الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أولياء أمور يتناوبون على منع التسكع أمام مدرسة بنات يأملون بتعميم تجربتهم

تم نشره في الثلاثاء 3 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً - آخر تعديل في الأحد 8 نيسان / أبريل 2018. 11:19 مـساءً
كتب: ايهاب مجاهد



يتناوب احمد ويوسف ومحمد على بوابة احدى مدارس الاناث في العاصمة عمان منذ نحو خمس سنوات اخذين على عاتقهم انهاء ظاهرة تسكع الفتيان امام تلك المدرسة التي تقع في احدى مناطق عمان الشرقية المكتظة.
الشباب الثلاثة اطلقوا قبل نحو خمس سنوات مبادرة «بنتي بنتك ،اختي اختك، عرضي عرضك» بهدف القضاء على ممارسات المراهقين الذين تكررت شكاوى الاهالي بحقهم لتعرضهم لبناتهم بمضايقات متعددة الاشكال والاساليب دون ان يتمكن احد من ايجاد حل لتكرار تلك الشكاوى.
المبادرة كما يقول القائمون عليها والذين تتراوح اعمارهم بين الاربعين والخمسين عاما، حققت اهدافها وباتت ظاهرة التسكع شبه معدومة خلال فترة مناوبتهم على فترتي دوام المدرسة لمنع الفتية من التحرش بالطالبات او التعرض لهن بالفاظ او ممارسات لا اخلاقية.
الا ان تحقيق تلك النتيجة لم يكن بلا تضحيات او مضايقات تعرض لها الرجال الثلاثة من خلال ضربهم من قبل المراهقين انفسهم حتى ان احدهم اصيب احد اسنانه بالكسر فيما تعرض اخر للضرب بحجر على ظهره وتعرضت ابنته للاعتداء ايضا انتقاما من ابيها.
وتمكن القائمون على المبادرة في احدى الحالات من الحيلولة دون ان يقوم احد المراهقين من اختطاف طالبة مستخدما مسدس صوت داخل المدرسة، كما وصل الامر بهم الى حماية المعلمات ومساعدة مديرة المدرسة على وضع حد للطالبات اللواتي يشجعن المراهقين على التسكع.
والمبادرة التي لا تزال مستمرة لغاية الان تعرضت لمعيقات الى ان اصبحت امرا واقعا ترجم خلاله الرجال الثلاثة دور المجتمع في حل مشاكله بمساعدة وتعاون المؤسسات الرسمية دون التصادم معها.
فالمراهقون الذين كانوا يتحرشون بالفتيات بطرق عدة، لم يعودوا موجودين في محيط المدرسة او ازقتها، ولم يعد اي منهم يجرؤ على الاقتراب منها او من طالباتها اللواتي بتن يشعرن بالامان في طريق ذهابهن الى المدرسة وعودتهن الى بيوتهن، ولم تعد اي منهن تغيب عن المدرسة خوفا من اولئك المتسكعين.
 ويأمل القائمون على الحملة ان تعمم مبادرتهم على جميع مدارس المنطقة التي يقطنوا فيها وجميع مدارس المملكة، وبدأوا تحقيق هذا الهدف بالتواصل مع وجهاء احياء المنطقة التي  يقطنون فيها لتعميم الفكرة والمبادرة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش