الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

كيف نعتمد على أنفسنا؟

إ.د. سامر الرجوب

الخميس 16 تشرين الثاني / نوفمبر 2017.
عدد المقالات: 95


شدد جلالة الملك عبدالله الثاني -حفظه الله- على ضرورة اعتماد الاردن على طاقاته وارادته لتحقيق الاستقرار الاقتصادي وخلق اقتصاد قادر على مواجهة التحديات والمعوقات في الطريق نحو الاعتماد على الذات او ما يسمى في عالم الاقتصاد الاعتماد على الذات في الطريق نحو الاكتفاء الذاتي.
اذًا كيف نعتمد على أنفسنا ؟
لن يكون الاعتماد على الذات من خلال خفض الانفاق المضغوط الى اقصى حد في موازناتنا، ولن يكون الاعتماد على الذات من خلال مزيد من الرسوم والضرائب،  لكن سيكون كما يريده سيد البلاد من خلال الاستغلال الامثل للموارد وخصوصا الطاقات البشرية وتطويرها.
اذا اردنا ان نعتمد على انفسنا لا بد من النهوض بمحركات الاقتصاد واهمها القطاع الانتاجي بغرض زيادة الصادرات، اي نمو مدفوع بالتصدير، وإذا اردنا ان نعتمد على انفسنا فيجب ان نحدد اين نستثمر واين نوجه رؤوس الاموال ضمن خطة وطنية اقتصادية يكون محورها الاساس القطاع الخاص.
اذا اردنا ان نعتمد على انفسنا يجب ان نركز على الصناعات التكنولوجية وتوجيه التمويل نحو هذا القطاع بالتعاون مع القطاع البنكي، وإذا اردنا الاعتماد على انفسنا يجب ان نستثمر في بدائل الطاقة، واذا اردنا ان نعتمد على انفسنا يجب تسهيل اجراءات الاعمال، وإذا اردنا ان نعتمد على انفسنا يجب ان نحارب الفساد المقصود او غير المقصود وأن نحارب الواسطة والمحسوبية، وإذا اردنا الاعتماد على انفسنا اهتممنا بالتعليم وتمسكنا بالمتميزين، واذا قررنا المضي في الاتجاه الصحيح طورنا مؤسساتنا لتنهض بمن فيها.
لن نستطيع المضي خطوة واحدة للامام ما لم نصلح قطاعاتنا الاقتصادية، والتي تبدأ ببناء المواطن والقضاء على البيروقراطية المقيتة والتخلص من عشاقها وداعميها وتجنب ثغراتها التي تميت العمل وتقضي على المبادرة وتقتل الابداع وتنحي التميز.
الاعتماد على طاقات الاردن يتطلب اصلاحها وتهذيبها وتحجيم فسادها والتمسك بمؤسسيتها الحميدة بعيدا عن البيروقراطية وتضييع الموارد والطاقات.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل