الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مؤشر الفساد والنمو الاقتصادي

إ.د. سامر الرجوب

الخميس 19 تشرين الأول / أكتوبر 2017.
عدد المقالات: 105


لطالما حملت مؤشرات الفساد التي تصدر عن منظمة الشفافية الدولية معاني اقتصادية تضمنتها حركة مؤشراتها صعودا وهبوطا.
وتقيم هذه المؤشرات درجة فساد القطاع العام في الدول، وتعرف منظمة الشفافية الدولية الفساد ( باختصار) على انه اساءة استعمال السلطة الموكلة وتجييرها للمصالح الخاصة وبما يؤدي الى خفض ثقة الافراد بالاقتصاد والمؤسسات وصناع القرارات الاقتصادية.
وهناك علاقة واضحة بين تراجع المؤشر ( ارتفاع مستوى الفساد ) والوضع الاقتصادي العام، حيث ان تراجع النمو الاقتصادي يزيد من مستويات الفساد كما ان زيادة مستويات الفساد تتسبب في تراجع مستويات النمو الاقتصادي.
وهذا ما يؤكده الوضع الاقتصادي المحلي فمع تراجع الوضع الاقتصادي في الاردن في السنوات الاخيرة  تراجع ايضا مؤشر الفساد فعلى سبيل المثال تراجع مؤشر الفساد بعد عام 2008 بشكل ملحوظ وملفت وبعد العام 2015 وهي نفس الفترات التي ارتبطت مع تراجع الاداء العام للمؤشرات الاقتصادية الرئيسية وتراجع مستويات النمو.
 ان هناك العديد من الدراسات التي اثبتت ان ارتفاع مستويات الفساد يؤثر سلباً على العديد من المتغيرات فهو يهدد التنمية الاقتصادية والرفاه الاجتماعي، ويخفض مستويات الاستثمار وخصوصا الاستثمار الاجنبي المباشر، ويقلل من تنافسية القطاعات بسبب ازدواج المعايير، ويضعف ريادة الاعمال، ويخفض الكفاءة الحكومية بما يشمل الكفاءة في ادارة الانفاق والايرادات، ويؤثر على تكوين رأس المال البشري، ويضعف متوسط مستويات الدخول.
نحن لا نحتاج الى مزيد من الادلة لنقتنع ان ارتفاع مستويات الفساد ( انخفاض المؤشر) تضر بالاقتصاد ورأس المال البشري والتنمية المستدامة كما أن هناك الكثير الكثير من الادلة التي تدعم صحة هذه الحقيقة.
ان محاربة الفساد بكافة اشكاله مطلب وطني يصب في مصلحة المواطنين ويعزز من قوة ومنعة الاقتصاد وينعش القطاعات الاقتصادية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش