الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

كلام في مؤتمر المغتربين

جمال العلوي

الخميس 30 تموز / يوليو 2015.
عدد المقالات: 898

واضح من تصفح سريع لشبكات التواصل الاجتماعي، حجم الاستياء العام لدى المغتربين من الطريقة التي تم عبرها تنظيم الدعوات لمؤتمر المغتربين الذي جاء بعد 30 عاما على انعقاد المؤتمر الاول .
وأنقل من كلام للزميل الاعلامي عبدالرحمن العبوشي المقيم في السعودية والموجود حاليا في عمان عبر صفحته « المدعون من أصحاب السفراء وأعضاء السفارات الاردنية وفي غالبيتهم لا تأثير لهم حيث يقيمون في بلاد الاغتراب وتم استثناء اسماء حاضرة «.
شخصيا لي اقارب من الشخصيات المؤثرة في حضورها في السعودية ودول الخليج واوروبا وهم قصص نجاح ،يشار لها بالبنان وهم ايضا موجودون حاليا في عمان ولم يتم التواصل معهم .
وهناك المئات من الاردنيين الذين لهم أدوار فاعلة في ساحات الاغتراب ولم تكلف السفارات نفسها عناء البحث والتواصل أو تقديم المعذرة لهم . اتمنى أن يطلعنا الجهابذه في وزارة الخارجية والمغتربين عن الطريقة التي جرى بها التحضير للمؤتمر العتيد والاوراق التي قدمت والطريقة التي تم بها الاختيار .
لست هنا من الذين يرغبون التحطيب في حقل وزارة الخارجية لكن مؤتمرا بهذا الحجم والمستوى كان من المفروض أن يحظى بتحضير مميز ومشاركة الجميع من القوى المؤثرة وصولا لضمان تجنب الخيارات العبثية والنكايات المعروفة .
كنا نظن أن الوزير وطاقمة الفني والاداري على دراية بحجم التحولات الداخلية والخارجية وعلى قدرة في التقاط الاشارات السليمة التي أفرزتها المعطيات وأخذها بعين الاعتبار عند وضع معايير المشاركة والدعوات لكنها الحسابات الصغيرة واوجه الفزعة والمعطيات التي تقوم على الاستعجال وضمان « زفة « سريعة حتى لو لم يحضر العريس .
المؤتمر الخاص بالمغتربين هو مؤتمر مهم يحتاج الى افق ودراية حقيقية في هذا الميدان وتحضير جيد بعيدا عن الدعوات التي تقوم على صناعة صورة اعلامية عابرة فقط .
ربما يكون هناك أسباب اخرى للتقصير لا نريد أن ندخل بها الان ولكن هي محطات كان لا بد من الاطلالة عليها في زمن يشهد التراجع في كل الحالات جراء حسابات ضيقة وافق ضحل لا يرى أبعد من نهاية رأس الصفحة أو ما وراء الستار .

[email protected]

 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش