الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نتائج أولية «جيدة»لاستكشاف الليثيوم والعناصـر النادرة شـرق العقبة

تم نشره في الأربعاء 14 آذار / مارس 2018. 12:00 صباحاً

 العقبة -الدستور - ناديه الخضيرات
أعلن وزير الطاقة والثروة المعدنية الدكتور صالح الخرابشة عن نتائج أولية «جيدة» لاستكشاف عنصر الليثيوم والعناصر الأرضية النادرة في منطقة الدبيديب شرق مدينة العقبة ما شجع الوزارة على إطلاق برنامج تنقيبي عن هذه العناصر.
وأوضح في تصريح صحفي امس خلال جولة ميدانية في منطقة الدبيديب التي تحتوي على عناصر مهمة ضمن صخور تكوين دبيديب الرملي، أن الوزارة بدأت تنفيذ عمليات المسوحات الجيوكيميائية السطحية وعمليات حفر ترنشات وابار استكشافية وجمع العينات واجراء التحاليل الكيميائية المطلوبة على أرض مساحتها 900 كيلومتر مربع.
وأكد أهمية هذه العملية في تقييم النتائج من أجل تحديد مناطق تواجد التراكيز المرتفعة للعناصر الأرضية النادرة وعناصر الليثيوم والزركونيوم والفضة وغيرها من العناصر الاستراتيجية المهمة الأخرى.
وبهذا الخصوص، قال إن هذه العناصر ذات قيمة مادية جيدة وتباع في الأسواق العالمية ، لافتا إلى أهمية عنصر الليثيوم الذي يدخل في صناعة بطاريات السيارات الكهربائية.
وقال إن الدراسات الأولية أشارت إلى تواجد نسب مرتفعة لعنصر الليثيوم والعناصر النادرة والاستراتيجية في المنطقة وهي مشجعة لإجراء المزيد من الدراسات التنقيبية والاستكشافية التفصيلية، موضحا أن الدراسات هي التي ستحدد سماكة الطبقات الحاوية على هذه العناصر وتحديد الاحتياطات الجيولوجية المتوقعة.
وأشار إلى أن الوزارة بصدد طرح عطاء لتنفيذ أعمال حفر الترنشات واخر لحفر آبار استكشافية في منطقة الدراسة حيث أن مساحة المنطقة شاسعة وتحتاج إلى وقت لاستكمال أعمال الحفر وأخذ العينات وتحليلها ضمن البرنامج التنقيبي المعد والمتوقع الانتهاء من تنفيذه بداية العام القادم.
وأشار الوزير الخرابشة إلى أن أراضي المملكة تزخر بالعديد من الخامات والثروات المعدنية فمنها ما هو مكتشف وتم استغلاله كخامات الفوسفات والبوتاس والحجر الجيري ورمال السيليكا وغيرها، ومنها ما تم إثبات تواجده وبكميات متفاوتة ويحتاج إلى المزيد من العمل والدراسات لتأكيد الاحتياطي وعمل دراسات الجدوى الاقتصادية اللازمة مثل العناصر الأرضية النادرة وعناصر الليثيوم والزركونيوم والفضة وغيرها من العناصر الاستراتيجية المهمة الاخرى.
وأكد أهمية الاستثمار في الثروات الطبيعية وتعظيم دورها بصفتها رافدا اقتصاديا مهما وذات قيمة مضافة تعزز فرص التنمية وتحقق الاعتماد على الذات وتفتح المجال امام المزيد من فرص الاستثمارية في المملكة.
واستمع الوزير الخرابشة من نائب مدير الجيولوجيا الدكتور هاشم الزعبي الى شرح حول العناصر الأرضية النادرة في موقع الديبديب وتراكيزها ونسب انتشارها في الموقع.
ولدى لقائه العاملين في الموقع أكد ضرورة الاهتمام بالصحة والسلامة المهنية وتوفير الحماية لهم، مشددا على دورهم في رفد الاقتصاد الأردني بقيمة مضافة من خلال استكشاف وتعدين العناصر الأرضية النادرة والاستراتيجية.
وتقدر الدراسات مساحة المنطقة المشمولة بالبرنامج التنقيبي بحوالي 900 كيلومتر مربع، وتقع على بعد حوالي 350 كم جنوب العاصمة عمان و100 كيلومتر شرق مدينة العقبة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش