الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قصص قصيرة جدًا

تم نشره في الجمعة 23 آذار / مارس 2018. 12:00 صباحاً
محمد عارف مشّه



 قنّاص
انتابه شعور بالفرح. حلق ذقنه. استبدل ثيابه. خرج.في المساء أطلق القنّاص باتجاه الفرح رصاصتين.تدّثر الرجل بثوب أبيض.
بنت
في الحافلة. نظرت الفتاة في المرآة فوجدته يجلس خلفها.الشيب يمنح الرجل وقارا. أحمرت وجنتاها خجلا. طأطأت برأسها وهمست: ليتك كنت لي.
ظلٌّ يشبهني
تناول آخر ما تبقى في فنجان قهوته وخرج يبحث عنّي.
من سرق أبي
ازداد بريق عينيها. ركضت. دفنت رأسها في صدره.لم تشتم رائحة تبغه. صرخت: مَن سرق أبي مني؟
شعر البنات
أمام بائع شعر البنات. وقف الطفل. مدّ يده إلى جيبه. وجده مثقوبا. تلمّظ بشفتيه. نظر إلى الحلوى ثانية. مضى مطأطئا.
رجل
على الرصيف مات وفي كيسه بقايا رغيف خبز يابس. نسيّ رأس البصل وحبة الطماطم لغداء الأولاد.
 المارد
مسح الفقير بأصبعيه المصباح السحري. خرج له المارد كهلا يطلبه كسرة خبز.
طفل
أطلّ الفتى برأسه من طرف الخيمة. لسعه برد قارص. عاد لحضن أمه  وجده باردا والناس من حولها يبكون.
ظلان
أبعدت يد المرأة ثوبا التصق بجسدها. لملمت خجلها وتابعت خطواتها نحو رجل كان يشبهني.
الأب
تحسس الأب جيبه فوجدها مثقوبة. نظر إلى ثقب حذاء ابنه ، أشعل سيجارة. نفث حلقات دخانها بغيظ ومضى.
لهاث
لماذا تلهث؟ سألت الطفلة أباها
خنق الأب لهاثه. ارتدى الأبيض ونام.
فرصة عمل
خرجت تبحث عن فرصة عمل. وجدت فرصا كثيرة. ولم تجد عملا.
القط
اقترب بكوب الماء من فمه. ماءت هرّة صغيرة. وضع الكوب الممتلئ بالماء على الأرض ثم مضى.
هي
تسلّقت عيناه الدخان المنبعث من سيجارته، فكوّنت دوائر حمقاء ارتطمت بالحائط ثم تلاشت. ابتسم في سرّه ثم قال: إنها تشبه الحياة.
عاشقة
ارتشفت آخر ما تبقّى في فنجان قهوتها وراحت تبحث عني.لم تجدني بانتظارها.نظرت لساعة يدها. ثم بصقت.
ظمأ
ذهب إلى النهر ظامئا
لم يجدك هناك
عدت عطشا.
ليلى قيس
سألني قيس ابن عمي:
ألا زلت عاشقا؟
فقلت تبا لك ابن عمي
علّمتني ليلاك جنون الهوى.
العودة
استيقظ الطفل في قبره. تمطى. تثاءب. تحسس دما ينزف من جمجمته. تساءل : فيم قتلت أنا ؟،عاد إلى موته.
عشق صامت
طرقت الباب فأجابها من خلف الباب بنزق وعصبية:
مَن؟
سمعت صوته و مضت. هذا ما أرادته فقط.
وعد
الوعد بينهما نظرة. وحين لم تلتفت إليه. تخيّل ابتسامتها. ومضى.
عاشقان
قال لها : لماذا يخفق قلبي كلما سمعت اسما شبيها باسمك؟
أجابته : لأني أتعثر في خطواتي كلما لمحت عيناي من يشبهك.
امرأة لا تجيء
ثمّة بلبل وحيد/ ثمّة أشجار/ الكهف بعيد/ والراعي يعزف على نايه/ ثمّة شاعر وحيد/ ينظم الأشعار لطيف امرأة لا تجيء.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش