الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مختبر السرديات بمكتبة الإسكندرية يحتفل بمرور 8 سنوات على إنشائه

تم نشره في الأربعاء 3 كانون الثاني / يناير 2018. 01:00 صباحاً


] عمان - الدستور
احتفل مختبر السرديات بمكتبة الإسكندرية بمرور 8 سنوات على إنشائه، حيث بدأ أولى جلساته في 29 كانون الأول 2009. وقد أصبح مختبر السرديات خلال السنوات الماضية أحد أهم الملتقيات الأدبية بالإسكندرية، حيث يمثل حلقة التواصل بين الأدباء من الأجيال المختلفة، ويسهم في تخريج العديد من الأدباء الشباب، ويمد جسور المعرفة بين التيار الإبداعي النقدي السكندري وبين المبدعين والنقاد في جميع أنحاء مصر والوطن العربي.
وقال الأديب منير عتيبة؛ المشرف على مختبر السرديات بمكتبة الإسكندرية، إن المختبر ناقش من خلال ندواته بمكتبة الإسكندرية وبيت السناري بالقاهرة 48 عملاً إبداعيًا ونقديًا من دول متعددة؛ هي: مصر، الكويت، سلطنة عمان، الأردن، الصومال، والصين، وشارك في مناقشتها 82 ناقدة وناقدًا من خمس دول هي: مصر، الأردن، سلطنة عمان، لبنان، والسودان.
ووصلت نسبة أعمال الشباب في الأعمال التي تمت مناقشتها إلى 44%، ونسبة الأعمال التي تمت مناقشتها للمبدعات إلى 31%، ونسبة النقاد الشباب الذين شاركوا في المختبر خلال العام إلى 37%، ونسبة الناقدات المشاركات 32%.
ونظم المختبر خلال العام فعاليات أخرى، منها مؤتمر «مصر المبدعة» للسنة الثالثة على التوالي بالتعاون مع لجنة القصة بالمجلس الأعلى للثقافة، وعقد عددًا من ورش الكتابة في مجالات القصة، والقصة القصيرة جدًا، والسيناريو، والكتابة الإذاعية والنقد، ومناقشة أعمال نقدية ومخطوطات إبداعية بالمختبر، بالإضافة إلى تنظيم ندوات للقراءات القصصية، والتي يقرأ من خلالها أعضاء المختبر أعمالهم القصصية ويعلق عليها أحد النقاد، وكذلك نظم المختبر مسابقتين في القصة القصيرة للشباب من خلال صفحته على فيس بوك، وتمت قراءة الأعمال الفائزة في ندوات بالمختبر، وكانت الأعمال تقيم بآراء جمهور الصفحة وتقييم نقاد من المختبر.
وكانت اللقاءات التي استضاف فيها المختبر مبدعين من خارج مصر ثرية للغاية، إذ عملت على مزيد من التواصل بين الإبداع والنقد المصري والمبدعين من دول مختلفة مثل الأديبين الصينيين آشه وتشيو، والروائي الكويتي طالب الرفاعي، والمسرحي الكويتي علاء الجابر، والروائي العماني سعيد السيابي، والروائي الأردني جلال برجس والروائية الصومالية زهرة مرسل.
وقد شهد شهر تشرين الثاني 2017 انطلاق فعالية مهمة ببيت السناري بعنوان «مختبر السرديات للفتية» وهي ورشة سردية يتم من خلالها رعاية الموهوبين من طلاب المدارس الابتدائية والإعدادية والثانوية من خلال تعليمهم وتدريبهم ومناقشة أعمالهم وإتاحة الفرصة لهم لقراءة أعمال مميزة والالتقاء بمبدعي هذه الأعمال ومناقشتهم فيها.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش