الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رحمان: حريصون على التشاور مع الملك حول مختلف القضايا

تم نشره في الثلاثاء 12 كانون الأول / ديسمبر 2017. 01:00 صباحاً


 عمان - التقى رئيس جمهورية طاجيكستان امام على رحمان، في عمان امس الاثنين، رئيس مجلس الاعيان فيصل الفايز، الذي اكد له اعتزاز الاردن بعلاقات الصداقة المتينة والراسخة التي تربط بين المملكة الاردنية الهاشمية، وجمهورية طاجيكستان.
وجرى خلال اللقاء استعراض مجمل الاوضاع الراهنة في المنطقة، وتداعيات قرار الادارة الاميركية باعتبار القدس عاصمة اسرائيل، اضافة الى علاقات البلدين الصديقين وسبل تعزيزها وتطويرها.
واشاد الرئيس طاجيكستان بالعلاقات الثنائية، وقال انها علاقات قائمة على الاحترام، والمصالح المشتركة،وبما يعزز الروابط الدبلوماسية والسياسية بين البلدين الصديقين، وهي تشهد المزيد من التطور والتقدم،بما يصب في مصلحة البلدين والشعبين الصديقين، معربا عن تفهمه للتحديات التي تواجه الاردن جراء الاوضاع الراهنة في منطقة الشرق الاوسط، ومقدرا دور الاردن الكبير، بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني، في خدمة اللاجئين السوريين، ودور جلالته في العمل، من اجل انهاء ازمات وصراعات منطقة الشرق الاوسط، والتصدي للارهاب.
واكد حرصه على مواصلة التنسيق والتشاور مع جلالة الملك عبدالله الثاني، حول مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك، وتمنياته للاردن وشعبها، المزيد من التقدم والازدهار.
من جانبه، قال رئيس مجلس الاعيان فيصل الفايز، ان الاردن حريص على تعزيز علاقاته مع طاجيكستان، هذه العلاقات التي يحرص جلالة الملك على البناء عليها وادامتها، في مختلف المجالات.
وعرض الفايز الاوضاع الراهنة في المنطقة، وقال ان الاردن وبسبب الصراعات والازمات السياسية، في منطقة الشرق الاوسط وخاصة الازمة السورية،واستقباله لمئات الاف من اللاجئين السوريين، يواجه تحديات اقتصادية، تحول دون تمكينه من مواصلة دوره الانساني، في خدمة اللاجئين.
ودعا الى مساعدة الاردن من خلال اقامة الاستثمارات المختلفة، وخاصة في المجالات الزراعية، والمياه والطاقة المتجددة والنقل العام،والسياحة، والسياحة العلاجية،مبينا ايضا ميزات البيئة الاستثمارية الاردنية، وفرص الاستثمار المتاحة في مختلف المجالات.
ولفت الى الدور الكبير الذي يقوم فيه الاردن بقيادة جلالة الملك من اجل احلال الامن والاستقرار في منطقة الشرق الاوسط.
وقال ان استمرار الصراع العربي الاسرائيلي والازمة السورية من شـأنهما ان يولد المزيد من العنف الذي سينعكس على العالم اجمع.
كما بين رئيس مجلس الاعيان التداعيات الخطيرة التي سيخلفها قرار الادارة الاميركية باعتبار القدس عاصمة لاسرائيل، وذلك على عملية السلام، وقال ان هذا القرار يتنافى مع قرارات الشرعية الدولية المتعلقة بالقدس والقضية الفلسطينية وهو يأتي خارج اطار الحل النهائي للقضية الفلسطينية.
وقال الفايز ان جلالة الملك حذر من خطورة هذا القرار وتداعياته على الامن والاستقرار في المنطقة، كما اكد جلالته رفضه لاية اجراءات تتعلق بالقدس قبل تمكين الشعب الفلسطيني من اقامة دولته المستقلة على التراب الوطني الفلسطيني وعاصمتها القدس الشرقية.
وحضر اللقاء مساعدو رئيس مجلس الاعيان منير صوبر وياسره غوشه ورئيس لجنة الشؤون العربية والدولية وشؤون المغتربين ناصر اللوزي، اضافة الى الوفد المرافق لرئيس طاجيكستان في زيارته الرسمية للاردن.«بترا».

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش