الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الكنيست يشرع قانونا لحماية نتنياهو من تهم الفساد

تم نشره في الجمعة 29 كانون الأول / ديسمبر 2017. 01:00 صباحاً

 القدس المحتلة - أقر الكنيست الإسرائيلي، أمس الخميس، «قانون التوصيات»، الذي يحد من سلطات شرطة الاحتلال في قضايا الفساد، بدعم من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو المتورط بقضايا فساد، بعد تأييد 59 صوتا، وامتناع 54، وبفارق خمسة أصوات فقط من أصل 120 صوتا.
ووفقا لصحيفة «معاريف» العبرية، منع من التصويت كل من نتنياهو، ووزير الرفاه حاييم كاتس، ورئيس الائتلاف الحكومي السابق، عضو الكنيست دافيد بيتان، وثلاثتهما من حزب الليكود، بسبب تورطهما بقضايا فساد، وخضوعهما للتحقيق من قبل الشرطة الإسرائيلية. وتم التصويت بشكل نهائي على مشروع القانون بالقراءة الثالثة بعد جلسة ماراثونية استمرت 42 ساعة، وأكثر من 1300 تحفظ قدمته أحزاب المعارضة الإسرائيلية.
وينص القانون على أن الشرطة لم تعد لها سلطة توصية المدعي العام بتوجيه اتهامات بعد التحقيقات التي تقوم بها، هذا وتشهد إسرائيل مساء كل يوم سبت في مدينة تل أبيب منذ مطلع الشهر الحالي، مظاهرات منددة بقضايا الفساد المتهم بها رئيس الحكومة نتنياهو. وقامت الشرطة الإسرائيلية بالتحقيق مع نتنياهو سبع مرات، بسبب الاشتباه بتلقيه بطريقة غير شرعية هدايا من شخصيات ثرية بقيمة عشرات آلاف الدولارات.
كما يتهم نتنياهو بمحاولته إبرام اتفاق سري مع مالك صحيفة يديعوت أحرونوت لتأمين تغطية مؤيدة له من قبل الصحيفة الواسعة الانتشار، ضد أحزاب المعارضة. وفي شأن منفصل وزعت طواقم بلدية الاحتلال أوامر هدم على عدة منازل وبنايات سكنية في قرية العيسوية، كما اقتحمت المخابرات عدة منازل سكنية بالقدس القديمة.
وأوضح فراس الدبس مسؤول العلاقات العامة والإعلام في دائرة الأوقاف الإسلامية أن 112 مستوطنا اقتحموا المسجد الأقصى المبارك عبر باب المغاربة صباحا و47 مستوطنا بعد الظهر، خلال فترة الاقتحامات الصباحية، بحراسة من شرطة الاحتلال التي انتشرت في باحات الأقصى، كما رافق أفراد من الشرطة المستوطنين المقتحمين خلال جولتهم في باحات المسجد. ومن جهة ثانية وزعت طواقم بلدية الاحتلال أوامر هدم لمنازل وبنايات سكنية في قرية العيسوية بحجة «البناء دون ترخيص».
وأوضح محمد أبو الحمص عضو لجنة المتابعة في قرية العيسوية أن طواقم بلدية الاحتلال برفقة أفراد قوات الخاصة اقتحمت منطقة «حبايل العرب» المنطقة الجنوبية الغربية في القرية، وداهمت عدة منازل سكنية وقامت بتصويرها وتصوير الشوارع في المنطقة، ثم علقت إخطارات هدم واستدعاءات لمراجعة البلدية.
وأضاف أبو الحمص أن بعض الإخطارات علقت على أبنية مرخصة منذ بنائها قبل سنوات، وجميعها منشآت مأهولة بالسكان وقائمة منذ عدة سنوات.
ميدانيا أصيب عدد من طلبة المدارس صباح امس الخميس، بالاختناق بالغاز المسيل للدموع والرصاص المعدني المغلف بالمطاط، إثر اندلاع مواجهات عقب مهاجمة مستوطنين متطرفين بحماية من جيش الاحتلال الاسرائيلي لمدرسة بورين الثانوية المختلطة جنوب نابلس.
وأفاد مدير المدرسة إبراهيم عمران في بيان له بأن 15 مستوطنا من مستوطنة «يتسهار»، هاجموا المدرسة بحراسة من جيش الاحتلال، أثناء تقديم الطلبة لامتحانات نهاية الفصل الدراسي الأول، ما أدى لاندلاع مواجهات أدت لإصابة أحد الطلبة بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط بمنطقة الخاصرة، فيما أصيب عدد من الطلبة بالاختناق.
وأضاف أن إدارة المدرسة اضطرت لإخلاء الطلبة وعدم اكمال تقديم الامتحانات، إثر إطلاق قوات الاحتلال قنابل الغاز المسيل للدموع داخل حرم المدرسة، مشيرا إلى أن المستوطنين أقدموا على تكسير ثلاث مركبات للمعلمين في ساحة المدرسة، وأن المواجهات مازالت مستمرة.
واقتحم المئات من المستوطنين المتطرفين فجر أمس بلدة كفل حارس شمال مدينة سلفيت شمال الضفة الغربية، بحماية من قوات كبيرة من جيش الاحتلال الاسرائيلي. وقالت بلدية كفل حارس ببيان لها إن نحو 700 مستوطن اقتحموا منطقة المقامات والأضرحة وسط كفل حارس، وأدوا طقوسا تلمودية في مقامات النبي كفل، والنبي نون، والنبي يوشع، موضحة أن عملية انتقال المستوطنين مشيا على الأقدام من المدخل الرئيس للبلدة إلى منطقة المقامات ترافقت مع صراخ عال، وطرق الطبول، والرقص، والأهازيج  ما تسبب بإزعاج الأهالي. وأشارت إلى أن اللافت في هذا الاقتحام أنه لم يتزامن مع أي من الاحتفالات الدينية اليهودية التي اعتاد المستوطنون خلالها على اقتحام منطقة المقامات. يذكر أنه سبق هذا الاقتحام دخول وحدات راجلة ومحمولة من جيش الاحتلال، حيث أجبرت المواطنين على إخلاء الطرقات والمقاهي والمغادرة إلى المنازل تحت تهديد السلاح.
وقد تعرضت كفل حارس مرات عدة خلال الأشهر الأخيرة لاقتحامات مماثلة، حيث تتعمد مجموعات من المتطرفين اليهود اقتحام المنطقة بزعم أنها تحوي أماكن مقدسة لهم، رغم أنها تعد أماكن تراثية إسلامية.
و شهدت بلدة عناتا شمال شرق القدس المحتلة فجر امس الخميس مواجهات عنيفة ضد قوات الاحتلال الاسرائيلي، تركزت في مدخل البلدة الرئيسي، أطلق خلالها الاحتلال عشرات القنابل الغازية على المواطنين، وأعيرة نارية، فيما رد الشبان بالحجارة.
كما اندلعت مواجهات عنيفة مع الاحتلال في بلدة العيسوية وسط القدس المحتلة، وامتدت الى معظم أحيائها، واندلعت مواجهات في بلدتي أبو ديس والعيزرية جنوب شرق القدس، وأخرى في مدخل بلدة الرام الرئيسي شمال القدس المحتلة . كما هاجم الشبان الفلسطينيون سيارة تابعة لحرس وأمن عصابات المستوطنين في حي عين اللوزة ببلدة سلوان جنوب المسجد الاقصى بزجاجات حارقة وأشعلوا فيها ألسنة النيران.
واعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي صباح أمس الخميس صيادين اثنين وصادرت قاربهما في بحر شمال غزة، وقالت مصادر فلسطينية ان زوارق الاحتلال حاصرت قارب صيد في بحر شمال مدينة غزة واعتقلت صيادين اثنين وصادرت قاربهما.
و اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني، فجر امس الخميس، 14 فلسطينيا خلال حملة دهم واسعة في الضفة المحتلة، وقالت مصادر محلية إن قوات الاحتلال نفّذت حملة مداهمات واعتقالات في بلدة سلواد قضاء رام الله.
واندلعت مواجهات خلال اقتحام الاحتلال لمخيم «قلنديا» للاجئين الفلسطينيين وبلدة «عناتا» قضاء القدس، وفي منطقة «الجبل الشمالي» بنابلس شمالا، اندلعت مواجهات عنيفة بين الشبان وقوات الاحتلال، في الوقت الذي أمن فيه اقتحام نحو ألف مستوطن لبلدة «كفر حارس» بزعم أداء طقوس دينية.
كما وزعت قوات الاحتلال منشورات تحذيرية للمواطنين في بلدة «بيت أمر» ومخيم «العروب» للاجئين الفلسطينيين، شمال الخليل وداهمت العديد من المنازل وقامت بتفتيشها، والعبث بمحتوياتها قبل أن تعتقل شابا من بلدة بيت أمر. وشمالا، اقتحم مئات من المستوطنين بلدة «كفل حارس» شمال سلفيت تحت حماية من قوات الاحتلال بدعوى أداء طقوس دينية في مقامات تاريخية، وقام المستوطنون خلالها بإلقاء الحجارة على منازل المواطنين.
وقالت مصادر عبرية إن قوات الاحتلال اعتقلت مساء الأربعاء فتاة فلسطينية على حاجز قلنديا العسكري شمال مدينة القدس المحتلة، وادعت سلطات الاحتلال أن المواطنة تم اعتقالها بزعم نيتها تنفيذ عملية علما أن شقيقتها التي لا تتجاوز 7 أعوام كانت برفقتها، وبحسب ما نشرته مواقع صهيونية فإن المواطنة المعتقلة حاولت العبور عبر الحاجز دون تصريح وتم اعتقالها ونقلها إلى سجن هشارون بعد اعترافها بنيتها التخطيط لتنفيذ هجوم.
 وفي سياق منفصل افرجت سلطات الاحتلال مساء الاربعاء عن الفتى فوزي الجنيدي (17 عاما) بكفالة مالية وقدرها ?? الاف شيكل، وذكرت مصادر صحفية ان الفتى الجنيدي متواجد حاليا بالمجمع الطبي في رام الله لاجراء الفحوصات الطبية.
وكان الجنيدي تعرض للضرب المبرح خلال اعتقاله في السابع من شهر كانون الأول 2017، وحول ظروف اعتقاله، قال الطفل الجنيدي، في إفادته لمحامية الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال، إن جنود الاحتلال اعتقلوه من شارع وادي التفاح بمدينة الخليل خلال هروبه من الغاز والمواجهات وهو في طريقه لمنزل عمته. وأضاف» عندما كنت أركض اصطدمت بأحد الجنود الذي بدأ بضربي ضربا مبرحا، وكان هناك جنود يختبئون بين البنايات لكي يعتقلوا المتظاهرين، وفورا هجموا علي أيضا وانهالوا علي بالضرب المبرح بحيث ألقوني على الأرض، ووجهي كان باتجاهها، وضربوني على رأسي، وظهري وأكثر منطقة كتفي وصدري، ضربوني بواسطة أرجلهم وبنادقهم، واستمروا لعدة دقائق، وبعدها وضعوا لي العصبة على عيني وكبلوا يديّ بمربط بلاستيكي واحد خلف ظهري، واستمروا بالتنكيل بي وكان يدوسون بأرجلهم على رجليّ وأنا على الأرض».
وتابع» أخذوني سيرا على الأقدام إلى حاجز الكونتينر، وكنت خائفا جدا ولا أعرف ما يحصل ولم أفهم ما يحصل، مشيت تقريبا مسافة 30 مترا حتى وصلنا الحاجز، وأذكر أن الدم كان يسيل من وجهي خاصة من شفتي نتيجة الضرب، ومن ثم ألقوني على الأرض داخل غرفة وبدأوا بضربي بواسطة أرجلهم على كل أنحاء جسدي، وصرخت كثيرا لكي يتوقفوا لكنهم استمروا لمدة 5 دقائق تقريبا».
وقال الطفل الجنيدي إن جنود الاحتلال أخرجوه بعد ذلك من الغرفة وألقوه على الأرض وهو مكبل اليدين ومعصوب العينين، وكان قد فقد فردة حذائه خلال الاعتقال، وأضاف» عندما كنت جالسا على الأرض في الخارج جاء أحد الجنود وضربني على قدمي اليمنى وعندها وقعت فردة الحذاء التي كنت ألبسها، وبهذا أصبحت حافي القدمين وبعد التحقيق تم اعطائي شبشبا بلاستيكيا لكي ألبسه، وهو الذي حضرت به إلى المحكمة في تاريخ 11/12/17».
وأشار إلى أن أحد الجنود قام بسكب مياه باردة جدا على قدميه، وأن أكثر من جندي داسوا على قدميه خلال جلوسه على الأرض إضافة لركله، عدا عن أن أحد الجنود كانوا يشتمونه باستمرار.
وتم نقل الطفل ومعتقلين آخرين إلى شرطة مستوطنة «كريات أربع» وهناك جرى فك العصبة عن عينيه وتبديل المربط البلاستيكي عن يديه بمربطين وتكبيلهما إلى الأمام، قبل أن يخضع للتحقيق الذي استمر حوالي نصف ساعة، وسمح له خلاله باستشارة محام فقط، وفق ما أفاد به. وكالات

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش