الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المعايطة : لا يمكن الوصول إلى حياة سياسية دون الأحزاب

تم نشره في الأحد 29 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً

 عمان - الدستور
رعى وزير الشؤون السياسية والبرلمانية المهندس موسى المعايطة أمس اطلاق برنامج اذاعي حول الاحزاب السياسية بعنوان» احزاب البلد»، ويقدمه علي البطران عبر اثير اذاعة راديو البلد.وقال المعايطة في حفل اطلاق البرنامج، انه لا يمكن الوصول الى حياة سياسية وبرلمانية الا عبر وصول الاحزاب الى قبة البرلمان، وتوحيد المجتمع على اساس سياسي وليس على اساس الانتماءات الفرعية.
واوضح خلال الحفل الذي حضره حزبيون واعلاميون وناشطون في مؤسسات المجتمع المدني، ان قانون الاحزاب لا يوجد فيه شي يمكن تحسينه لانه صديق للاحزاب، كما ان قانون الانتخاب قانون صديق للاحزاب عبر القائمة النسبية، مشيرا الى ان البيئة السياسية مهيأة لوجود احزاب خاصة  كما ان الارادة السياسية متوفرة من لدن جلالة الملك عبدالله الثاني، ودعم الدولة لوجود الاحزاب من خلال نظام المساهمة المالية الذي يسمح لمنح الاحزاب تمويلا لقيامها  .
ودعا المعايطة الاحزاب لاستثمار هذه المنصة الاعلامية للترويج للثقافة الحزبية وافكار وبرامج الاحزاب التي ينتسبون لها.
وبين ان الديمقراطية تعني ضمان حق الاختلاف والتعددية، ولضمان ذلك فان الاحزاب هي المؤسسات الوطنية التي يمكنها تنفيذ لك، لانها هي التي تمثل مصالح الاردنيين المختلفة، معربا عن امله بالوصول الى الاحزاب البرلمانية التي تستطيع الوصول الى قبة البرلمان وتشكيل الحكومات على اسس برامجية، مطالبا بتوقف التلاوم بين مختلف الجهات والذهاب نحو مساحات العمل.
ودعا الوزير المعايطة طلبة الجامعات والشباب الاردني بالانتساب الى الاحزاب والانخراط بالحياة السياسية عبر المشاركة السياسية ترشيحا وانتخابا، مشيرا الى سقف الحريات في المملكة مرتفع، حيث يمكن رصد ذلك عبر وسائل التواصل الاجتماعي ومعرفة مستوى النقد. وبين ان ثقافة المجتمع ومدنيته هي الاساس في التوجه نحو الحزبية، مشيرا الى انه دون احزاب سياسية تحل مشكلة تمثيل المجتمع المدني، لا يمكن الوصول الى حياة سياسية.
وتوقع الوزير ان يصدر تعديل على نظام المساهمة المالية قريبا، بعد ان جرت نقاشات وحوارات مع جميع الامناء العامين للاحزاب، مشيرا الى ان مسودة النظام الجديد يعتمد على المشاركة السياسية ومدى انخراط الحزب بالانتخابات البرلمانية وحصوله على عدد من الاصوات والمقاعد تحت قبة البرلمان ومدى انتشاره.
بدورها قالت مديرة اذاعة راديو البلد عطاف الروضان ان هذا البرنامج الاذاعي يهدف الى رفع مستوى الحريات والتعريف اكثر بالحياة الحزبية والسياسية .
ودعت الروضان الى فتح اشتباك ايجابي بين الاحزاب وقياداتها واعضائها والمجتمع الاردني ومنظمات المجتمع المدني.
بدورة قال مدير مركز عمون للدراسات علي البطران الذي يشرف على البرنامج ان الديمقراطية لا تستقيم الا بوجود الاحزاب، والحق في الاختيار في الانتخاب عبر صناديق الاقتراع، ودستور يضمن الحقوق، وهذا ما هو موجود ومتوفر في الساحة الاردنية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش