الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأب بدر ينقل تحيات بطريرك القدس للمشاركين في مؤتمر الأزهر لنصرة القدس

تم نشره في السبت 20 كانون الثاني / يناير 2018. 12:00 صباحاً

 عمان - الدستور - حمدان الحاج
نقل مدير المركز الكاثوليكي للدراسات والإعلام في الأردن، الأب رفعت بدر، تحيات بطريرك القدس للاتين السابق ميشيل صبّاح، إلى المشاركين في المؤتمر الدولي الذي عقده الأزهر لنصرة القدس، ردًا على قرار الرئيس الأميركي الأخير. وقال الأب بدر: «أنقل لكم كلمات أرسلها بطريرك القدس العربي، الذي يحتفل هذا العام بمرور 30 سنة على انتخابه بطريركيًا، إلا أن صوته ما زال مدويًا في العالم».  ويقول البطريرك صبّاح في رسالته: «القدس لها طبيعتها وهويتها التي صنعها الله سبحانه وتعالى، إذ أنزل أول وحيه فيها. ثم مر بها التاريخ. فكانت يهودية ثم مسيحية ثم إسلامية.
وقبل ذلك التاريخ أيضًا وُجِدَت، واليوم القدس مدينة مقدسة للديانات الثلاث، ومدينة الحياة اليومية لشعبين. وهي تراث للإنسانية.  ولا يمكن إلغاء أي من هذه المكونات الست عنها؛ الديانات الثلاث والشعبان وتراث الإنسانية».
ويضيف صبّاح في رسالته: «إن أردنا نحن السلام في القدس، وإن أرادت السياسة العالمية السلام في القدس، فلا بد من الحفاظ على طبيعة القدس كما بدأ الله سبحانه وكونها.  يضاف إلى ذلك أن في القدس ثوابت تاريخية عربية وفلسطينية، مسيحية وإسلامية، بالنسبة إلى المقدسات المسيحية والإسلامية، وهي قانون الستاتوكو والوصاية الهاشمية.
وكان الأب بدر قد نقل في بداية كلماته «تحيات الإخوة والأخوات في كنائس الأردن، ومن البطريركية اللاتينية في القدس الشريف»، لافتًا إلى أن كنائس المملكة قد نظمت حال صدور القرار الامريكي مسيرة شموع حاشدة جابت شوارع العاصمة، «لتقول لا للقرار الأحادي الظالم، ونعم لتطبيق القرارات الدولية، ونعم للوصاية الهاشمية، ونعم لفتح أبواب القدس للمصلين والعابدين لله الواحد».

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل