الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الرئيس الإسـرائيلي يدعو لفرض السيادة على كامل الضفة الغربية دون تدرج مرحلي

تم نشره في الثلاثاء 13 آذار / مارس 2018. 12:00 صباحاً

 فلسطين المحتلة - دعا الرئيس الاسرائيلي رؤوفين ريفلين، إلى فحص إمكانية فرض السيادة الإسرائيلية على كامل الضفة الغربية المحتلة، لافتا إلى أنه لا يدعو للضم المتدرج وعلى مراحل ولبعض المناطق، بل الإعلان عن فرض السيادة الإسرائيلية على جميع المناطق الفلسطينية.
وردت دعوات ريفلين، خلال كلمة له في افتتاح أعمال مؤتمر «معهد الديمقراطية الإسرائيلي» و»ماكور ريشون» بمناسبة «70 عاما من الديمقراطية في الحركة»، كما نشر موقع عرب 48.
وقال في خطابه في المؤتمر الذي أقيم بالقدس المحتلة، إنه يعتقد أنه يجب تطبيق السيادة والقانون الإسرائيليين على الضفة الغربية، لكنه أوضح أن مثل هذه الخطوة يجب أن تكون شاملة، مؤكدا أنه لم يقصد أن تكون خطة ضم جزئية، قائلا: «من الخطأ الاعتقاد بأن القانون الإسرائيلي يمكن تطبيقه على أجزاء من الضفة الغربية».
في سياق ميداني نفذ المستوطنون جولات استفزازية ومشبوهة في باحات المسجد المبارك وسط شروحات حول رواية تلمودية لأسطورة الهيكل المزعوم حول المكان.
كما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، 24  فلسطينيا من انحاء متفرقة في الضفة الغربية.
وقالت مصادر فلسطينية ان قوات الاحتلال اقتحمت عددا من مدن وقرى الضفة الغربية وداهمت عددا من المنازل واعتقلت المواطنين الــ 24 .
واعتقلت بحرية الاحتلال،11 صيادا أثناء عملهم في عُرض بحر رفح جنوب قطاع غزة.
وقال مكتب إعلام الأسرى إن بحرية الاحتلال اعتقلت الصيادين خلال عملهم قبالة شواطئ مدينة رفح، صباحا.
واقتحمت قوات الاحتلال الاسرائيلي ، مقبرة المجاهدين في شارع صلاح الدين قُبالة سور القدس التاريخي من جهة باب الساهرة.
وقال مصادر فلسطينية ان قوات الاحتلال اقتحمت المقبرة وكسرت أقفال بوابتها الرئيسية وحطمت عددا من شواهد القبور واعتدت على منصة الشهداء التي تضم شواهد وصروح عدد من شهداء القدس.
وأصدرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي (25) أمر اعتقال إداري بحقّ عدد من الأسرى، لمدد تتراوح بين ثلاثة وستة شهور قابلة للتجديد عدّة مرات، وذلك منذ بداية شهر آذار الجاري.
وأوضح محامي نادي الأسير محمود الحلبي، أن من بين الأوامر الصادرة (11) أمراً صدرت بحقّ أسرى اعتقلوا لأول مرة أو أعاد الاحتلال اعتقالهم بعد الإفراج عنهم.
من جهة أخرى قالت نقابة الصحفيين الفلسطينيين، انها شرعت بجمع الشهادات والوثائق التي «تؤكد استخدام قوات الاحتلال مهنة الصحافة لارتكاب جريمتها باستباحة حرم جامعة بيرزيت واعتقال رئيس مجلس طلبتها عمر الكسواني، وتتابع مع ادارة الجامعة وطلبتها تفاصيل الحادثة التي ستكون محط شكوى لهيئات دولية نظراً لفداحة الجرم وخطورته على حياة الصحفيين».
وأشارت النقابة في بيان صحفي الى ان «هذه الواقعة مرتبطة بما كشف مؤخراً من وجود أوامر عسكرية وسياسة اسرائيلية رسمية منذ العام 2012 بتكسير عظام الصحفيين، وقرارات حكومة الاحتلال في آذار عام 2016 بتشريع استهداف الصحفيين والمؤسسات الاعلامية الفلسطينية».
من جانب آخر أعلن غسان دغلس مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة أن محافظة نابلس منكوبة استيطانيا بكل ما تحمل هذه الكلمة من معنى، مطالبا المجتمع الدولي بتوفير الحماية العاجلة للمواطنين في المحافظة.
وقال دغلس إنه منذ بداية العام تصاعدت اعتداءات المستوطنين المتكررة على المواطنين وممتلكاتهم حيث تم تقطيع وتحطيم 650 شجرة زيتون، إضافة إلى اعتداءات على المدارس في اللبن والساوية وتحطيم عشرات المركبات وإغلاق طرق رئيسية حيوية بصورة مباشرة من قبل المستوطنين أو من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي بمعدل 3 مرات أسبوعيا.
من ناحية أخرى اكدت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية أن تمادي حكومة الاحتلال برئاسة بنيامين نتنياهو في تعميق وتوسيع الاستيطان في المناطق المصنفة «ج» والقدس المحتلة «يدمر أي فرصة لإقامة دولة فلسطينية قابلة للحياة وذات سيادة بعاصمتها القدس الشرقية المحتلة، ومستمرة في تحويل حل الدولتين الى خيار غير منطقي وغير واقعي».
وقالت الوزارة في بيان صدر لها إن «أركان اليمين في إسرائيل تحاول تغيير الحقائق الجغرافية والديموغرافية على امتداد الأرض الفلسطينية وبشكل خاص في القدس الشرقية، ومحاولة فرض ذلك على الطرف الفلسطيني كأمر واقع غير قابل للتفاوض، وهذا كله استخفاف بالشرعية الدولية».
من زاوية أخرى طالب الدكتور مشعل بن فهم السلمي رئيس البرلمان العربي برلمانات دول العالم حث حكوماتهم لدعم وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «الأونروا» لمواصلة عملها وفقاً لقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 302 الذي أنشئت بموجبه.
جاء ذلك في رسائل مكتوبة بعث بها رئيس البرلمان العربي إلى عدد من برلمانات دول العالم خاصة التي تقدم دعماً مستمراً للأونروا كالمملكة المتحدة وفرنسا وإيطاليا وإسبانيا واليابان وهولندا وألمانيا وبلجيكيا واستراليا وسويسرا وكندا والدنمارك والنرويج.
وأكد رئيس البرلمان العربي في رسائله على شكر وتقدير البرلمان العربي لما تقدمه هذه الدول من دعم «للأونروا»، مؤكداً موقف البرلمان العربي الرافض لتسييس الدور الإنساني الذي تقوم به «الأونروا» بعد تجميد الولايات المتحدة الأمريكية لجزء من مساهمتها في ميزانية الوكالة، مشدداً على ضرورة المحافظة على استمرار دعم «الأونروا» لضمان استمرارها في تقديم رسالتها السامية، وتنفيذ أنشطتها وخدماتها الإنسانية لملايين اللاجئين الفلسطينيين إلى أن يتم إيجاد حل لمعاناتهم، ويتمكنوا من العودة لدولتهم الفلسطينية المستقلة وعاصمتها مدينة القدس.
الى ذلك طالب مجلس الوزراء الفلسطيني، المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته وتوفير الحماية للشعب الفلسطيني، والتحرك لحماية المؤسسات الأكاديمية والمسيرة التعليمية في الأرض الفلسطينية المحتلة، وإطلاق سراح الطلبة المعتقلين، ومساءلة ومحاسبة ومعاقبة سلطات الاحتلال على انتهاكاتها الجسيمة للقانون الدولي.
وأدان المجلس خلال جلسته الأسبوعية التي عقدها عبر تقنية «الفيديو كونفرنس» في رام الله وغزة ، برئاسة الدكتور رامي الحمد الله رئيس الوزراء، «الخطاب الذي ألقاه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أمام مؤتمر (الأيباك)، الذي حمل جملة من الأكاذيب والتحريض المتعمد ضد الشعب الفلسطيني وقيادته، بتكراره للادعاءات الباطلة بسعيه من أجل السلام مع الفلسطينيين، في الوقت الذي يواصل عمليات تعميق الاستيطان الجارية في مختلف مناطق الأرض الفلسطينية، وإصدار جملة من التشريعات العنصرية التي ترسخ نظام الفصل العنصري ويطبقه من خلال عمليات التهجير القسرية للمواطنين الفلسطينيين من القدس المحتلة والبلدة القديمة في الخليل والأغوار والمناطق المسماة (ج)، في محاولة لحسم قضايا الوضع النهائي وفرض الوقائع على الأرض بقوة الاحتلال».«وكالات».

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش