الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

إصابات بتفجير دورية للاحتلال جنوب القطاع

تم نشره في السبت 17 شباط / فبراير 2018. 10:50 مـساءً

 فلسطين المحتلة – أصيب عددا من جنود  جيش الاحتلال الإسرائيلي بجراح متفاوتة بعد عصر أمس السبت، وذلك في اعقاب انفجار عبوة ناسفة على الشريط الحدودي، فيما قصفت مدفعية الاحتلال نقطة للمقاومة شرقي منطقة عبسان الجديدة شرقي خانيونس.
وعقب الانفجار، قصفت مدفعية جيش الاحتلال الإسرائيلي، نقطة للمقاومة شرقي منطقة عبسان الجديدة شرقي خانيونس.
واعترف الجيش الإسرائيلي، مساء بتعرض دورية على الحدود جنوب قطاع غزة لتفجير عبوة ناسفة. وذكرت بعض المصادر العبرية أن ثلاثة جنود اصيبوا بجروح، ولم تتضح بعد خطورة إصاباتهم، فيما تحدثت أنباء عن طائرة مروحية هبطت في المكان وهرعت سيارات إسعاف لنقل الجرحى. وقال صحفيون إسرائيليون إن عددا من الجنود أصيبوا وان مروحية تنقل جرحى هبطت في ساحة مستشفى سوروكا في بئر السبع.
وقصفت المدفعية الإسرائيلية موقعا للمقاومة على الحدود الشرقية لمحافظة خانيونس. وقالت مصادر في القطاع إن مدفيعة الاحتلال أطلقت قذيفة تجاه نقطة رصد لسرايا القدس على حدود عبسان الجديدة شرق خان يونس. وقال الجيش الإسرائيلي، إن قواته قصفت موقعا للمراقبة قرب الحدود جنوب القطاع، ردا على تفجير العبوة الناسفة.
وحسب بيان جيش الاحتلال لوسائل الإعلام، فقد تم تفجير عبوة ناسفة ضد قوة عسكرية بالقرب من الجدار الحدودي جنوب قطاع غزة. وقال الجيش في بيانه، إنه ردا على تفجير عبوة نايفة ضد قوة عسكرية قرب الجدار الأمني قصفت دبابة عسكرية موقع مراقبة جنوب قطاع غزة.
وأعلنت الأمم المتحدة أن أمينها العام، أنطونيو غوتيريش، سيترأس، بعد غد الثلاثاء، جلسة خاصة لمجلس الأمن الدولي حول فلسطين، يشارك فيها رئيس السلطة محمود عباس.
وقال استيفان دوغريك، المتحدث باسم غوتيريش خلال مؤتمر صحفي بمقر المنظمة بنيويورك: إن «الرئيس الفلسطيني سيعقد أيضا، في اليوم نفسه، اجتماعا ثنائيا مع الأمين العام»، لبحث التطورات الأخيرة المتعلقة بسبل إحياء عملية السلام بين الفلسطينيين وإسرائيل.
ومطلع الشهر الجاري، قال رئيس مجلس الأمن الدولي، السفير منصور العتيبي، في تصريحات إعلامية: إن «عباس سيشارك في أعمال الجلسة الدورية للمجلس حول فلسطين، يوم 20 شباط الجاري، وسيتحدث فيها». وأضاف العتيبي أنه من المتوقع أن يستعرض عباس، خلال الجلسة، مستجدات القضية الفلسطينية عقب اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، بالقدس عاصمة للمؤسسة الاسرائيلية، في كانون أول 2017.
وأوضح أنه سيتم عقد جلسة غير رسمية لأعضاء المجلس، في 22 شباط (الخميس المقبل)، تحت عنوان «بعد 50 عاما من الاحتلال الإسرائيلي»، لمناقشة الوضع الإنساني في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وخاصة قطاع غزة. واستطرد أنه في جلسة الخميس المقبل، سيكون من المشاركين، المفوضة السامية السابقة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، كارين أبو زيد، والدبلوماسي النرويجي يان إيغلاند. إلى ذلك، أكد تقرير الاستيطان الأسبوعي الصادر عن المكتب الوطني للدفاع عن الارض ومقاومة الاستيطان التابع لمنظمة التحرير الفلسطينية أن اسرائيل تمارس سياسة الضم الزاحف بتطبيق القوانين الاسرائيلية على المؤسسات الاكاديمية في المستوطنات.
وأوضح التقرير أن سياسة الضم الزاحف من خلال التشريعات التي يسنها الكنيست الاسرائيلي أصبحت سياسة رسمية تمارسها حكومة اسرائيل على مرآى ومسمع المجتمع الدولي وبتشجيع من الادارة الاميركية. فقد صادقت الكنيست الإسرائيلي، بالقراءتين الثانية والثالثة على مشروع قانون ينص على فرض القانون المدني الإسرائيلي على المؤسسات الاكاديمية الإسرائيلية في المستوطنات المقامة على أراضي الضفة الغربية، ووضعها تحت سلطة مجلس التعليم العالي الإسرائيلي ، حيث صوت إلى جانب القانون 56 عضو كنيست، بينهم أعضاء كتلة «يش عتيد» من خارج الائتلاف الحكومي، مقابل معارضة 35 عضوا. وشمل هذا القرار جامعة» أرييل» الواقعة في مستوطنة «أريئيل» المقامة على اراضي محافظة سلفيت، وكلية» أوروت» الواقعة في مستوطنة «الكانا» المقامة على أراضي محافظة نابلس، وكلية «هرتسوغ» الواقعة في مستوطنة «ألون شفوت» بالقرب من محافظتي بيت لحم والقدس.
في موضوع وغاير، وبعد قضايا الفساد 2000 و 1000 المرفوعة ضد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بدأت الشرطة تحقيقا جديدا في ملف فساد قد يكون الأخطر من نوعه على نتنياهو.
وذكرت القناة الإسرائيلية الثانية أن ملف القضية المشار إليها والتي تحمل رقم 4000، قد أحيلت إلى الشرطة بعد الأنباء التي تشير إلى ارتباط نتنياهو بشاؤول أولوفيتش صاحب موقع «واللا» الإلكتروني وشركة «بيزك» للاتصالات وغيرها من الشركات، والذي منح تسهيلات من نتنياهو لتسيير أعماله. وأشارت القناة إلى أنه تحوم حول نتنياهو شبهة تسهيل نشاط «بيزك» مقابل تغطية مؤيدة له على موقع «واللا» الأكثر شهرة في إسرائيل.
وذكّرت القناة بأنه وفي أيار 2015 وبعد أيام قليلة من تنصيب حكومته الرابعة، أقال نتنياهو وزير الاتصالات آفي برجر، الذي عمل على إصلاح سوق الهواتف الثابتة، مما يتناقض مع مصالح «بيزك»، وعيّن مكانه شلومو فيلبر المقرب منه.(وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش