الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

يوم المرأة العالمي

تم نشره في الاثنين 12 آذار / مارس 2018. 12:00 صباحاً
غادة أبوالفيلات

هذا اليوم ليس الوحيد الذي وضِع للمرأة وتم اقتناصه من ضمن ثلاثمئة وخمسة وستين يوماً، فقد حددت الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم 25 تشرين الثاني 1999 اليوم الدولي للقضاء على العنف ضد المرأة، فمن أخطر الآفات الاجتماعية التي تجتاح معظم المجتمعات حول العالم لاسيما مجتمعنا العربي، ظاهرة العنف ضد المرأة، والذي ينتج عنه أضرار جسدية ونفسية تهدد أمن المجتمع وطمأنينته.
ومن خلال قراءتي في ملفات التنمية الإجتماعية وحماية الاسرة، فالعنف ضد المرأة يعكس علاقةً طرديةً مع العنف ضد الأطفال؛ ما يزيد الأمر سوءا وخطورة على البيئة الأسرية وبالتالي على البيئة المجتمعية.
من أشكال العنف الممارس ضد المرأة : -إجبارها على الزواج في سن مبكرة جدا؛ ما يفاقم المشكلة ويزيدها سوءا.
-العنف اللفظي يؤثر على شخصية المرأة وتربيتها لأبنائها؛ ما يؤدي لتمرير هذه الظاهرة عبر الأجيال.
-العنف الجسدي بالضرب أو من خلال الإعتداء الجنسي.
-حرمان المرأة من العمل والخروج وممارسة أبسط الحقوق وحرمانها من الميراث ومن الإنفاق عليها.
ومن مسببات هذه الظاهرة خنوع المرأة وعدم تقديرها لذاتها الذي اكتسبته عن طريق التربية السلبية والنظرة الدونية لنفسها، ونظرة من هم حولها، والتفرقة والتمييز بينها وبين الذكر منذ الطفولة؛ ما يؤثر سلبا على تفكيرها، حتى تعتقد بأنه أفضل منها، وأن له الحق في أن يتطاول عليها لفظيا أو جسدياً؛ ما يولّد لديها الرهبة والخوف وبذلك يسهل الإعتداء عليها واستغلالها.
وأمام تفاقم هذه الظاهرة الخطيرة برغم التطور الظاهر على المجتمع علينا أن نتكاتف كأفراد وهيئات حكومية وخاصة لإيجاد حلول مناسبة وتقديم مقترحات كخطوة جادة للقضاء على العنف ضد المرأة ولو بشكل نسبي.
ومن ضمن الحلول :
- التوعية من خلال المناهج المدرسية.
- سن القوانين وتفعيلها التي تحمي المرأة من العنف وصيانة حقوقها.
- توفير مراكز نصح وارشاد وتوعية للفتيات في سن مبكرة.
- تأمين ظروف تضمن للمرأة استقلاليتها في حال عدم وجود معيل لها من خلال توفير بيئة عمل آمنة ومصدر رزق.
- عقد دورات تثقيفية للفتاة والشاب المقبلين على الزواج.
- عمل حملات لوقف العنف ضد المرأة، وفي هذا المجال فقد أطلق الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في عام 2008 حملة «اتحدوا لإنهاء العنف ضد المرأة»،
كما اتخذت منظمة الصحة العالمية خطوات إيجابية للحد من هذه الظاهرة من أبرزها :التعاون مع المنظمات غير الربحية في إجراء بحوث اجتماعية شاملة لمعرفة حجم المشكلة ووضع الحلول المناسبة.
 على أمل أن يرى العالم تطورا إيجابيا في هذا المجال.
وفي يوم المرأة دائما أقول:
لست بحاجة لهذا اليوم..
فكل الأيام أيامي..
رفقا بالقوارير
قالها نبينا العدناني..
أنا نصف المجتمع
وأنجب نصفه الثاني..
وبالنسبة لأبنائي فالجنة تحت أقدامي..
كل عام ونحن قناديل فرح تضيء الأرض سعادة..

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش