الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

القادة العرب يلتقون فوق فوهة أول ينبوع نفط تفجر في الجزيرة العربية

تم نشره في الأحد 15 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً

الظهران- الدستور - عمر المحارمة
فوق فوهة أول «ينبوع نفط» تفجر في منطقة الجزيرة العربية عام 1931، أقيم مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي في مدينة الظهران «إثراء» الذي يحتضن فعاليات الدورة الـ29 للقمة العربية.
وسيكون المركز محور اهتمام وسائل الإعلام المحلية والدولية، التي ستتابع عن كثب ما ستسفر عنه القمة، التي تأتي في وقت حساس ومهم من تاريخ الأمتين العربية والإسلامية.
ويعدّ مركز «إثراء»، صرحاً للتواصل الثقافي والحضاري مع العالم ويسعى  إلى تحسين الحياة الثقافية في المجتمع، والجمع بين المعرفة والإبداع، ليصبح وجهةً ثقافيةً متعددة الأبعاد، تهدف إلى إلهام وتحفيز روّادها في مختلف المجالات، حيث أن أقسام البرامج تم تصميمها لتحفيز حب الاستطلاع وتوفير الفرص ورعاية المواهب، حتى يساهم كلٌ منهم من خلال هذه المبادرة في تطوير جيلٍ من المفكّرين والمبدعين في المملكة.
«القاعة الكبرى» التي ستحتضن الحدث دشنها الملك سلمان عام 2016م، وتعد هذه القاعة نافذة «إثراء» على العالم، وتحفة معمارية فريدة في تصميمها، ونقطة اتصال إثراء مع الثقافات الأخرى من خلال إقامة المعارض والفعاليات الزائرة من جميع أنحاء العالم، إضافة إلى المؤتمرات التي تستهدف 500 ألف زائر سنوياً.
وتقع القاعة الكبرى بالقرب من المدخل الرئيسِ للمركز، كما أن هناك واحة تابعة لها، وهي عبارة عن ساحة خارجية تتميّز بجدار نباتي، ومدرّج روماني يتم استخدامه في الفعاليات المصاحبة.
وتجمع القاعة الكبرى في تصميمها الحداثي، ما بين المعادن الصمّاء والزخارف التاريخية بمساحة تقدّر بـ 1600 متر مربع، حيث تم صنع أرضيتها من خشب نبات البامبو المعاد تدويره، ويبلغ عرضها 30متراً، ويصل طولها إلى 45متراً، كما تتمتّع بزوايا منحنية وإضاءة باهرة من الألواح النحاسية المثقوبة.
وتتكون القاعة من مساحات كبيرة خالية من الأعمدة تتسّع لأكثر من 2000 شخص، والتي تحيط بجدرانها شاشات تلفزيونية ضخمة، إضافةً إلى شاشات تلفزيونية أخرى معلّقة في مختلف جنبات القاعة، وتتمتع أيضاً بتصميم داخلي يبهر الناظرين، مغطّى بالنحاس الذي يحمي أنظمة تقنية معقدة توفّر المرونة في الإضاءة، وتسهّل تعليق القطع الفنية، بالإضافة إلى القدرة على التحكم بهندسة الصوت.
ويهدف تصميم القاعة الكبرى إلى الاحتفاء بتنوّع الثقافات حول العالم، والتي تتضح جليةً من خلال استضافة المناسبات الثقافية والمؤتمرات الرسمية.
وأنشأت أرامكو السعودية «إثراء» في نفس الموقع الذي تفجر فيه أول ينبوع للنفط في المملكة العربية السعودية، وهو تحفة معمارية، ويبدو المركز كمجموعة من الحجارة المتراصة التي تضم بين جنباتها مكتبة عصرية، ومركزاً للابتكار، ومتحفا للطفل ، ومتحف التاريخ الطبيعي، وقاعات للفنون، ومركز الأرشيف.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش