الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

القضاة يؤكد أهمية زيادة اقبال المواطنين على شـراء السلع الوطنية

تم نشره في الجمعة 10 تشرين الثاني / نوفمبر 2017. 12:00 صباحاً

اربد-الدستور-صهيب التل
فتتح وزير الصناعة والتجارة والتموين المهندس يعرب القضاة  امس معرض الصناعات الاردنية الشامل الذي تنظمه غرفتي صناعة اربد وعمان تحت شعار ( صنع في الاردن ).
واكد القضاة  ان الدولة الاردنية اذا ارادت ان تتحول للانتاجية الحقيقية فالحل بيد القطاع الصناعي.
وقال  ان مسؤولية دعم القطاع الصناعي مشتركة بين الجهات المختلفة من الحكومة والمواطن المستهلك والصناعيين انفسهم لان هذا الدعم من شأنه توفير مستقبل آمن للاردن والاجيال القادمة.
واضاف انه في الوقت الذي تشكل فيه حوالات الاردنيين رافدا مهما للاقتصاد الوطني بعد ان وصلت الى 2.8 مليار دينار.
وقال القضاة ان الحديث عن التحديات الاقتصادية والعجز والدين بالنسبة للناتج المحلي الاجمالي الذي وصل الى 95 بالمئة وخفض نسبه يتطلب زيادة النمو في الناتج المحلي الذي يعد القطاع الصناعي اللاعب الابرز فيه لانه كلما قويت القاعدة الصناعية زاد نمو الناتج.
واوضح ان القطاع الصناعي يوفر 250 الف فرصة عمل للاردنيين مرشح لتحقيق زيادة، مؤكدا على ضرورة تغيير النمط الاستهلاكي للاردنيين باعتبار الصناعة الوطنية هي طوق النجاة للقطاعات كافة خاصة السياحة والتجارة من خلال وضع القطاعين ثقتهما بالمنتج الوطني.
واكد ان التقصير حيال دعم القطاع الصناعي لا يمكن تحميله لجهة دون اخرى وانه مشترك حكومي وخاص ولدى قطاعات المستهلكين كافة مستغربا عدم دعم منتجاتنا الوطنية محليا في الوقت الذي نجدها على موائد الاشقاء في دول عربية والاصدقاء في دول اسلامية وعالمية .
من جانبه قال رئيس غرفة صناعة عمان العين زياد الحمصي ان حجم المشاركة في المعرض يدل على وعي القطاع الصناعي باهمية المعارض في التعريف بمنتجاته لدى المستهلك المحلي، مثمنا التعاون بين غرفتي صناعة اربد وعمان في مجالات تنظيم الجولات لحملة صنع في الاردن في مناطق الكثافة السكانية .
واضاف ان اقامة المعارض تتوج سياسة غرف الصناعة بدعم المستهلك الاردني وتعريفه بالمستوى المتقدم للصناعات الوطنية وجودتها العالية، لافتا الى ان الظروف التي تعيشها المنطقة تطلبت ان تبادر غرفة صناعة عمان لجملة برامج ترويجية للصناعة الوطنية دعما للقطاع .
وقال رئيس غرفة صناعة اربد هاني ابو حسان، ان المعرض يجسد القدرة والابداع والتطور للصناعة الوطنية الاردنية ويشكل محطة للترويج والتعريف بالمستوى المتميز لها بعد ان دخلت اسواقا عالمية .
واكد ان مسؤولية دعم المنتج الوطني مشتركة بين المواطن والحكومة والصانع والدور الكبير يقع على عاتق المستهلك الذي يتوجب ان يحرص على تغيير انماط استهلاكه بالتوجه نحو المنتج الاردني .
ولفت ابو حسان الى اهمية دعم القطاع الصناعي اذا ما اردنا خفض معدلات البطالة المقلقة، لافتا الى ان منافسة منتجاتنا عالميا لالتزامها بمعايير متقدمة ومواصفات دولية اسهمت في زيادة معدلات الصادرات لعام 2016 والتي بلغت في اربد لوحدها قرابة نصف مليار دينار .
وكان رئيس اللجنة المشرفة على حملة « صنع في الاردن « موسى الساكت اكد اهمية الحملة في التعريف بالمنتج الاردني والمستوى الذي وصل اليه، لافتا الى المحاور التي ركزت عليها الحملة .
وقال ان المحاور استهدفت المستهلك بفئاته كافة لتعميق قناعاته بالمنتج الوطني فيما كان المحور الثاني تجاه الصناعيين لاستشعار اهمية الارتقاء بمنتجاتهم وتحسين جودتها باستمرار .
وجال الوزير القضاة على ارجاء المعرض الذي شاركت فيها مؤسسات صناعية متخصصة بالمواد الغذائية والمنزلية واجنحة معدات طبية وفلترة مياه وهندسة ومنتجات متنوعة اخرى .
وحضر افتتاح المعرض الذي اقيم في القاعة الكبرى للمدينة ويستمر اربعة ايام العديد من المسؤولين وممثلي القطاعات الاقتصادية والمواطنين.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل