصفت السفيرة العراقية في عمان صفية السهيل العلاقات الأردنية العراقية بانها علاقات متطورة وفي اوجها، وان هناك مصالح مشتركة يرتبط بها البلدان الشقيقان يجعل من الضرورة بمكان استمرار تميز  هذه العلاقات باعتبارها علاقات استراتيجية.

وأضافت السهيل في لقاء مع عدد من الصحفيين عقدته امس  في دار السفارة ان العراق الرسمي والشعبي يقدر عاليا المواقف الأردنية تجاه العراق خاصة ما تعلق منها بالحديث عن العراق ووحدته ارضا وشعبا وسيادة وان موقف الأردن من استفتاء كردستان لاقى الكثير من الاستحسان العراقي خاصة وان الأردن يرفض تقسيم العراق والتاكيد على دعم العراق في مواصلة مكافحته للارهاب، مشيدة بحجم الزيارات الأردنية العراقية على اعلى المستويات.
ونفت السفيرة السهيل ان تكون هناك جهة تقرر ما يريده العراق او لا يريده غير العراق نفسه باعتباره دولة ذات سيادة وقراره من صميم اختصاصه ولا احد يقرر عن العراق مطلقا.
وأعلنت السفيرة السهيل عن التوجه الأردني العراقي لاقامة مدينة صناعية اردنية عراقية على الحدود بين البلدين فيما لم يتقرر بعد ان كانت ستقام في الجانب الأردني او العراقي وستكون منطقة صناعية حرة تطبق عليها قوانين البلدين وسيكون انتاج المدينة عراقيا اردنيا في نفس الوقت .
وأشارت الى ان الحركة على معبر طريبيل الواصل بين الأردن والعراق الذي اغلق لمدة ثلاث سنوات واعيد افتتاحه مؤخرا سيشهد حركة تجارية متواصلة من الجانبين مشيرة الى ان هناك تجارا أردنيين يرسلون بضائع اجنبية على اعتبار انها بضائع اردنية بينما يتحفظ الجانب العراقي على هذا السلوك مع تشديدها على ضرورة تفعيل الاتفاقية الثنائية بالاعفاء الجمركي العراقي مع الاردن.
وقالت ان علاقات العراق مع السعودية تتطور بشكل كبير وان بضائع سعودية تصل الى العراق بشكل طبيعي وكذلك العلاقات العراقية مع العديد من الدول العربية الاخرى.
وجددت السفيرة التأكيد على ان القوات العراقية لن تشتبك مع أبناء العراق من سكان كردستان حتى بعد اجراء الاستفتاء الذي وصفته بانه غير دستوري على اعتبار ان الدستور اكد على وحدة الشعب العراقي والأراضي العراقية وان ما جرى من استفتاء فردي ويخالف الدستور العراقي ويخالف النظام الاتحادي الفدرالي العراقي.
وقالت السهيل ان الاستفتاء فتنة، وسيخلق صراعا على الإقليم والعراق مؤكدة عدم وجود حوار بين الاكراد والحكومة المركزية في بغداد قبل الاستفتاء مع ان الحكومة العراقية كانت جادة في صيانة دستور العراق والحفاظ على وحدته وسيادته، مضيفة ان الحوار ما يزال مفتوحا ولكنه لا يبنى على نتائج الاستفتاء في إقليم كردستان مشددة على انه لا قطيعة مع كردستان ولا عقوبات على الإقليم ولا بد من تصويب الأمور التي تحققت بعد الاستفتاء.
وأكدت السهيل على ضرورة بناء الثقة والشراكة بين الجانبين مع وصول الحكومة وادواتها الى كل شبر عراقي هو قرار لا رجعة عنه وان القوات الاتحادية العراقية ستتواجد على جميع الحدود والمنافذ العراقية وادارات المطارات في كل مكان في العراق.
وقالت «لن تكون هناك صدامات مع كردستان وان الحوار هو الأساس.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل