الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

البشتاوي : بين 68 شخصًا هناك مصاب بالتوحد في العالم

تم نشره في الخميس 5 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً



] إربد - الدستور - صهيب التل
نظم قسم علم النفس الإرشادي والتربوي في كلية التربية بجامعة اليرموك ندوة بعنوان «اضطراب طيف التوحد في ضوء التغيرات العالمية» وذلك بمناسبة اليوم العالمي للتوحد الذي يصادف الثاني من نيسان من كل عام، بمشاركة الدكتور محمد مهيدات من القسم، والسيدة ابتهال احمد المديرة الفنية لمركز التواصل للتوحد، والاخصائي النفسي الدكتور محمود البشتاوي، وبحضور عميد الكلية الأستاذ الدكتور محمد عاشور.
وفي بداية الندوة تم عرض فيديو حول آراء طلبة الجامعة حول مرض اضطراب التوحد والتي كانت اغلب الاجابات عشوائية وغير دقيقة، حيث عزا الدكتور مهيدات ذلك لعدم المعرفة السابقة عن المرض من قبل الطلاب، بالإضافة الى مسببات هذا المرض التي تكون خارجية او وراثية في بعض الاحيان، مشيرا إلى أنه يجب ان تتكيف الاسر مع المرضى نظرا إلى أنه لا يوجد شفاء منه وانما تحسن وتطور بشكل نسبي .
من جانبه قال البشتاوي ان الاضطراب هو نموي تطوري عصبي يظهر مشاكل الطفل في اتجاهات مختلفة اغلبها التواصل الاجتماعي، وهناك مجالات اخرى تظهر عليه كالسلوكيات والانماط المتكررة، مبينا ان اضطراب طيف التوحد مرض معقد ومن المهم تشخيصه مبكرا، مشيرا إلى أنه لا يوجد علاج علمي له حيث ان هناك مسببات للمرض غير معروفة .
وفيما يخص الاعراض اوضح البشتاوي انها تبدأ من عمر ستة اشهر واغلبها تكون اعراضا عصبية، كما ان الحالات منتشرة بشكل كبير في العالم في الفترة الحالية وان بين كل 68 شخصا هناك شخص مصاب بالتوحد .
بدورها بينت الاحمد أن الية العلاج في مركز العلاج تكون عن طريق برنامج «تيتش» والذي يهدف الى تدريب المصابين على طرق التكيف مع البيئة، والية استخدام الوسائل التي تنظم سلوك الطفل، كما ان اهداف البرنامج تهدف الى تنظيم البيئة وتعزيزها، وأداة تدريب وتطوير للطفل، كما عرضت مجموعة من الشروحات والصور تبين كيفية العلاج والتعامل مع الاطفال المصابين بالاضطراب .
بدورها عرضت هيا العبدالله وهي ام للطفل «علي»المصاب باضطراب التوحد وعمره 17 سنة، حيث بينت انه لم يكن لديه تواصل بصري ولا تفاعل مع اخوانه، مبينة انها كانت صدمة كبيرة عندما تم عرضه على اخصائيين وتبين انه مصاب بمرض التوحد وكان عمره حينها سنتين ونصف السنة وان رحلة العلاج بدأت مع علي عن طريق جلسات تعديل سلوك وتركيز محاولة تكييفه مع البيئة فيه قدر الامكان .
واوضحت انه بدأ النطق في عمر 6 سنوات بعدها بدأ بالتعلم الاكاديمي والتحق بأكاديمية للتعلم وواجه صعوبات كثيرة من بينها مسكة القلم وان الفترة الاصعب كانت دخول علي سن المراهقة والتغيرات لا توصف من بينها الافعال والعصبية .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش